منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92097] -||- مشاركات: [ 365410] -||- الأعضاء: [8454] -||- نورت المنتدى يا : [moulla hichem] -||-عمر المنتدى : [2420]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
هل التاريخ يعيد نفسه .. أم ماذا .؟
معاد-لُعٍنً أبو رغال وبقيت الكعبة شامخة
الأخ أبو الحمزة أتق الله بالنقل
إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة
مقتل عصام زهر الدين العميد في جيش النظام السوري
من شعر الحكمة
"السيناريو" بين السخرية والألم والهدف الأصعب
الاستعمار الخشن والاستعمار الناعم
مستشار ترمب : الإسلام سرطان خبيث ...
كُنْ مَحضرَ خير ..
أمس في 10:30 pm
السبت أكتوبر 21, 2017 11:51 pm
السبت أكتوبر 21, 2017 10:22 am
الجمعة أكتوبر 20, 2017 12:25 pm
الخميس أكتوبر 19, 2017 1:00 am
الإثنين أكتوبر 16, 2017 12:31 am
السبت أكتوبر 14, 2017 11:56 am
الجمعة أكتوبر 13, 2017 4:32 pm
الجمعة أكتوبر 13, 2017 1:22 pm
الجمعة أكتوبر 13, 2017 11:35 am
أبو ياسر السوري
حسام الثورة
حسام الثورة
حسام الثورة
حسام الثورة
أبو ياسر السوري
محمد حمد
ابوالحمزة
محمد حمد
ابوالحمزة

شاطر | .
 

 أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5373
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين    الجمعة فبراير 01, 2013 1:49 am

أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين

بقلم : أبو ياسر السوري

لقد كنت متخوفا من مؤتمر المانحين ، الذي انعقد يوم الأربعاء 30 / 1 / 2013 وكان الباعث على تخوفي ، أن يكون ككل المؤتمرات التي تجتمع تحت مسمى مؤيد للشعب السوري ، ثم يتبين لاحقا أن ذلك الاجتماع أو المؤتمر إنما كان لصالح النظام وشركائه ، وليس للشعب السوري منه إلا الدعاية الفارغة ... وإليكم الأمثلة المؤيدة لما نقول :

1 - زعمت الجامعة العربية في كل تحركاتها ، أن مع الشعب السوري ، فقاطعت النظام ، وجمدت عضويته في الجامعة ، وصار بين يوسف أحمد مندوب سوريا لدى الجامعة ، وبين أعضاء الجامعة العربية ، العظيم وما جرى .. ثم وبعد اللتيا والتي ، عرفنا أن الجامعة العربية وأمينها العربي وخونتها الجرب .. كلهم مع النظام .

2 – لما تحول الملف السوري إلى مجلس الأمن ، واعقد المجلس لإصدار قرار إدانة للنظام ، كان المجلس منقسما شطرين . فريق مع النظام وعلى رأسه ، روسيا والصين .. وفريق مع الشعب السوري وعلى رأسه أمريكا وبريطانيا وفرنسا .. فلما استخدمت روسيا والصين حق الفيتو ، انسحبت مندوبة أمريكا متظاهرة بمنتهى السخط والغضب . وتكلم يومها المندوب البريطاني والمندوب الفرنسي بكلام امتاز بنبرة الملامة لاستخدام حق الفيتو ، ولوحا بأن التاريخ سيحاسب من يتسبب في إطالة معاناة الشعب السوري ..

ثم تبين أخيراً ، أن انقسام مجلس الأمن ما هو إلا انقسام شكلي ، فرضته ضرورة تقاسم الأدوار، لأن الجميع كان متفقاً على عدم سقوط الأسد . لأن سقوطه سوف يضر بإسرائيل ...

3 – مجموعة أصدقاء سوريا اجتمعوا مرات ، وقد زعموا أنهم مع الشعب السوري في حقه بالعيش حرا كريما .. وأنهم سينصرون قضيته ، ويوقفون آلة القتل التي تحصده ليل نهار على مدى ما يقارب السنتين ... ثم ماذا كان .. لقد تبين أن أمريكا قد تبرعت سرا للأسد بمبلغ ( خمس مليارات دولار ) لقتل الشعب .. وإذا كان هذا موقف أمريكا ، فليس الموقف البريطاني ولا الموقف الفرنسي عنه ببعيد .. وكل الدلائل تشير إلى أنهم كلهم مع النظام القاتل ، ضد الشعب الضحية . وآخر الأنباء قرأت في المختصر بتاريخ 28 / 1 / 2013 نبأ يقول : أن السفيرة السورية لمياء شكور تعود إلى مكتبها في باريس لتتلقى هي وموظفي السفارة هناك زيادة في مرتباتهم الشهرية تزيد على الألف يورو ، وذلك بناء على صفقة تمت بين فرنسا والجزائر بخصوص مالي وسوريا ، وأنه سمح لفرنسا باستخدام الأجواء الجزائرية ، في مقابل تعديل الموقف الفرنسي من النظام السوري ...

وهذه الأمثلة كافية لتبرير التخوف من مؤتمر المانحين ، وتبرير الظن بأنه لن يختلف عن بقية المؤتمرات ، في أنه ظاهره فيه الرحمة وباطنه من قِبَلِهِ العذاب .. ويبدو أن من يخاف من العفريت يطلع له العفريت بوجهه القبيح ..

فما إن انعقد مؤتمر المانحين في الكويت ، حتى تقاطر إليه موكب الشحادين .. واحد من الأردن وآخر من مصر وثالث من لبنان .. ورابع وخامس .. وصار كل من وجد في بلده أحدا من السوريين ، عمد إلى يده فقطعها ثم جلس على أبواب مؤتمر المانحين يطلب الحسنة ...لقد بلغت التبرعات في هذا المؤتمر المليار ونصف المليار . ولو سلم المبلغ للجان عربية ، وقامت بتوزيعه مباشرة ، دون المرور على قناة الأمم المتحدة ، التي ستدوزعه بدرها عبر قنوات الحكومات المضيفة للنازحين السوريين ... لو حصل هذا لقلنا لا بأس ، وإن كان لنا رأي آخر في هذا المال ، سنأتي على ذكره لاحقا في هذا المقال ..ولكن الأمور جَرَتْ على غير ما تهوى السفن ، وتقرر أن يسلم المليار والنصف لـ ( بان كيمون) ليقوم هو بتوزيعه عن طريق الحكومات المجاورة لسوريا ، على أن يخصص منه ( ألف مليون دولار ) لجيران سوريا ( لبنان والأردن والعراق ) الذين يوفرون المأوى لنحو 700 ألف لاجئ سوري مسجلاً في القيود ، وعلى أن يكون نصيب لبنان وحدها (370 مليون دولار ) لتغطية النفقات لمدة ستة أشهر فقط .

أما الـ500 مليون الباقية ، فإنها تخصص لتمويل الجهود الإنسانية لأربعة ملايين سوري داخل بلادهم . و( تلك إذن قسمة ضيزى ) . ولو انكشفت الحقائق لعلم الناس أن الشعب السوري في داخل سوريا كله مشرد ، وأن حاجة (15) مليون سوري الباقين في الداخل لا تقل عن حاجة ( الـ 700 ألف ) مشرد في الخارج . فالمشرد في هذه البلدان ، يظل آمنا نسبيا من الموت بالقنابل والصواريخ ، التي تقتل المشردين في الداخل بدون رحمة . فماذا جنينا من مؤتمر المانحين .؟

والله يا سادة لسنا مغفلين ، ولا معوقين عقليا .. واسمحوا لي أن أقول لكم : لماذا تداوون مريض السرطان بشراب خافض للحرارة .؟؟ لماذا أنتم مشغولون في إدارة الأزمة ، منصرفون عن معالجتها بشكل فاعل .؟؟

إن السوريين يا سادة ، مشردون جياع عراة يعانون أشد المعاناة... ومع ذلك فإنهم يصبرون على البرد والجوع والتشرد .. يصبرون على البأساء والضراء .. يصبرون على كل ما هم فيه من بلاء .. ولكنهم لا يصبرون على بقاء الأسد رئيسا عليهم ساعة .. سنقاوم رغم الجوع والبرد والتشرد .. سنقاوم رغم الخوف والموت ونزف الجراح .. سنقاوم وإن مُنِعَ عنا السلاح .. سنقاوم ولن نستسلم مهما خسرنا من أرواح .. عهدٌ قطعناه على أنفسنا مع الله .. سنقاوم ظلم الأسد إلى أن ننتصر فنعيش بعده عيش الكرام ، أو نموت مقاومين كما يموت الكرام .

أيها المجتمع الدولي ، أيها العرب ، أيها المسلمون ، لا تساومونا على كرامتنا .. فقد سبق أن قلنا كلمتنا ولن نتراجع عنها أبدا ( الموت ولا المذلة ) . فساعدونا على نيل مطلبنا الحق ولا تساومونا إن كنتم مخلصين . سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14351
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين    الجمعة فبراير 01, 2013 2:58 am

كم هو مؤسف أن يفزع المخلصين بالأموال لنصرة أخوتهم ثم يجمعها الخونة ويضيعوها فلا هم الذين اطعموا بها
ولاهم الذين سلحوا بها الأحرار بل بكل برود يعطوها للغرب التي تمنحها لحامي حمى اسرائيل بشارون ..!
أو يقوم بسرقتها حفيد اليهود "عاهر الأردن " ويبيعها ، ويذهب لشحدة بعد سرقتها حتى تكبر تجارته الحرام !

ومن الغريب اننا لم نرى استنكار لهذه المهزلة من قبل المانحيين ولا نعلم السبب ؟!


اشكرك جزيل الشكر أخي ابو ياسر على هذه المقالة المهمة جداً
وأنا متأكدة أن جميع أحرار سوريا يقولون ايضاً أيها المجتمع الدولي ،
أيها العرب ، أيها المسلمون ، لا تساومونا على كرامتنا .. فقد سبق أن قلنا
كلمتنا ولن نتراجع عنها أبدا ( الموت ولا المذلة ) . فساعدونا على نيل
مطلبنا الحق ولا تساومونا إن كنتم مخلصين . سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم
فاعلين .






مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5373
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين    الجمعة فبراير 01, 2013 3:40 am

أختي مدى حفظك الله :

هذا المليار الذي خصصوه لـ (700 ألف ) سوري في الخارج ،لن يصلهم منه إلا النزر اليسير جدا .. لأنه سوف يتبخر منه قسم في الأمم المتحدة .. فإذا تم تحويل مخصصات من في الأردن اقتطعت الحكومة الأردنية 50% من المبلغ المخصص . وكذلك الشأن في لبنان وغيرها من الدول المسجل لديها سوريون .. ثم سيضيع قسم منه لدى العاملين عليها ( الحرامية الصغار) ولا يصل أخيرا لأولئك المساكين ، الذين جمعت التبرعات باسمهم إلا القليل .. ولا أتوقع أن يصلهم سوى ( 250 ألف دولار ) تقريبا.. وعلى هذا يكون نصيب الفرد من مؤتمر المانحين (357) دولار فقط لا غير .. فهل يساوي هذا المؤتمر كل هذه الطنطنة .؟؟ فماذا يستفيد السوري من هذا المبلغ الزهيد .. أليس الأفضل لو تم توظيف المليار ونصف المليار لشراء سلاح نوعي وذخائر ، وسلم ذلك للثوار في الداخل ، فأراحونا خلال أسبوع أو أسبوعين من هذا الخنزير ، بل وأراحوا أنفسهم من شره كذلك . فشروره لا يكاد يسلم منها أحد والعياذ بالله . وكأنه شيطان رجيم . عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين .. إلى يوم الدين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
حسام الثورة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 1125
السٌّمعَة : 17
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/05/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين    الجمعة فبراير 01, 2013 4:02 pm

أخوتي الأكارم بارك الله بكم
لقد اتعبتم أنفسكم ووضحتم ما هو واضح وكما يقول الشاعر لقد اسمعت لو ناديت حيا ولاكن لا حياة لمن تنادي , اخوتي الأكارم كلنا نعلم أن هذه الحكومات تساعد الأسد سرا أو علنا وتأتي هذه المؤتمرات للمساعدة العلنية للنظام تحت مسميات قانونية إنسانية , وبجميع الأحوال إذا كان المليار كما يقولون سيصل إلى المخيمات فحبذا لو يصل المليار ونصف لإن حصة الداخل لن يصل منها شيء بل ستصرف رواتب للشبيحة
حسبنا الله ونعم الوكيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5373
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين    السبت فبراير 02, 2013 2:32 am

أخي حسام .. أحييك وبعد :

فليس كل أحد على علم ببراءة الذئب من دم يوسف .. ففي البشر من لا يفهم إلا من طريق عينه أو أذنه عبر شاشات التلفزيون .. ولا يستخدم عقله فيما يرى ويسمع البتة .. وهؤلاء علينا إيضاح الحقائق لهم .. ومدافعة الباطل ودمغه بالحجج أمامهم باستمرار ، لئلا يظلوا ضحايا الدعايات الكاذبة ، التي لا تزال ترددها أبواق الإعلام ، حتى تصبح لدى العامة أشبه بالمسلمات .. وهذا ديدن أصحاب الباطل على مدار الدهر .. لذلك أشار القرآن الكريم إلى قوة تأثير تكرار المعلومة فقال تعالى ( بل مكر الليل والنهار ) أي إن المكر المتواصل ليلا نهارا ، هو الذي أقنع الأتباع بالانقياد في الضلال لأكابر المجرمين ..

ولو كانت الشهرة وحدها تكفي .. لاكتفى بها القرآن .. فمع ما عرف عن اليهود من خبث وكيد ومكر وبهتان وخسة وإفساد .. حتى اشتهروا بذلك لدى أهل الأرض جميعا ، ومع ذلك ما فتئ القرآن يحذر منهم ، وينبه إلى خطرهم مرات ومرات .. ولم يكتف بالتحذير من شرهم اتكالا على وضوحه لدى الناس .

شكر الله إليك أخي .. ولا تركنن إلى عدم التذكير بالباطل اعتمادا على شهرته .. وذكر فإن الذكرى تنفع المؤمنين ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أيها المانحون ، سلحونا ولا تطعمونا إن كنتم فاعلين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-