منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92015] -||- مشاركات: [ 365249] -||- الأعضاء: [8447] -||- نورت المنتدى يا : [عبدالمتعال القناص المطيرى] -||-عمر المنتدى : [2356]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
يسعد قلبي شوف الحرم mp3
الشيعة واليهود تتطابق العقيدة والأهداف -1
" عمليات الجيش الحـر والثـوار "
توثيق استهداف طيران الاحتلال الروسي للمدن والمدنين والبنية التحتية
ناشطون يوجهون نداء للمنظمات الدولية لتأمين خروج أهالي عقيربات وريف السلمية
نشرة حصاد يوم الخميس لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 17-08-2017
تفريغ فيديو بعنوان - إستراتيجية إسرائيل العظمى – في الثمانينيات
هل انتصر الأسد حقا ..؟؟ وهل هزمت الثورة ..؟؟
شرح حديث أم زرع
حملة #مخيمات_الموت Death_Camps#
أمس في 2:16 am
أمس في 1:12 am
الجمعة أغسطس 18, 2017 3:19 am
الجمعة أغسطس 18, 2017 3:14 am
الجمعة أغسطس 18, 2017 3:08 am
الجمعة أغسطس 18, 2017 3:01 am
الخميس أغسطس 17, 2017 5:11 am
الأربعاء أغسطس 16, 2017 8:09 pm
الأربعاء أغسطس 16, 2017 4:46 pm
الثلاثاء أغسطس 15, 2017 10:03 pm
البيرق الاخضر
أبو ياسر السوري
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
أبو ياسر السوري
حسام الثورة
أبو ياسر السوري
Admin
شاطر | .
 

 أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5327
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )    الأربعاء يوليو 18, 2012 2:01 am

أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )

بقلم : ابو ياسر السوري
لستُ أنا وحدي الذي فوجئ بعدم ارتقاء حديث الشيخ سارية الرفاعي إلى مستوى الحَدَثِ أثناء ظهوره في برنامج ( الشريعة والحياة ) على قناة الجزيرة ، وإنما كان حديثُه اللَّيّنُ مثارَ استغرابٍ لدى الآلاف من المشاهدين السوريين ، الذين كانوا يظنون أن الشيخ سوف يعرِّي الأسد وعصابته المجرمين على رؤوس الأشهاد ، وأنه سينتصف في هذا اللقاء لكل المقهورين المظلومين من السوريين .. وإذا بالشيخ الفاضل يهرب في هذا اللقاء من الواقع ، ليحدثنا عن لقاءاته السابقة بالسيد الرئيس والسيد الوزير ، وكبار المسؤولين . ويحدثنا عن نصحه لهم ، وحواره مع ضباط أمن النظام ، الذين كانوا كما صوَّرهم الشيخ ، على جانب رفيع من اللطف والتهذيب ، حتى خيل إلينا وكأنه يحدثنا عن رجال من الشرطة في زمن الخليفة العادل عمر بن عبد العزيز رحمه الله ...

لقد كنا ننتظر من الشيخ الداعية ، أن يشدَّ الانتبهاء إلى الوضع المأساوي الذي وُضِعَ فيه المواطن السوري على أيدي نظام الأسد الطائفي الحاقد . فكنا نودُّ لو حدثنا مثلا عن مقتل أكثر من مائة وخمسين ألف شهيد ما بين شاب وشيخ وطفل وامرأة . ولو حدثنا عن تهجير أكثر من مائتي ألف مواطن إلى البلدان المجاورة ، تركيا والأردن ولبنان ، وتشريد اكثر من مليوني إنسان ، ممن فروا من الأماكن الساخنة إلى بلدان وقرى أخرى أقل سخونة . أو كان حدثنا عن مئات آلاف الجرحى والمعوقين .. وكنا نتمنى لو أن الشيخ أخبر العالم من خلال ظهوره على هذه القناة ، بما قام به النظام من انتهاك للحرمات ، وتدنيس للمقدسات ، واعتداء على الأرواح والأموال والكرامة والعرض والدين ...

ولكن مولانا الشيخ - حفظه الله - لم يشأ أن يمرَّ بكلامه على هذه الجرائم ، ولو مرورا سريعا ، ولكنه آثر تناولَ الوَضْعِ بالحديث عن العموميات ، ونأى عن جوهر المشكلة ، وتحاشى أن يضع النقاط على الحروف ، وتجنب أن يُجرِّمَ أحداً بعينه من أركان النظام ، ولم يزلَّ لسانُه بكلمة سوء واحدة عن بشار الأسد ، فكأنما هو خط أحمر لا يجوز تخطيه ، ولا المساس به إلا مقرونا بالإجلال والتعظيم ..

لم يقل الشيخ للناس أن سوريا يحكمها اليوم رئيس يَدَّعِي الألوهية ، ويُكرِهُ معارضيه على قول ( لا إله إلا بشار ) كما يُكرِه المعتقلين على السجود لصوره .. ولم يَقُلِ الشيخُ للناس أن زبانية بشار الأسد هدموا المساجد ، وأحرقوا المصاحف ، وشتموا الإله والرسول .. ولم يشأ أن يخبر الناس بأن هذا الرئيس لم يدع أهل بيت في سوريا إلا أدخل إليهم الحزن ، وحملهم على البكاء ، إما على شاب قتله ، أو طفل أحرقه ، أو عرض انتهكه ، أو بيت هدمه ، أو محل تجاري نهبه ثم أحرقه ... وكأنَّ هذه الأمور لا تعني للشيخ شيئاً من قريب ولا من بعيد . وكأنَّ كل الذي يهمه من خلال هذه المقابلة أن يقول : إنه شخص مهمٌّ ، يلتقي بالرئيس والوزير ، وضباط الأمن ، وأنه ممن يظهر على قناة الدنيا ، ويفتي من خلالها بجواز قتل العصابة المندسة بين صفوف المتظاهرين ، لأنها هي التي تقوم بقتلهم من حيث لا يشعرون ... وأنه كان يخيل إليه أنه يصدح بكلمة الحق ، فقد ضرب لذلك شاهدا فقال : إن عناصر الأمن قاموا بمداهمة بيت ، فانقطع حليب المرأة من الخوف وبالتْ على نفسها ... وهكذا اختزل مولانا آلام السوريين كلها في قصة هذه المرأة وبولتها .!؟

أيها الشيخ ، إن بعض التهذيب من الدناءة ، وإن الكلمة الوقحة إن جاءت في مكانها المناسب كانت تسبيحة ، وإن التسبيحة في غير محلها ربما جَعَلَتْ صاحبها شريكا في القتل ...

ولعلك تذكر أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه قال لعروة بن مسعود الثقفي يوم الحديبية : ( امصُصْ بَظْرَ اللات ) ورسول الله صلى الله عليه وسلم يسمع ، فلم ينهه ، ولم يقل له : أفحشت ، مع أنها لفظة فاحشة بكل المقاييس .. فكانت كلمته هذه على فحشها مرضيةً لرسول عليه الصلاة والسلام .

وحدث الشعبي ( أظنُّه ) يوما فقال : جاء رجل إلى أمير ظالم فوشى إليه برجل يشتمه بالغيب . فقال بعض الحضور يتملق للأمير ( سبحان الله ) وكأنه يغري الأمير بعقوبة الموشى به ... فقال الشعبي : ما كنت أعلم أن " سبحان الله " يمكن أن تكون معصية إلا في مثل هذا المقام .

أسوق إليك هذه الأخبار ، ردا على أن أدبك الجمَّ مع المجرم القاتل بشار الأسد ، وهو أدب في غير محله ، لذلك أثار حفيظتي عليك ، ودفعني إلى شتمتك .. وها أنذا أخبرك بذلك ، ولا أستميحك المغفرة على شتمي إياك ، ليقيني أني مَثُوبٌ بشتمك .

أيها الشيخ ، أين أنت اليوم من موقف العز بن عبد السلام ، وابن تيمية من الحكام في زمانهم ؟ لقد أذْهَلَتْنِي مُرَاوَغَتُكَ في الكلام . وإقرارُك بوجود عصابات مندسة ، وليس هنالك إلا الجيش الحر ، الذي يدافع عن الأعراض والحرمات .. وأذهلَنِي حديثُك عن الفتنة ، وليس هنالك سوى الإجرام الذي يمارسه النظام .. وأذهلَني تَوَجُّعُكَ لمَقْتَلِ عناصر الأمن والشبيحة ، وهم لا يدينون بدين ، وليس لديهم من مهمة سوى قتل المسلمين وإرهابهم واغتصابهم .. وأذهلَنِي إسقاطُ الكلام عن وليَّ أمر المسلمين على بشار الأسد ، وهو عدو الله ورسوله وعدو المسلمين ..!!؟؟

أيها الشيخ ، سُئِلْتَ عن الإذن بالجهاد فتلعثمتَ في الإجابة ، وراوغتَ بكلام لا يفهم منه أنك تأذن بالجهاد ضد المجرم بشار الأسد وعصابته ، أو تمنع منه .؟ أما علمتَ أيها الشيخ أن الجهاد اليوم أصبح فرض عين ، وأن التعلل بعدم التكافؤ في السلاح غرة من الشيطان ، فأصحاب رسول الله قاتلوا فارس والروم ، ولم يكن هنالك تكافؤ بينهم وبين عدوهم ، لا في العَدَدِ ولا في العُدَد ، ومع ذلك انتصروا عليهم ، وزلزلوا عروشهم ، وثلوا ملكهم ..

فإذا لم يكن الجهاد اليوم واجبا على المسلمين ، فمتى يجب .. وإن لم يكن هذا منك خذلانا للمؤمنين ، فقل لي بربك ما هو الخذلان .!!؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
عمر الحكيم

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 1076
السٌّمعَة : 54
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
حزين

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )    الأربعاء يوليو 18, 2012 1:27 pm

ياصديقي ابو ياسر ان كان قد اذهلك حديث الشيخ سارية فانه لم يفاجئني فهو منطقي وواقعي بالنسبة لاتجاهه السياسي ..احيلك لمقالة كنت قد كتبتها في هذا المنتدى تحت عنوان لانملك الا ان نكون يقظين وهي تتناول اختراع الاسلام الوسطي القادم ليحكمنا وواضح منذ زمن بعيد ان الشيخ سارية هو من ذلك الاتجاه..على كل الاحوال اشكر لك ماكتبت لانه ضروري ولازم لبناء وعي جديد نحن بأمس الحاجة له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
ابوالحمزة

avatar

!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 1910
السٌّمعَة : 69
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 04/07/2011
العمر : 47


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )    الخميس يوليو 19, 2012 8:59 am

أخي أبوياسر أنا أتفق معك فيما ذهبت إليه وخصوصا أن الشيخ هداه الله

يعتبر في مأمن من بطش النظام الان وبعيدا عن الشبيحة فلماذا لم يصدح بالحق

كنا في السابق عندما كان في الشام نلتمس بعض العذر له ولمشايخ اخرين لسكوتهم واعتبرناه من الحكمة اما الان فلا عذر لهم

أخي عمر الحكيم ماذا تقصد بالإسلام الوسطي القادم فهل الوسطية قادمه أم هي منذ بزوغ فجر الإسلام ونحن أمة وسطا كما جاء في القران الكريم

تحياتي


http://www.youtube.com/watch?v=1GNXLPG24b0


قالت : أرى بحراً ، وقــومكَ دونهُ ... قلت : اعذريــهم ليس فيهم طارقُأنا لاأرى جور الأعـــــادي عائقاً ... لكن ضعف المسلـــمين العـــــائقُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
boklthoom

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 85
السٌّمعَة : 3
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 31/07/2011
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )    الخميس يوليو 19, 2012 9:36 am

لو قام العلماء بمهمتهم الحقيقية والصحيحة والصريحة لما تسلط طاغوت على الناس
مصيبة الأمة في سكوت وجبن وخور العلماء بل الأدهى والأمر نفاقهم
" وقفوهم إنهم مسئولون "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أذهلني موقف سارية الرفاعي وكلامه في برنامج ( الشريعة والحياة )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-