منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92091] -||- مشاركات: [ 365298] -||- الأعضاء: [8456] -||- نورت المنتدى يا : [هبة شحاتة عيسى] -||-عمر المنتدى : [2543]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
دورة تطوير مستوى اداء العاملين في الأمن الصناعي || دورات الأمن العام
دورة ثقافة الإعلام الأمني المؤثر في (تحول الخطط إلى نتائج وإنجازات)
دورة دور الشرطة المجتمعية في الوقاية من الجريمة || دورات الأمن العام
دورة إدارة جودة المشاريع || دورات إدارة الجودة والانتاج
دورة إدارة الجودة الشاملة للشركات والمنظمات || دورات إدارة الجودة والانتاج
دورة إدارة الجودة الشاملة فى المكتبات ومراكز المعلومات
النظم المتقدمة للمحاسبة عن الجوانب المالية لشؤون الموظفين والموارد البشرية
دورة المهارات المالية لأمناء الصندوق || دورات المحاسبة المالية
دورة المعايير المحاسبية الدولية || دورات المحاسبة المالية
قائمة باسماء الأشخاص الذين توفاهم الله في رحلة الموت إلى لبنان
الخميس فبراير 15, 2018 4:19 pm
الخميس فبراير 15, 2018 4:15 pm
الخميس فبراير 15, 2018 4:12 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:50 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:47 pm
الأربعاء فبراير 07, 2018 3:43 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:20 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:16 pm
الخميس فبراير 01, 2018 1:11 pm
السبت يناير 20, 2018 10:44 pm
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
هبة شحاتة عيسى
Admin

شاطر | .
 

 قصيدة ( معلقة الثورة السورية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الخميس يونيو 07, 2012 8:49 pm

معلقة ثورة الكرامة السورية .
للشاعر : أبو ياسر السوري
للشعر
خاصية البقاء والخلود ، ومن حق هذه الثورة أن تبقى ، ومن حقها أن تخلد ..
وشرفٌ للشعر أن يتغنى بها وبأمجاد ثوارها الأبرار .. ويزف إليها هذه
المعلقة الثورية




المقطع الأول
يا خَلِيْلَيَّ جَدِّدَا لِيْ عَزَاءَ : كُلَّمَا غَيَّبَ الثَّرَى شُهَدَاءَ
فَهُمُ صَفْوةٌ وَعُنْوَانُ مَجْدٍ : وَأَعَزُّ الْوَرَى وَأَزْكَى عَطَاءَ
حَيِّ جُرْحَ الشَّهيدِ يَنْضَحُ مِنْهُ عَبَقُ المِسْكِ ، يَمْلأُ الأجْوَاءَ
يَمْنَحُ الْأُفْقَ في المَسَاءِ احمراراً : ويُعِيْرُ الصَّبَاحَ مِنْهُ ضِيَاءَ
عُرْسُهُ الْعُرْسُ بَيْنَ نَدٍّ وَعُوْدٍ : وَوُرُودٍ تَسْتَقْبِلُ الأنْدَاءَ
ولفيفٍ مِنَ الْمَلائِكِ وَالْحُوْرِ أطافوا حول الشهيد احْتِفَاءَ
مَوْكِبٌ حَالِمُ الظِّلالِ وَضِيءٌ : جَمَعَ الحُسْنَ هَيْبَةً وَبَهَاءَ
لَيْسَ مَنْ يَمْنَحُ الوُجُوْدَ حَيَاةً : مِثْلَ مَنْ صَاغَ بالقَصِيْدِ ثَنَاءَ
المقطع الثاني
يا خَلِيْلَيَّ كَمْ تَلُوحُ الأَمَانِيْ : وَسَرَابٌ من دُوْنِهَا يَتَرَاءَى
وَلَكَمْ تَبْرُقُ النُّجُومُ فَتَزْدَا : نُ الدَّيَاجِيْ ويَزْدَهِيْنَ رُوَاءَ
وَلَكَمْ أَرْقُبُ الشُّرُوْقَ وَإنِّيْ : ربَّما ازْدَدْتُ بالشُّروق شَقَاءَ
كُلَّمَا احْلَوْلَكَ الظَّلامُ تَجَلَّى : عَنْ صَبَاحٍ في غُرَّةٍ بَيْضَاءَ
موطني الْيَوْمَ كَرْبَلاءُ فَلِمْ لا : أذرفُ الدَّمْعَ باكياً كَرْبَلاءَ
ثارَ مِنْ ظُلْمِ حَاكِمِيْهِ فَنَادَى : وَرِفَاقُ الْحُسَيْنِ لَبُّوْا النِّدَاءَ
كم تَمَنَّيْتُ أن تكونَ دُمُوْعِيْ : ومآسِيَّ في الخُطُوْبِ سَوَاءَ
بيدَ أنَّ الأحْزَانَ أكبرُ مِمَّا : تَمْلِكُ الْعَيْنُ أدمعاً وبُكَاءَ
وَقَلِيْلاً ما يُطْفِئُ الدَّمْعُ ناراً : أوْ أُوَاراً يُحَرِّقُ الأحْشَاءَ
وَمِنَ الظُّلْمِ ما يُذِيْبُ قلوباً : وَيَشُقُّ الْحِجَارةَ الصَّمَّاءَ
فَقُصُوْرٌ علَى شَقَاءِ الْمَلايِيْــــ : ـنِ أُقِيْمَتْ تُجَسِّدُ الإثْرَاءَ
وَمَلايِيْنُ يَرْزَحُوْنَ هُزَالاً : وَمَلايِيْنُ يَسْكُنُوْنَ الْعَرَاءَ
وَمَلايِيْنُ شُرِّدُوا خوفَ ضَنْكٍ : يَعْتَرِيْهِمْ أو عِيْشَةٍ نَكْرَاءَ
إنَّ يوماً في السِّجْنِ يَعْدِلُ دَهْراً : فيهِ تُلْغَى حَيَاتُنَا إلْغَاءَ
كم قُصُوْرٍ في الأرض أمْسَتْ دُثُوْراً ثمَّ أمْسَى أصْحَابُهَا فُقَرَاءَ
وَتَسَاوَى سُكَّانُ صَرْحٍ وكُوْخٍ : وتَسَاوَتْ قَرْنَاءُ مَعْ جَمَّاءَ
المقطع الثالث
مَوْطِنِيْ ، والأَسَى يَحُزُّ فؤادِيْ : والتَّبَارِيْحُ أَرْهَقَتْنِي عَنَاءَ
لا أمَانٌ وَعُصْبةُ الأمْنِ تَسْتَهْـ : ـدِفُ مِنَّا الأمواتَ والأحياءَ
فِرَقُ المَوْتِ أهْلَكَتْ كُلَّ شيءٍ : شَجَراً مُثْمِراً زُرُوْعاً بِنَاءَ
مَوْطِنِي كانَ قَبْلُ قِبْلَةَ أمْنٍ : وأمَانٍ ، وعِزَّةٍ قَعْسَاءَ
قَتَلُوْنَا فيهِ صِغَاراً كِبَاراً : صِبْيَةً فِتْيَةً رِجالاً نِسَاءَ
نَشَرُوا الرُّعْبَ فيهِ فَفَرَّ بَنُوْهُ : لِيَعِيْشُوا في غَيْرِهِ غُرَبَاءَ
إنْ سَكَتْنَا جَرَّ السُّكُوْتُ خُنُوْعَاً : أو نَطَقْنَا جَرَّ الكلامُ فَنَاءَ
المقطع الرابع
إنَّ دَرْعَا منها الشَّرَارَةُ كانَتْ : حينَ سِيْمَتْ خَسْفاً فَثَارَتْ إباءَ
لَمْ يُرَاعِ النِّظَامُ أطفالَ دَرْعَا : إذْ رَمَاهُمْ في سِجْنِهِ وَأسَاءَ
لَمْ يُشَفِّعْ آباءَهُمْ بلْ أذَلَّ الْـ : آبَاءَ ظُلْماً وَعَذَّبَ الأبْنَاءَ
مَثَّلُوا بالصِّغارِ ثُمَّ رَمَوْهُمْ : لِذَوِيْهِمْ قد مُزِّقُوا أشْلاءَ
كَمْ صَغِيْرٍ كحمزةٍ وضياءٍ : نَصَبُوْهُ مَنَارةً وَلِوَاءَ
كَمْ مَلاكٍ كَهَاجَرٍ وَهَدِيْلٍ : لَمْ أُخَصِّصْ إذْ أَذْكُرُ الأسماءَ
عشرات من هاجر وهديل : ومئات من حمزة وضياءَ
لا تَرَى العَيْنُ في الطُّفُوْلَةِ إلا : نَفْحَةَ الطُّهْرِ رَوْعَةً وَنَقَاءَ
ما احتيالي وقاتل الطفل وحش هل ترى الوحش يرحمُ الضعفاء
المقطع الخامس
حَيِّ شَعْباً أبَى الحَيَاةَ بِذُلٍّ وأحَبَّ الحُرِّيَّةَ الحمراءَ
حَيِّ حُرَّاً يَسْقِي الكَرَامَةَ مِنْهُ بِدِمَاءٍ أكرِمْ بِهِنَّ دِمَاءَ
هَبَّ يَبْغِي الْخَلاصَ مِنْ أسْرِ حُكْمٍ صَيَّرَ الشَّعْبَ أَعْبُداً وإمَاءَ
كُلُّ فَرْدٍ لَهُ رَقِيْبٌ عَتِيْدٌ ليت شعري ما أكثرَ الرُّقَبَاءَ
قَدْ أُمِرْنَا : أنْ لا نَرَى ، وَبِأنْ لا نَرْتَئِيْ ، غَيْرَ ما رَآهُ وَشَاءَ
وَنُهِيْنَا أنْ نَنْطِقَ الْيَوْمَ ، حتَّى هَمْسُنَا باتَ فَعْلَةً شَنْعَاءَ
المقطع السادس
إيْهِ أبناءَ سُوْرِيَا لا تَهَابُوا سَطْوَةَ النَّذْلِ إنْ أرَادَ اعْتِدَاءَ
أَوَ لَسْتُمْ أحفادَ عَمْرٍو وَسَعْدٍ والمُثَنَّى بُطُوْلَةً وَوَلاءَ
حَمَلُوا مِشْعَلَ التَّحَرُّرِ نوراً مَلأَ الكونَ هابطاً منْ حِرَاءٍ
وَطِئَتْ خَيْلُهُمْ مَدَائِنَ كِسْرَى ذاتَ يَوْمٍ وَرُوْسِيَا الْبَيْضَاءَ
إيهِ أبناءَ سُوْرِيَا ، فأذِيْقُوْا عُصْبَةَ الْفُرْسِ مِحْنَةً وَبَلاءَ
ذكِّروهُمْ بِقَادِسِيَّةِ سَعْدٍ فهي أحْرَى أنْ تَرْدَعَ السُّفَهَاءَ
اِنْفِرُوْا لِلْقِتَالِ إمَّا ثُبَاتٍ أو جميعاً وَحَاذِرُوْا الإبْطَاءَ
وَحِّدُوا الصفَّ وَاحْذَرُوْا مِنْ خِلافٍ لا أَرَى كالخِلافِ يا قَوْمُ دَاءَ
وَلْيَكُنْ رأيُكُمْ لِقَاحَ عُقُوْلٍ نَيِّرَاتٍ ، تُمَحِّصُ الآراءَ
وَتَحَلَّوْا بالصَّبْرِ ، فَالصَّبْرُ أقْوَى عُدَدِ النَّصْرِ ، مَبْدأً وَانْتِهَاءَ
المقطع السابع
يا خليليَّ كيف يَقْتُلُ جيشٌ أَهْلَهُ عُزَّلاً صَبَاحَ مَسَاءَ
أيُّهَا الْجَيْشُ هَذِهِ بانياسٌ لَيْسَتِ القُدْسَ لا ولا سَيْنَاءَ
هَذِهِ حِمْصُ ، هَذِهِ هِيَ دَرْعَا هَذِهِ الشَّامُ ، شَامَكَ الْفَيْحَاءَ
وحَمَاةُ الأحرارِ هَذِيْ وأكرِمْ بِحَمَاةٍ مُرُوْءَةً وَفِدَاءَ
هَذِهِ لاذِقِيَّةُ الْعِزِّ ، هَذِيْ جَبْلَةُ الْخَيْرِ ، لَيْسَتَا أعداءَ
هَذِهِ إدْلِبٌ ، وَجِسْرُ شُغُورٍ فِيْمَ يا جيشُ تَقْتُلُ الأقرباءَ
مَنْ رأى ( مارِعاً ) و( تلَّ رِفَادٍ) وعَزَازاً ومِنَّغَ الشَّمّاءَ
شامَ فيهمْ بَوَاسلاً وليوثاً أعنقوا للوغى ولبوا النداءَ
(عندانُ ) الأحرار أبدتْ عنادا و(حريتانُ) عزةً قعساءَ
وكما  عزَّ للمَعَـرّةِ  نِـدٌّ  :  ما وجدنا لشيخها نُظَراءَ
حلبٌ مأرزُ الفحولِ وهيها تَ لخصمٍ أنْ يقهرَ الشَّهباءَ
إنَّ حَوْلَ الْفُرَاتِ يا جَيْشُ شعباً لَيْسَ يَرْضَى ذُلاً ولا إمْلاءَ
وَحماةُ الجَزِيْرَةِ الْيَوْمَ هَبُّوْا يَرْفُضُوْنَ التَّهْمِيْشَ والإقْصَاءَ
هَذِهِ سُوْرِيَا وكُلُّ بَنِيْهَا عَرَفُوْا الْيَوْمَ دَاءَهَا وَالدَّوَاءَ
وقبيحٌ يا جيشُ تَخْذُلُ شَعْباً أنتَ مِنْهُ وتَنْصُرُ الزُّعَمَاءَ
قَدْ ضَلَلْتَ الطَّرِيْقَ فَاذْهَبْ لِحَيْفَا وَلِيَافَا وَاجْلُ العَدُوَّ جَلاءَ
سِرْ إلى القُدْسِ إنَّ للقُدْسِ دَيْناً مِنْ قَدٍيْمٍ وَيَقْتَضِيْنَا الوَفَاءَ
اِرْمِ رَامِيْكَ فِي الْمَهَالِكِ وَاحْذَرْ وَصْمَةَ العَارِ والنَّجَاءَ النَّجَاءَ
لَكَ ماضٍ يا جيشُ يَزْهُو جَمَالاً وجَلالاً وقوَّةً ومَضَاءَ
لا تَدَعْ طُغْمَةَ الخيانةِ أنْ تُلْـ ـغِيَ ماضِيْكَ أو يَضِيْعَ هَبَاءَ
لا تُقَامِرْ بذلكَ المَجْدِ مَهْمَا عظَّمُوا في شِرَائِهِ الإغْرَاءَ
قفْ مَعَ الشَّعْبِ باعتزازٍ وأيِّدِ ثورةَ الحَقِّ وانصُرِ الشُّرَفَاءَ
إنَّ حُكْماً يُحَارِبُ الشَّعْبَ حُكْمٌ لِزَوَالٍ ، لا يَسْتَحِقُّ بَقَاءَ
المقطع الثامن
زَعَمَ الْحَاكِمُوْنَ : أنَّ رَحِيْلَ الْـ ـحُكْـِم عَنَّا سَيُعْقِبُ الأرْزَاءَ
زَعَمُوا أنَّهُمْ صِمَامُ أَمَانٍ مِنْ فَسَادٍ وَفِتْنَةٍ عَمْيَاءَ
خَوَّفُوْنَا الْفَوْضَى وَلَمْ نَرَ فَوْضَى قَبْلَ ما أَحْدَثُوا وَلا ضَرَّاءَ
خَوَّفُوْنَا مِنَ النَّصَارَى انْشِقَاقاً وَمِنَ الْكُرْدِ سَوْأَةً سَوْءَاءَ
كَذَبَ الْحُكْمُ نحنُ عُرْباً وَكُرْداً ونَصَارَى مُوَحَّدُوْنَ انْتِمَاءَ
وَحَّدَتْ بَيْنَنَا الْعُرُوْبَةُ وَالدَّا رُ جَمِيْعاً ، وَعَلَّمَتْنَا الإخَاءَ
ثُمَّ إنَّ الإعلامَ يَنْضَحُ عُهْراً وكِذَاباً وَخسَّةً وافْتِرَاءَ
وَالْفَتَاوَى وَجَلَّ قَدْرُكَ عَمَّنْ دَبَّجُوْهَا وَزَيَّفُوْا الإفْتَاءَ
حَلَّلُوْا قَتْلَنَا وَقَتْلَ بَنِيْنَا وَاسْتَبَاحُوْا أمْوَالَنَا وَالنِّسَاءَ
رُبَّ قَاضٍ قد زُجَّ في النَّارِ لَمَّا جارَ في الحُكْمِ زُلْفَةً وَرِيَاءَ
ثُمَّ قالُوا لَسَوْفَ نُصْلِحُ فِيْكُمْ وَعَلَيْكُمْ أَنْ تُحْسِنُوا الإصْغَاءَ
لَيْتَ شِعْرِيْ وَكَيْفَ يُمْكِنُ أنْ يُصْـ ـلِحَ حُكْمٌ لَمْ يَأْلُنَا إِيْذَاءَ
كيفَ يُرْجَى إصْلاحُ حُكْمٍ عَقِيْمٍ شَرُّهُ عَمَّ أَرْضَنَا والسَّمَاءَ
قد نَذَرْنَا إقْصَاءَهُ الْيَوْمَ عَنَّا وَعَزَمْنَا أنْ نَطْرُدَ الدُّخَلاءَ
هَذِهِ الأرضُ باركَ اللهُ فيها وَحَبَاهَا رَبُّ السَّمَاءِ سَنَاءَ
وجديرٌ أنْ نَنْفِيَ اليومَ عنها كُلَّ رِجْسٍ وَنُخْرِجَ الخُبَثَاءَ
المقطع التاسع
نَحْنُ وَالْحَاكِمُوْنَ أَهْلُ عِدَاءٍ نَتَهَادَى الأحقادَ والبَغْضَاءَ
نَحْنُ في ظِلِّهِمْ كَأَنَّا أُسَارَى نَشْتَكِيْ ظُلْمَهُمْ جِيَاعاً ظِمَاءَ
إنَّ شَعْباً أبناؤُهَ مِنْ عَبِيْدٍ وإماءٍ لا يَبلغُ العَلْيَاءَ
قَتَلَ الْحاكمُونَ كُلَّ جَمِيْلٍ كانَ قَبْلاً وَشَوَّهُوا الأشيَاءَ
وأهانُوا رَمْزَ الْبُطُوْلَةِ لمَّا قَلَّدُوْهُ القِيَادَةَ الجوفاءَ
غابَ عِطْرُ الشآم وَاسْتَوْحَشَ الأُنْـ ـسُ وَحَالَتْ نَعْمَاؤُهَا بَأْسَاءَ
واضمحلتْ مخايلُ الحُسْنِ مِنْهَا فَهْيَ تَرْنُو بِمُقْلَةٍ عَشْوَاءَ
وَخَوَتْ مَرْجَةُ الشَّآمِ مِنَ الْخَيْـلِ وَأمْسَتْ مِنْ عَبْدٍ شَمْسٍ خَلاءَ
أيْنَ مَرْوَانُ بالفَوَارِسِ يَهْوِيْ وَيَقُوْدُ الكَتِيبةَ الخَضْرَاءَ
يومَ كانتْ دِمَشْقُ سُرَّةَ مُلْكٍ ومناراً لِدَولَةٍ عَصْمَاءَ
أينَ جُنْدُ الإسلامِ أينَ سَرَايَا هُ تَجُوْبُ البِحَارَ وَالبَطْحَاءَ
لَيْتَ شِعْرِيْ كَيْفَ ارْتَضَيْنَا بَدِيْلاً عنهمُ الْيومَ سِفْلَةً وَغُثَاءَ
سَرَقُوا الْمُلْكَ ثُمَّ قالوا سَنَبْقَى أَبَدَ الدَّهْرِ فَوْقَكُمْ أُمَرَاءَ
فَانْتَفَضْنَا كَمَا اللُّيُوْثِ غِضَاباً وَأَبَيْنَا لِمُلْكِهِمْ إبْقَاءَ
اِمْضِ حُرّاً يَا بْنَ الشَّآمِ وَحَلِّقْ كَعُقَابٍ يَهْوَى الذُّرَى الشَّمَّاءَ
اِمْضِ حُرّاً في عالَمِ العَقْلِ وَانْهَلْ منهُ فِكْراً وحِكْمةً غَرَّاءَ
اِمْضِ حُرّاً إلى المَعَارِكِ وَاقْرَأْ سُوْرَةَ الفَتْحِ وَاشْهَدِ الْهَيْجَاءَ
لا يُوَقَّى الْجَبَانُ سَيْفَ الْمَنَايَا فَهْوَ مَيْتٌ مَهْمَا اتَّقَى وَتَنَاءَى
فإذا رُمْتَ أنْ تَعِيْشَ عزيزاً فَاطْلُبِ العِزَّ بِالْحَيَاةِ شِرَاءَ
فَمِنَ العَجْزِ أنْ نكونَ شِيَاهاً وتكونَ الوُحوشُ فِيْنِا الرِّعاءَ
نَحْنُ كُنَّا أسْيَادَهَا مُنْذُ كُنَّا وَسَنَبْقَى أسْيَادَهَا الْكُرَمَاءَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
قيثـآرھہ͠

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 317
السٌّمعَة : 11
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 05/06/2012
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الجمعة يونيو 08, 2012 12:43 am

رائعة بارك الله فيك







مع سوريا .. حتى النصـر ,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
بنات الثوره

avatar

&

&
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب : منتدى
المنتديات الأسلامية

عدد المساهمات : 1450
السٌّمعَة : 76
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 29/03/2012
العمر : 24
حزين

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الجمعة يونيو 08, 2012 12:52 am




sy sy

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
مؤيد الأحرار

avatar

 

 
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف: قسم خاص للتعريف بالطوائف الشيعية ( الرافضة )


عدد المساهمات : 2330
السٌّمعَة : 72
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 02/06/2012
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   السبت يونيو 09, 2012 3:41 pm

الله الله الله

تبارك الله

بارك الله بك وتبارك على ماوهبك من ابداع الفكر والأدب

دمت وسلمت ياشاعرنا الكبير.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
محمد رجب عفارة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : شرف vip

عدد المساهمات : 1531
السٌّمعَة : 42
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 15/06/2011
العمر : 68
مندهش
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: جنود الحسين في كل زمان كل ثائر على الحكام الطغاة اللصوص المهرجين   السبت يونيو 09, 2012 6:22 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

موطني الْيَوْمَ كَرْبَلاءُ فَلِمْ لا : أذرفُ الدَّمْعَ باكياً كَرْبَلاءَ
ثارَ مِنْ ظُلْمِ حَاكِمِيْهِ فَنَادَى : وَ رِفَاقُ الْحُسَيْنِ لَبُّوْا النِّدَاءَ

لا فض فوك موفق من الله تعالى دائم إن شاء الله يا اخ أبو ياسر السوري

أتباع سيدنا الإمام الشهيد الحسين عليه السلام هم كل سائر على دربه من المسلمين، و درب الحسين هو الثورة على الدولة العصابة، عصابة المتسلطين اللصوص المهرجين، و ليس المجوس الذين يوظفون ثورة الحسين للكيد للعرب، بوضع العرب مقابل أهل البيت، بزعمهم أن جماعة السنة يتبعون سنة بني أمية، و الفرس المجوس يمطتون حثالة العرب الشيعة الذين أنطلت عليهم دعاية المجوس أن أهل السنة هم السائرون على درب بني أمية، و كأن ملوك بني أمية نسيج واحد، لا فرق بين معاوية الذي ابتدع شتم أهل البيت و التنكيل بهم و بين سيدنا عمر بن العزيز رضي الله عنه الذي أبطل هذه البدعة الشنيعة، و أبدلها بالآية الكريمة: "إن الله يأمر بالعدل و الإحسان و إيتاء ذي القربى، و ينهى عن الفحشاء و المنكر و البغي؛ يعظكم لعلكم تذكرون".

نهج ا لسنة هو نهج الخلفاء الراشدين الأربعة، سلاطين القدرة أبو بكر و عمر و عثمان رضي الله عنهم أجمعين، و سلطان الحجة، ثم الحجة و القدرة معا، علي بن أبي طالب كرم الله وجهه و رضي عنه.

يرفعون شعار يا لثارات الحسين و يدعمون أشباه أعداء الحسين من الطغاة المجرمين، و هل أعداء الحسين هم النساء و الأطفال و الشباب الأحرار الثائرين على الظلم؟

و هل الثأر للحسين يكون باغتصاب النساء و قتل الأطفال و الشباب، حاشا لسيدنا الحسين عليه السلام أن يرضى بالشبيحة كلاب جهنم جنودا في جيشه البطولي الطاهر.

........................

شـــــمـــــــــــس لــــــــبنــــــــان


المجوس و أذنابهم حثالة العرب الذين يزعمون انهم شيعة هم حالة مرضية عقلية نفسية ميؤوس من إمكانية علاجها، هم سرطان خبيث مستفحل في جسم الأمة الإسلامية و لا راحة للأمة الإسلامية إلا باستئصالهم وتعجيلهم إلى الجحيم.


أمي عائشة حبيبة الحبيب

أبي الإسلام لا أب لي سواه *** إذا ارتهنوا لحزب أو زعيم

أعددت للفقهاء سما ناقعا *** فساقي أنصبــهم بكأس الأرفـــض

إذا عاد الحصيف إلى حجاه *** تهاون في المذاهب و ازدراهــــــا

ليس مطلوبا من المسلم أن يبدل مذهبه، المذهب تخصص في الإسلام، يعكس جزءا من حقيقة الإنسان الواسعة.

فقــــــط المطلوب منه تنوير عقله وإصلاح أخلاق نفسه تمهيدا لتنقية مذهبه

عندها فقط يجتمع شمل أمة محمد صلى الله عليه و آله و سلم .

إذا في مجلس نذكر عليـــــا .....
و ســِــبطيه و فاطمة الزكية

يقال تجاوزوا يا قوم هــــــــذا .....
فهذا من حـديث الرافضيـــــــة

برئت إلى المهيمن من أناس .....
يرون الرفض حـــب الفاطمية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   السبت يونيو 09, 2012 8:03 pm

الإخوة والأخوات الذين شرفوني بالمرور بقصيدتي :

الشعر مرآة لواقع يعيشه الشاعر ، فمنكم استوحيت كلماتي ، وإليكم وإلى كل حُرٍّ وحُرّةٍ مآلها . فهي منكم وإليكم يا إخوتي وأخواتي الأحرار والحرائر ... الله أكبر ، وثورتنا منصورة ، بعون الله .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14329
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الثلاثاء أكتوبر 16, 2012 11:01 pm



مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الثلاثاء أكتوبر 16, 2012 11:31 pm

الأخت الفاضلة الثائرة
مدى :



شكرا
لمرورك الكريم ، ومن نبضات وجدانكم أستوحي مشاعر شعري ، ومن ثباتكم على تكاليف
النضال أستمد دعائم صمودي . فإليكم الشكر على ما توحون به إلي من شعر . وما تمدونني
به من أسباب الصمود .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أزف الرحيل

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 115
السٌّمعَة : 10
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 10/04/2012
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الأربعاء أكتوبر 17, 2012 12:55 pm

إيْهِ أبناءَ سُوْرِيَا لا تَهَابُوا سَطْوَةَ النَّذْلِ إنْ أرَادَ اعْتِدَاءَ

أَوَ لَسْتُمْ أحفادَ عَمْرٍو وَسَعْدٍ والمُثَنَّى بُطُوْلَةً وَوَلاءَ

حَمَلُوا مِشْعَلَ التَّحَرُّرِ نوراً مَلأَ الكونَ هابطاً منْ حِرَاءٍ

وَطِئَتْ خَيْلُهُمْ مَدَائِنَ كِسْرَى ذاتَ يَوْمٍ وَرُوْسِيَا الْبَيْضَاءَ


قصيده رااااائعه ماشاء الله تبارك الرحمن

بارك الله بك وبقلمك

AY





مهمــــــــــا طــــــــــــــــال الليـــــــــــل سيلـــــوح فجــــــــر النصـــــــــــــر



sy sy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الأربعاء أكتوبر 17, 2012 11:14 pm

الأخت " أزف
الرحيل " :



أسعدني مرورك بقصيدتي
" معلقة الثورة السورية " واستحسانك لها . وأرجو أن تؤدي دورها في
المسيرة النضالية ، وتعمل عملها في إلهاب مشاعر الثوار ، ودفعهم إلى الأمام .. شكرا
لك أختي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
حسام الثورة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 1133
السٌّمعَة : 17
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/05/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الخميس أكتوبر 18, 2012 1:07 am

أخي أبو ياسر بارك الله بك وفتح عليك
السيد عفارة رغم إنك تحاول تقديم ما تتقي به إلا أنك لم تسطيع إخفاء كره بني أمية والكذب عليهم أصلحك الله وهداك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: قصيدة ( معلقة الثورة السورية )   الأربعاء مايو 22, 2013 11:52 pm

أخي ( حسام الثورة ) :

منذ شهور لم يتسنَّ لي الرجوع إلى استعراض قصائدي في قسم الشعر ، فحين مررت اليوم بمعلقة الثورة ، رأيت أنك كنت تكرمت بالمرور بها منذ شهور . ولم أنتبه لذلك فلهذا لم أرد على مرورك الكريم بالشكر في حينه . فشكرا لك أخي ، وصدرك أوسع لقبول عذري ، ومسامحتي على التأخير .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

قصيدة ( معلقة الثورة السورية )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { أدب عربي _ قصص وروايات } ::  قسم خاص للقصائد المكتوبة-