منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92091] -||- مشاركات: [ 365298] -||- الأعضاء: [8456] -||- نورت المنتدى يا : [هبة شحاتة عيسى] -||-عمر المنتدى : [2542]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
دورة تطوير مستوى اداء العاملين في الأمن الصناعي || دورات الأمن العام
دورة ثقافة الإعلام الأمني المؤثر في (تحول الخطط إلى نتائج وإنجازات)
دورة دور الشرطة المجتمعية في الوقاية من الجريمة || دورات الأمن العام
دورة إدارة جودة المشاريع || دورات إدارة الجودة والانتاج
دورة إدارة الجودة الشاملة للشركات والمنظمات || دورات إدارة الجودة والانتاج
دورة إدارة الجودة الشاملة فى المكتبات ومراكز المعلومات
النظم المتقدمة للمحاسبة عن الجوانب المالية لشؤون الموظفين والموارد البشرية
دورة المهارات المالية لأمناء الصندوق || دورات المحاسبة المالية
دورة المعايير المحاسبية الدولية || دورات المحاسبة المالية
قائمة باسماء الأشخاص الذين توفاهم الله في رحلة الموت إلى لبنان
الخميس فبراير 15, 2018 4:19 pm
الخميس فبراير 15, 2018 4:15 pm
الخميس فبراير 15, 2018 4:12 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:50 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:47 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:43 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:20 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:16 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:11 pm
السبت يناير 20, 2018 10:44 pm
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
Admin

شاطر | .
 

 حمص ام الحجارة السود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
عقيدي حمصي

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 10
السٌّمعَة : 6
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 06/12/2011
حزين
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: حمص ام الحجارة السود   الأربعاء ديسمبر 07, 2011 6:45 pm

[center]

السلام عليكم هذه القصيدة للشاعر اللبناني نسيب عريضة
وهي من اجمل ماكتب في عاصمة الثورة حمص







صُوَرٌ تَلوحُ لخاطرِ المَعمودِ ما بينَ أرباضِ المُنى والبِيدِ
خَفَّاقةٌ فيها بُنودُ العِيدِ بسَّامةٌ فيها ثُغورُ الغِيدِ
تَجلو رُؤى ماضي الهَوى المفقودِ
وَقفَ الفؤادُ أسيرَ بارِقِ نارِها يَهفُو إلى ما لاحَ من أسرارِها
لِمَن الدِيارُ تَذوبُ من تَذكارِها مِن بَعدِ طولِ نوىً وفَرطِ جُحودِ
يا مُوثَقاً من شَوقِهِ بقيودِ
يا قلبُ ما هذا الخُفوقُ وما ترى في ما تَوهَّمَهُ الخَيالُ وصَوَّرا
تَبكي كأنَّك بعضُ أفئدةِ الوَرى وظنَنت أنك صِرتَ صُلبَ العُودِ
أشَجَتك رُؤيا يا أخا الجُلمُودِ
رُفِعت لطَرفِك من مكانٍ قاصِ تختالُ بين حَدائقٍ وعِراصِ
أعَرَفتَ يا قلبي عَروسَ العاصي مَحبي أمانينا ومَحيا الجُودِ
وَنعيمَ راضٍ بالوُجودِ سعيدِ
أعَرَفتَها تلكَ الرُبوعَ العالية ما بين لبنانٍ وبينَ البادية
الذكرَياتُ وقد بَرَزنَ عَلانِية نادَينَ عنكَ بحَسرةِ المَطرودِ
يا حِمصُ يا بَلدي وأرضَ جدودي
جَثَمَت بكَلكَلِها على دَربِ الأمَم جَبَّارةً من طَبعِها رَعيُ الذِمَم
بَلَدُ الهُدى أحجارُها سُودٌ نَعَم لِلّه دَرُّ سَوادِكِ المَعبودِ
يا حِمصُ يا أمَّ الحجارِ السُودِ
أنسيمُ وَعرِك ما سَمِعتُ مهَينما أم رُوحُ ديكِ الجِنِّ من خَلفِ الحِمى
أم شيخُنا الجُنديُّ حَنَّ ورَنَّما مُتَغَزِّلاً بِمَعاطِفٍ وقُدودِ
بَيضاءَ في ظِلِّ الحِجار السودِ
ماذا يُكابدُ في النَوى ويُقاسي صبّ يَحِنُّ إلى حِمى المِيماسِ
والى الدُوَيرِ إلى رُبوعِ الكاسِ وكِناسِها وغَزالها الأملودِ
وإلى مَغاني نَعمةٍ وسُعودِ
حِمصُ العَديَّةُ كُلُّنا يَهواكِ يا كَعبةَ الأبطالِ إِنَّ ثَراكِ
غِمدٌ لسيفِ اللَه في مَثواكِ ولكَم لنا من خَشعةٍ وسُجودِ
في هَيكلِ النَجوى ومن تَمجِيدِ
يا جارةَ العاصي لدَيكِ السُؤدُدُ لبنانُ دونَكِ ساجدٌ مُتعبِّدُ
هو عاشقٌ من دَمِهِ لكِ مَورِدُ وارَحمَتا لِمُتَيَّمٍ مَصفودِ
يَسقِي الهوى من قلبه الجُلمودِ
عاصِيك كَوثَرُنا لنا في وِردِهِ طَعمُ الخُلودِ ونَكهةٌ من شَهدِه
هيهاتِ يوماً نَرتوي في بَعدِهِ وَنَبُلُّ حُرقةَ أضلُعٍ وكبودِ
إلا بسَلسَلِ مائِهِ المَفقود
حادي العِطاشِ إلى مَواردِ ماءِ نفسي لقد ظَمِئَت فأينَ رَوائي
عَلَّلتُها بعدَ النَوى بلِقاءِ والدَهرُ يأبى أن أفِي بعُهودي
أوَ لم يَئِن أن تَستقِرَّ جُهودي
يا دهرُ قد طالَ البُعادُ عن الوطن هل عَودةٌ تُرجى وقد فات الظَعَن
عُد بي إلى حِمصٍ ولو حَشوَ الكَفَن واهتِف أتيتُ بعاثِرٍ مَردودِ
واجعَل ضريحي من حِجارٍ سُودِ
يا جارَة العاصي اليك قد انتهى امَلي وانتِ المُبتَغى والمُشتَهى
قلبي يَرى فيك المَحاسِنَ كلَّها وعلى هَواكِ يَدِينُ بالتَوحيدِ
يا حِمصُ يا أُمَّ الحِجارِ السُودِ


مع تحيات اخوـوكم

عقيدي حمصي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
Admin

avatar

 

 
معلومات إضافية
الرتبة : مؤسس الموقع

عدد المساهمات : 13819
السٌّمعَة : 754
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 08/03/2011

معلومات الاتصال
http://www.syria2011.net
مُساهمةموضوع: رد: حمص ام الحجارة السود   الأربعاء ديسمبر 07, 2011 9:00 pm

راائعه
شكرا على النقل المميز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حمص ام الحجارة السود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { أدب عربي _ قصص وروايات } ::  قسم خاص للقصائد المكتوبة-