منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92220] -||- مشاركات: [ 365448] -||- الأعضاء: [8456] -||- نورت المنتدى يا : [http://www.syria2011.net/u8473] -||-عمر المنتدى : [2935]
 
الرئيسيةالاعلاناتالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
شهداء نيوزيلاندا الشيخ محمود الحسنات mp4
عالندهة بتلاقينا صوت وفيديو فرقة الوفاء للفن الإسلامي
السعودي "رافع السبابة".. "أيقونة" مجزرة نيوزيلندا
كلمة الشيوخ والخطباء للحكام الظلمة mp4
ثائر بالدم وبالروح ll النسخة الرسمية ll mp3 فريق غرباء للفن الاسلامي
تلاوات قرآنية جميلة مع مناظر طبيعية mp4
السلام الوطني العراقي السابق صدام حسين رحمه الله
علامات الساعة الكبرى mp4 الشيخ بسام جرار
بالفيديو وصول المختطفين الأربعة إلى قطاع غزة بعد إفراج مصر عنهم
القدس سنة Jerusalem in 1938 فيديو mp4
الأحد مارس 17, 2019 7:04 pm
السبت مارس 16, 2019 7:59 pm
السبت مارس 16, 2019 5:51 pm
الأحد مارس 10, 2019 9:42 pm
الأربعاء مارس 06, 2019 8:52 pm
الثلاثاء مارس 05, 2019 12:23 am
الجمعة مارس 01, 2019 9:49 pm
الخميس فبراير 28, 2019 11:17 pm
الخميس فبراير 28, 2019 9:09 pm
الإثنين فبراير 25, 2019 12:33 am
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
شاطر | .
 

 ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 9 ... 18  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 4:27 pm

[b]لقد جاؤوا الى بلادنا من جبال وقرى متخلّفة وقد
استقبلناهم كأخوة
لنا ولكن كيف لنا أن نكرم اللئيم الحاقد


لقد خططوا لابادتنا واستغلوا
ثقتنا بهم صادروا
بيوتنا وأراضينا بحجة المومانعة والموقاومة وأقاموا على
انقاضها معتقلات
ومطارات وكتائب عسكرية وافرع مخابرات ليحصوا انفاسنا

ليتأكدوا
أنهم قتلوا فينا الكرامة ومسحوا من جباهنا
علامة السجود


لقد
وجب أن نفرد زاوية نذكر فيها تاريخ سورية الاسود
الذي صنعه
حقد
هؤلاء


علينا ان نحكي الحقيقة ولاشيء غير الحقيقة

حقيقة
هؤلاء الرعاع ..الذين لم يرضوا ان يعيشوا
عيشتنا الكريمة وفضّلوا أن يكونا
بمصاف الخونة والفتلة


فتاريخهم يشهد لهم بوقوفهم مع كل غاز وطامع

بداية
مع المغول ومروراً بالصليبيين والانتداب
الفرنسي (الذين طالبوا بوثيقة استعطاف
يبدون فيها تعاطفهم مع اليهود ضد العرب
والمسلمين ويعترفون بها بانهم ليسوا
عرباً ولامسلمي وادعوا أنهم مظلومين كاليهود في فلسطينن )

ونأتي في نهاية المطاف السماح
لأعدائهم الأصليين الذين كفّروهم
وساموهم سوء العذاب الشيعة الاثني
عشرية لمناداتهم بالوهية علي ونبوة ابن نصير
باقامة دولة صفوية
موازية للدولة النصيرية ( العلوية
)


يجب
أن يتعلم ابناؤنا ان الثقة بهؤلاء
كالاطمئنان لأفعى رقطاء في جحر نبت في
اعلاه ورود
وزنابق



نعم ايها الناس لقد تم خداعنا باسم العروبة فابادوا
اخواننا
الفلسطينيين و الللبنانيين وروّضوا شعبنا الأبي بحجة تحرير فلسطين

لقد
تجرأوا على لحى شيوخنا .. واحجبة
نساءنا




وبكل وقاحة قالوا عن الله
رجعية



عن المساجد بيوت التخلف


اجبرونا ان نسجد لصورة ..

لقائد قالوا انه ضرورة
لذلك وجب علينا أن ننكأ جراحنا ونلعقها لكي لاننسى
كما نسى آباءنا
وصدّقوا ان هؤلاء البسطاء القادمون من هناك مع مصاصة

المتة

ولهجة بدائية .. باتوا يذبحون ويوؤدون ابناءهم
واحفادهم بكل
همجيّة


ولاحول ولاقوة الا بالله

اخوكم
الشمقمق


باسم الله نبدأ


[/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:07 pm

أسس جميل الأسد (جمعية
المرتضى) وافتتح لها فروعاً في
المدن والقرى السورية وقدم المغريات المادية
والمعنوية بسبب نفوذه في الدولة للذين
يودون الانتساب إليها وقد كانت ايران
تمول وتغذي الجمعية عن طريق ( مكتب الساحل)
لصاحبه جميل الأسد وأولاده ، وهو
عبارة عن عصابة لصوص مقرها اللاذقية تفرض أتاوات
على التجار والمصدرين
والموردين الملتزمين بدفع الضرائب للدولة في كافة الموانئ
السورية ، كما تمارس
التهريب بقوة السلاح على الشواطىء بكافة أنواع السلع المحرمة
والمحللة التي
تعمد الحكم الطائفي حرمان الشعب السوري منها طيلة ثلاثين عاماً ليكدس
أرباحاً
خيالية خلال مدة


ليكدس أرباحاً خيالية خلال مدة قصيرة ( لقد نقل عن
أحد
موظفي السجلات العقارية أن جميلاً الأسد يملك 800 ثمنمائة شقة سكنية في
أغلب
المحافظات السورية.!) في المقابل أسس رفعت وأبناؤه مكتب الجبل في دمشق
لاحتكار مواد
البناء كالإسمنت والحديد والخشب التي يستجرها بكميات كبيرة من
مؤسسة عمران التابعة
لوزارة الاقتصاد المستوردة لصالح الشعب ، والمدفوعة من قبل
الدولة بحجة أنه يبني
تحصينات لسرايا الدفاع القذرة الصيت ، وكدسها في منطقة
سعسع ثم باعها للمواطنين
بعشرة أضعاف سعرها مما رفع أسعار العقارات في سورية
أيضاً إلى عشرة أضعاف


وقد ظل هذا المجرم يقتل ويسرق ويهرب ويخطف النساء
ويبيع
آثار الوطن عن طريق شركة الحديد في أوكرانيا التي يملكهاغاسل أموال بشار
(الحارث
يوسف والطائفي الشاعر الشيوعي أدونيس )كما كان يمارس كل أنواع الموبقات
قبل إخراجه
من قبل أخيه المقبور ومازال يملك حتى الآن عشرات القصور والمزارع
والأراضي وجزر في
البحر وهو يتنقل من بلد إلى آخر بحماية شركة حراسة عالمية
وأولاده يتمتعون بثروات
سورية والشعب المسروق يقتل من ابن أخيه المعتوه . - بعد
نجاح تجربة سرقة الشعب
السوري من قبل أفراد عصابة العائلة المالكة دون رقيب
وحسيب من الأسدات والمخاليف
والشواليش


بعد نجاح تجربة سرقة الشعب السوري من قبل أفراد
عصابة
العائلة المالكة دون رقيب وحسيب من الأسدات والمخاليف والشواليش ، تبعهم
كبار رواد
الحرامية الأوائل من خارج حلقة العائلة ، علي أصلان واسكندر سلامة
وتوفيق الجهني
وتوفيق جلول وحكمت ابراهيم ومحي الدين خليل وابراهيم صافي وشفيق
فياض ومحمد الخولي
وعلي دوبا وعلي الصالح وعلي عمران ونديم عباس وسليمان العلي
( المكلف بتحصين الجبهة
.! ) وابراهيم العلي ومحمود زغيبي وعلي الجحجاح وغيرهم
من عتاة اللصوص والمجرمين ،
فسرقوا ونهبوا وسلبوا حتى الثمالة. ولو أردت كتابة
قوائم الطائفيين من الدرجة
الثانية
والثاثة


ولو أردت كتابة قوائم الطائفيين من الدرجة الثانية
والثاثة
والرابعة لاحتجت إلى سجلات طويلة لاتحصى من أفراد العصابة . وقد ترافق
تأسيس جمعية
المرتضى ، مع تشكيل لجان خاصة في كلية الشريعة في جامعة دمشق
لتعديل جذري في مواد
التدريس ومن ثم تغيير طواقم المدرسين على دفعات ، لتخدم
الفكر الطائفي الصفوي دون
أن يجرؤ أحد على ذكر ايران ، وقد كان للمقبور هشام
بختيار الفارسي وتلميذه فيما بعد
حسين مرتضى دور بارز . وانهال المنتسبون إلى
كلية الشريعة بعد أن بلغت التسهيلات
حداً غيرمعقول واندست الدفعة الأولى الي

الكلية

وانهال المنتسبون إلى كلية الشريعة بعد أن بلغت
التسهيلات
حداً غيرمعقول واندست الدفعة الأولى الي الكلية ، من المئات الذين
اختارتهم وأعدتهم
المخابرات جيداً ، وكان من أوائلهم أحمد حسون وشيوخ وزارة
الأوقاف الحاليين وكثير
من شيوخ المساجد الذين يرتزقون من فضلات النظام وربما
القبيسيات (لا أدري تماماً )
اللواتي لبين دعوة المخابرات وهرولن ليتشرفن برؤية
قاتل الشعب في الوقت الذي يذبح
فيه أطفالنا بالسكاكين . وأشرفت ايران على بناء
مساجد منفصلة للأقليات الشيعية في
كافة المحافظات ، التي انضمت إلى جانب النظام
لقمع الثورة .


والحمد لله رب

العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:18 pm

- مجددا آسف على الكلام بطائفية لكن فهم حقيقة ما يجري
في سوريا يتطلب الكلام بطائفية وأنا لست طائفيا لكنني أفضح الطائفيين وممارساتهم
الطائفية 2- يمكن الرجوع للوثائق والكتب التاريخية وموسوعة ويكيبيديا ( الموسوعة
الحرة ) والاستعانة بالخرائط التاريخية وغوغل ايرث للحصول على المزيد من التفاصيل
التي سأذكرها 3- " لا تسلمها ولو لم يبقى فيها إلا حجر واحد " هذه عبارة خالدة
قالها شيخ الإسلام ابن تيمية لنائب قلعة دمشق عندما اجتاحت جيوش غازان التتارية
العراق وحلب ووصلت لدمشق وصمدت بوجههم قلعتها وانتهى الغزو التتاري على أسوراها مرة
واحدة وللأبد .


4- سأتكلم عن بعض النقاط بشكل مختصر ومن ثم سأقوم
بعملية ربط لأحداث تاريخية مرت على منطقتنا العربية والإسلامية مع ما يجري اليوم من
أحداث مشابهة لها 5- لقاء" شيخ الإسلام ابن تيمية مع محمود غازان " في مدينة النبك
والتي تقع في جبال القلمون بريف دمشق وتبعد حوالي 80كم شمال دمشق , شيخ الإسلام ابن
تيمية هو عالم جليل من مواليد مدينة حران في الجزيرة السورية هاجر مع عائلته وهو
صغير بالعمر إلى دمشق بعد اجتياح المغول لمدينته وتدميرها,حضّ على جهاد المغول
وحرّض الأمراء على قتالهم ، وكان له دور بارز في انتصار المسلمين على المغول في
معركة شقحب وسأتكلم عنها أيضا.


7-يقال أن هولاكو عاد إلى عاصمة المغول وأبقى قائده
كتبغا المسيحي ليخوض معركة عين جالوت بسبب إلحاح المسيحيين الشرقيين وفي مقدمتهم
الملك هيتوم ملك أرمينية 5-سيطر المماليك(مسلمون سنة)مجددا على الشام والعراق بعد
دحر التتار في معركة عين جالوت 8-دخل محمود غازان الإسلام لضرورة سياسية سلطوية
(كما هي الآن إيران الإسلامية ) وقد قام محمود غازان بغزو العالم العربي والإسلامي
في العراق والشام ومصر كما فعل جده هولاكو وكان أسوء وتحالف مع الصليبيين ووعدهم
بتقديم القدس لهم بعد أن طردهم منها صلاح الدين .


9- يوصف محمود غازان بأنه صاحب جثة صغيرة وشكل قبيح وقد
استمر غازان أيضا بالاتصالات الدبلوماسية مع أوروبا، مكملا محاولات أسلافه الفاشلة
لتشكيل تحالف مغولي صليبي ضد المسلمين 10- إذن غازان يحكم فارس المسلمة وهو لم يكن
مسلم لكنه دخل الإسلام ليضمن وقوف الأمير نوروز المغولي المسلم معه في صراعه على
الحكم مع ابن عمه بايدو وبالفعل ساعده نوروز واستطاع غازان قتله وقد اعتنق الإسلام
على يد وزيره الفارسي رشيد الدين فضل الله همداني (المعروف برشيد الدين الطبيب ،
مسلم مولود لأبوين يهوديين) وعاصمة دولته هي مدينة تبريز ...


10- سار محمود غازان ( الذي يدعي الإسلام كما يدعي
ملالي إيران ذلك ) على طريقة جده المجرم هولاكو وشن حروب إجرامية ضد المسلمين
بالعراق والشام ومصر وارتكب مجازر مروعة أفظع من مجازر جده هولاكو كما تحالف مع
الصليبيين ( حلف مغولي - صليبي ) ووعدهم بتقديم القدس لهم بعد القضاء على المسلمين
الذين هزموا الصليبيين وطردوهم من القدس والسواحل الشامية 11- كان جيش غازان يضم
الكثير من المسيحيين كما كان يعمل ببلاطه وقصره الكثير منهم ( لا ننسى انه ترترع
على المسيحية واضطر لأهداف سلطوية لدخول الإسلام )


11- بدأ غازان بالمسير مع جيوشه إلى الشام في أكتوبر
1299 ودعا المسيحيين بالانضمام إليه. وتمكن جيشه من الاستيلاء على حلب، وانضم إليه
هناك تابعه الملك هيتوم الثاني ملك الأرمن ومن ضمن قواته بعض فرسان الهيكل وفرسان
القديس يوحنا ( وهم من الصليبيين ) المهزومين 12وكذلك النصيريين - تمكن غازان من
السيطرة على حلب ودمشق عدا قلعتها التي صمدت بوجههم وارتكبوا في سوريا مجازر مروعة
13- شيخ الإسلام ابن تيمية عاصر هذه الفترة من الحروب التتارية على الإسلام وتحالف
الصليبيين والتتار ضد المسلمين ولشيخ الإسلام دور حاسم في الجهاد ضد الغزاة التتار
والصليبيين.


12- لقاء غازان مع ابن تيمية // بعد انتصار جيش غازان
عاث جنوده في البلاد، فدبت الفوضى فيها خاصة بعد أن فر والي دمشق ومحتسبها إلى مصر،
لذا فقد اجتمع ابن تيمية بأعيان دمشق يوم الاثنين 3 ربيع الآخر 699هـ / 28 ديسمبر
1299م واتفقوا على السير إلى السلطان غازان الموجود في بلدة النبك 80 كم شمال دمشق
والتحدث إليه[. فلما وصلوا إلى غازان ودخلوا عليه أخذ ابن تيمية يحث السلطان بقول
الله ورسوله بالعدل ويرفع صوته ويقرب منه في أثناء حديثه حتى قرب أن تلاصق ركبته
ركبة السلطان، والسلطان مع ذلك مقبل عليه ومصغ لما يقوله.


إلا أن طلب غازان للصلح كان مجرد مناورة منه لكسب الوقت
للتعرف على استعدادات وتحركات الملك الناصر[. خلال تلك المدة أبقى غازان بعض القوات
المغولية (حوالي 10,000 خيال) تحت قيادة مولاي المغولي وحكم سوريا لحوالي 3 أشهر
غزا خلالها حتى القدس وغزة, ولكنه ارتد بسرعة عندما علم بعودة المماليك في مايو
1300[.في يوليو 1300 شكل الصليبيين أسطول صغير من 16 سفينة كبيرة مع بعض المراكب
الصغيرة للإغارة على ساحل الشام وقد كان معهم سفير غازان[. وحاولت تلك القوة إقامة
قاعدة في جزيرة أرواد الصغيرة، وشن الغارات على طرطوس إلى حين وصول جيوش غازان.


ومع ذلك فقد تأخر الجيش المغولي، فانسحبت تلك القوة
الصليبية عائدة إلى قبرص، وترك حامية على أرواد التي حاصرها المماليك واستولوا
عليها سنة 1303 , غازان يأمر ملك أرمينيا الصغرى هيتوم الثاني بإرسال جيشه مع
قطلوشاه في هجومه على دمشق 1303. وتقدم المغول في فبراير 1301 بقوة تعدادها 60000
مقاتل، ولكنها لم تتمكن من القيام بأي عمل عسكري سوي ببعض المداهمات والاجتياحات
والمجازر . فحاول القائد قتلغ شاه نويان (قطلوشاه) إبقاء 2 تومين (أي 20000 خيال)
متمركزين في غور الأردن، ولكن سرعان ما اضطر إلى الانسحاب.


وضعت خطة أخرى مع الفرنجة لهجوم مشترك في فصل الشتاء
القادم، وفي أواخر 1301 سأل غازان البابا بونيفاس الثامن أن يرسل إليه مقاتلين
وكهنة وفلاحين وذلك لكي يعيد للفرنجة القدس مرة أخرى. ولكن غازان وللمرة الثانية لم
يظهر مع قواته. ثم كتب مرة أخرى إلى البابا في 1302 وأرسل سفراءه إلى بلاط الملك
كارلو الثاني أنجو ‏(en)‏ والذي رد سفارة غازان بسفارة أخرى في 27 أبريل 1303‏. وفي
سنة 1303 أرسل غازان رسالة أخرى إلى إدوارد الأول مؤكدا له أن جده الكبير هولاكو
خان وعد بأن المغول سيعطون القدس للفرنجة مقابل الحصول على مساعدة ضد المسلمين .


وقد حشد المغول مع أتباعهم المسيحيين الأرمن قوة مؤلفة
من حوالي 80000 مقاتل لصد جيش قطلوغ خواجة ‏(en)‏ ملك خانات الجاغاتاي . وبعد
انتصاره على الجاغاتاي توجه مباشرة صوب سوريا، واتجهوا كالعادة إلى دمشق لكن قواته
منيت بهزيمة قاسية أمام المسلمين المماليك قادة مصر والتي يوجد فيها الخليفة
العباسي وذلك في معركة تاريخية حاسمة في سهل شقحب ، وطردوا من الشام إلى الأبد في 2
رمضان سنة 702هـ / 20 إبريل 1303 م، واعتبرت تلك الحملة آخر حملات المغول الكبرى
صوب الشام وكان شيخ الإسلام ابن تيمية مشركا في هذه المعركة يشحذ همم المسلمين ضد
الغزاة


3- مملكة أرمينيا الصغرى أو مملكة كيليكيا والتي تحالفت
مع المغول وشاركتهم في جرائمهم المروعة ضد المسلمين في سوريا وخاصة تحالف غازان مع
ملك أرمينيا هيتوم الثاني ويمكن الاطلاع على تاريخ هذه المملكة والتي قضى عليها
المسلمون المماليك في مصر والشام 14- لقد تحالف النصيريون الموجودون في اسكندرونة
وجبال الساحل الغربي في سوريا مع المغول الايلخانات في إيران ( واليوم ملالي الدم
بطهران ) والأرمن مملكة كليكيا ( واليوم لافروف والروس )والصليبيين ( إسرائيل
والأوروبيون الذين يراقبون اليوم عن بعد ما يجري بسوريا ) وشاركوا في الجرائم
الفظيعة ضد المسلمين السنة .


- إن ما يجري اليوم في سوريا يذكرنا بما جرى أيام الغزو
الصليبي والتتاري لبلاد الإسلام ويمكن تشبيه النصيري بشار الأسد بغازان الذي يدعي
الإسلام ويقتل المسلمين ويدمر مدنهم , بينما لافروف الارمني الحاقد ومعه الأرمن
والروس يشاركون مجددا بقتل المسلمين في سوريا كما فعلوا أيام غازان , بينما نلاحظ
الغرب الحاقد يتمنى بقاء الإرهابي النصيري بشار الأسد وهو سلم سوريا للنصيريين بعد
خروج الاستعمار الفرنسي من سوريا أي انه ترك أذنابه النصيريين وحلفاءه التاريخيين
في سوريا وكذلك إسرائيل التي حماها النصيريون كما حموا الصليبيين 200سنة من قبل في
السواحل الشامية .


5- نتائج الحروب الدموية التي شنها المغول والصليبيون
والأرمن وساعدهم في ذلك النصيريون الخونة كانت ** هزيمة المغول واندحارهم واستعادة
المسلمين الشام والعراق فبعد معركة شقحب(والتي كان فيها شيخ الإسلام يحث المسلمين
على القتال وعلى الإفطار برمضان للتقوي على الجهاد وقتال الأعداء ويطعم الجنود
بنفسه)هرب قائد جيش غازان قطلوشاه وقام غازان بالبصاق في وجهه لهزيمته أمام
المسلمين ومات غازان بعد أشهر قهرا" وكمدا" كما مات الخميني كمدا وقهرا على هزيمته
أمام صدام حسين والعراق وكما سيموت زعيم ملالي طهران كمدا" وحزنا" على هزيمته أمام
ثوار الحرية في سوريا الأبية.


** زوال مملكة أرمينيا الصغرى أو مملكة كيليكيا عن
الخارطة والى الأبد على يد المسلمين ** تنظيف المماليك للسواحل الشامية من بقايا
الصليبيين وتحول مدن الساحل الشامي إلى مدن إسلامية سنية صرفة مع مسيحيين وطنيين
وقفوا مع المسلمين أثناء العدوان المغولي الصليبي النصيري ** أصدر الإمام ابن تيمية
فتوى تاريخية بحق النصيريين الذين شاركوا المغول والصليبيين بجرائمهم ضد المسلمين
في سوريا والعراق وتمت ملاحقة هؤلاء النصيريين الخونة والقصاص منهم فهربوا إلى
الجبال ولم ينزلوا منها مدة 500 عام إلا بعد وصول الاستعمار الأوروبي الفرنسي
الانكليزي للسواحل الشامية مجددا


16- كما قلت عند مجيء الاستعمار الأوروبي عمل على إنشاء
دولة يهودية في فلسطين ودولة مسيحية في لبنان ودولة نصيريه في الساحل السوري لكن
الدولة النصيرية لم تستمر وتم انهاؤها وقتل زعيم مليشياتها سليمان المرشد وحل ما
يسمى بمجلس نوابها ورئاستها الطائفية 17- كما انه بعد الاستعمار الفرنسي لسوريا تم
تشكيل جيش المشرق الاستعماري العميل من الأقليات وكان الخطأ التاريخي بدمج هذا
الجيش مع الجيش الوطني بعد الاستقلال لتبدأ مرحلة التآمر الأقلوي في الجيش بسوريا
وصولا لتصفية الضباط المسلمين السنة وتحويل الجيش لجيش نصيري بقادته والحديث يطول


وبعد سيطرة الأقليات على الجيش وإزاحة السنة سيطر
النصيريون على الجيش ومن بعد ذلك سيطروا على الدولة ومؤسساتها وشكلوا سوريا الأسد ,
كما أن النصيريون بعد الاستعمار الفرنسي نزلوا من مخابئهم بالجبال وبنو مستوطنات
لهم في مدن الساحل والداخل وخاصة طرطوس واللاذقية ودمشق وحمص , لقد تآمر النصيريون
على سوريا وشعبها من 50 سنة ومارسوا الطائفية والخيانة وها هم يدمرونها ويهجرون
سكانها كما فعل هولاكو وغازان , ونحن نقول كما قال شيخ الإسلام ابن تيمية " لا
تسلمها ولو لم يبقى فيها إلا حجر واحد " ونقول لا حوار ولو لم يبقى فيها حجر واحد و
ثائر واحد وماضون حتى النصر


وماضون حتى النصر فكما انتصر أجدادنا على الأعداء من
مغول وصليبيين ونصيريين وأرمن ستنتصر ثورة شعبنا السوري على النصيريين وأعوانهم من
روس وإيرانيين وإسرائيليين وغرب صامت شامت سعيد بما حل بسوريا من دمار على يد
النصيريين الأوباش , نقول للنصيريين هذه المرة لن يفيدكم الهروب إلى الجبال بل
ستدفعون ثمن جرائمكم ولو هربتم إلى المريخ , والقصاص العادل ينتظر كل من تلوث منكم
بالدماء السورية ومعظمكم كذلك , التاريخ يعيد نفسه والنصر دائما للشعوب وكلمة الله
هي العليا والله متم نوره ولو كره الكافرون ...

والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:23 pm

ببثينة شعبان ومن البديهي التحدي على اي معلومات جديدة





بثينة شعبان … (المشتشارة الشياشية والإعلامية في القشر
الجمهوري)، كما تلفظ هي لقبها أو منصبها، أو (المثتثارة الثياثية والإعلامية في
القصثر الجمهوري) كما يلفظ منصبها (رئيشها) بشار (الأشد). شخصية مثيرة للجدل وغير
معروفة لدى الكثيرين، لكن اختيارها لتكون هي من يتكلم باسم النظام في أول تصريح
رسمي بعد اندلاع الثورة السورية في درعا أثار الكثير من التساؤلات، حيث كان برأي
الكثيرين أن منصبها لم يكن يؤهلها للتحدث في تلك اللحظة الحاسمة والمفصلية في تاريخ
سورية. وما دفعني للكتابة عنها اليوم هو ما أثير في الإعلام عن دورها في قضية ميشيل
سماحة، على ذمة من نشر الخبر.


سأحاول في هذا المقال إلقاء الضوء على بعض جوانب تاريخها والحقائق عنها
وباختصار، وألتمس العذر من القراء لعدم ذكر كل ما أعرف، لأنها كثيرة والبعض منها،
لو تم الكشف عنها لتعرضت حياتي للخطر كوني ممن يعرفون (الشيدة شعبان)
جيدا.


هي شخصية تافهة،
فارغة، لا تتمتع بأدنى حدود الإمكانيات حتى في مجال اختصاصها، الأدب الإنكليزي.
المواهب الوحيدة التي تتمتع بها (الشيدة) شعبان هي الوصولية المطلقة، فن لعق
الأحذية بمتعة لخدمة أهدافها الشخصية، استعدادها نادر الوجود لفعل أي شيء، وأعني أي
شيء، للوصول إلى ما تريد حتى لو تطلب الأمر الدوس على أقرب المقربين منها. ولدي
أمثلة كثيرة لا مجال لذكرها هنا.


خلال عملها في جامعة دمشق تعرفت شعبان على زوجة أحد المسؤولين التي
عرفتها على روعة الأسد ابنة عم بشار وزوجة يوسف أحمد. في ذلك الوقت كانت بشرى الأسد
تبحث عن مدرس لغة إنكليزية لأبنائها، فعلت بثينة شعبان المستحيل كي تقنع روعة الأسد
أن ترشحها لهذا المنصب الهام، تخيلوا (دكتورة) في جامعة دمشق تدرس لغة إنكليزية
لأطفال في الابتدائي. وفعلا تم ما خططت له بثينة وأصبحت معالي المدرسة الخاصة
لأولاد بشرى الأسد، وهذه كانت نقطة البداية في مشوارها النضالي الطويل الذي أوصلها
إلى ما هي فيه الآن، اي أحد صناع القرار في
سورية.


حلم حياة بثينة
شعبان، هو وزارة الخارجية، وبمواهبها التي ذكرناها آنفا استطاعت أن تحصل على عقد عمل
في وزارة الخارجية بصفة مترجمة، وبدأت بالسفر إلى الولايات المتحدة بهذه الصفة
(تذكروا لماذا ذكرت السفر إلى الولايات المتحدة فهو أمر مهم سآتي على ذكره في نهاية
المقال).


وزير الخارجية
آنذاك فاروق الشرع اقترح أن تكون مترجمة لدى حافظ الأسد (يمكن حتى يخلص منها) وفعلا
أصبحت مترجمة في القصر الجمهوري، وبدأت طموحاتها تكبر، فمجرد وجودها إلى جوار
(القائد الخالد) هو بركة لم تكن تحلم بها.


بعد أن اعتقدت أنها قد تمكنت من ترسيخ أقدامها في وزارة
الخارجية والقصر الجمهوري، أتت الفرصة التي كانت تنتظرها حين تم نقل سفير سورية في
واشنطن (وليد ماحي القارات) فحاولت المستحيل أن تحل محله كسفيرة في واشنطن، لكن
الشرع لم يحقق لها ما أرادت لعلمه بإمكانياتها، وأمور أخرى، (يبدو أنه لا يقدر
المواهب الفذة).


بعد
فشلها عضت على الجرح واستمرت (واثقة الخطوة تمشي ملكا)، ولحسن حظها مات حافظ الأسد،
فقامت بعمل الواجب على أكمل وجه، من الحالة الهستيرية التي أصابتها عند قبره حزنا
عليه، وأدت إلى إصابات فادحة في حذائها، وصولا إلى طباعتها نسخة من القرآن الكريم
على روحه الطاهرة مطبوع على صفحته الأولى صورة الإمام علي
!!!!!


بعد وصول بشار
إلى الحكم بدأ صعودها الصاروخي، من مديرة الإعلام الخارجي في وزارة الخارجية، إلى
وزيرة شؤون المغتربين، إلى مستشارة سياسية وإعلامية في القصر الجمهوري برتبة وزير،
والى أحد صانعي القرار السياسي منذ بدء الثورة.


رحلتها النضالية طويلة وشاقة باعت خلالها الشرف والأخلاق
(إن كان لديها شرف وأخلاق من قبل) بدأت فقيرة تسكن في مساكن مسبقة الصنع في برزة
يتعطف عليها أناس أعرفهم بالملابس لها ولأولادها، متزوجة من عراقي من الطائفة
الشيعة غبي أبله تافه، أوصلته زوجته وطائفته إلى منصب مدير مؤسسة الصناعات الغذائية
(سرق منها ملايين الدولارات)، وكادت أن توصله إلى منصب سفير سورية لدى إيطاليا لولا
معارضة وزير الخارجية آنذاك (تخيلوا سفير عراقي لسورية لدى إيطاليا). وانتهت بصانعة
سياسة (الشيد الرئيش بشار الأشد).


أود أن أختم بالعودة إلى موضوع زياراتها إلى الولايات المتحدة لأعلن
الخبر الهام التالي:


خلال إحدى الجلسات الخاصة (لا يتجاوز الحضور فيها الأربعة أصدقاء) قال
رئيس إحدى الأجهزة الأمنية أنه رفع تقريرا سريا للغاية، بخط اليد ومدعوما بالدلائل،
إلى حافظ الأسد مفاده أن بثينة شعبان قد تم تجنيدها من قبل المخابرات التابعة لدولة
……………. واقترح إبعادها عن القصر الجمهوري. وعندما سئل المسؤول الأمني ولماذا لم يتم
إبعادها ابتسم وقال )مسؤوليتي إيصال المعلومة والتوصية إلى سيادته(
!!!!!


هذا غيض من فيض
ما أعرفه عن هذه التي أصبحت من دائرة صانعي القرار في سورية
الجريحة.



----------------------------------

أحال مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر
محضر التحقيقات الذي تسلمه من شعبة المعلومات عن اتصالات جرى تحليلها بين الموقوف
ميشال سماحة بعد نقله المتفجرات من سوريا إلى لبنان يبين علاقته مع مستشارة الرئيس
السوري بشار الأسد بثينة شعبان ومعرفتها بهذا
الأمر.


وقد أحال القاضي
صقر هذا المحضر إلى قاضي التحقيق العسكري الأول رياض أبو غيدا الذي يتولى التحقيق
ليبنى في ضوء ذلك المقتضى القانوني المناسب بعد الإستماع مجددا إلى إفادة سماحة
بهذا الشأن.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:23 pm

هؤلاء ومن دار بفلكهم سنسلط الضوء
على جرائمهم وفسادهم


حافظ
الأسد هو ابن علي بن سليمان الوحش، لم يكن سليمان معروفا لدى سكان مدينة القرداحة
كثيرا، حيث يقال انها كان وافدا إليها، كان يسكن مع اسرته على مدخل القرداحة وكانت
عائلته افقر عائلة في القرية، و صعدت الطائفة النصيرية بقوة في السلك العسكري
السوري، وبتوصية ومتابعة من المخابرات الفرنسية والأمريكية حيث كانوا يضغطون على
المسؤولين بترفيع النصيريين لاكمال خطة السييطرة على سورة الحبيبة و ركب الضباط
النصيريون حزب البعث العربي الاشتراكي، وقد اطلق عليهم الفرنسيون العلويون وأعطوهم
دولة لمدة 18 سنة ودخلو الحياة السياسية، في غفلة وحسن الظن من الطائفة السنية وبلغ
نفوذ النصيريون ذروته عام 1966 عندما قام صلاح جديد وحافظ الأسد بانقلاب تمكنا
بموجبه من استلام السلطة بشكل واضح وقد كانوا يحكمون من وراء الكواليس، لكن
الخلافات بين جديد والأسد كانت كبيرة خصوصا عندما راح حافظ يغير ولاءات الضباط
وينقل الضباط وصف الضباط التابعين لجديد الذي افاق من النوم متأخراً وسجن مع نور
الدين الاتاسي وذلك في ما عرف بالحركة التصحيحية،طبعاً هذه الحركة تمت باشراف
المخابرات الفرنسية وهي ان صحت التسمية حركة الاحتلالية ليتولى الاسد رئاسة
الجمهورية وطلاس وزارة الدفاع عام 1970. لذر الرماد بالعيون لأن طلاس وكل مسؤول
مسلم سني كان مجرد بيدق على رقعة الشطرنج الفرنسية لايملك حتى النوم مع زوجته دون
موافقة المخابرات الارهابية النصيرية


ربما سنتوسع بالحديث عن تاريخ سورية الاسود في وقت قادم ان شاء
الله


بعد حافظ أسد


باسل اسد الابن الأكبر لحافظ
الذي قتل بحادث سيارة على طريق المطار

وقد كان السفاح يغير الضباط وولاءاتهم ليستلم القيادة بتوجيه من
الاستخبارات الفرنسية الامريكية

1.بشار الأسد (الابن الثاني الذي كان بعيداً عن
السياسة)

1.علي سـليمـان الأســد
(اب حافظ الاسد الرئيس السابق لسوريا)

2.ناعسة شاليش (ام حافظ الاسد الرئيس السابق
لسوريا)

3.حافظ الأسد (أب بشار
الأسد)توفي عام 2000

4.أنيسة مخلوف
(أم بشار الأسد)

5.أسماء الأخرس
(زوجة بشار الأسد)

9.بشرى الأسد
(اخت بشار الاسد)

10.باسل الأسد
(أخو بشار الأسد)توفى عام 1994

11.ماهر الأسد (أخو بشار الأسد)
12.مجد الأسد(أخو بشار الأسد)توفى عام 2009
13.منال جدعان (زوجة ماهر الأسد)
14.آصف شوكت (زوج اخت بشار الأسد
بشرى)

15.جميل الاسد (عم بشار
الأسد)توفي عام2004

16.رفعت
الأسد(عم بشار الأسد)

17.ام ذو
الهمّة شاليش (عمة بشار الاسد)

18.ريبال الأسد ((ابن عم بشار الاسد رفعت))
19.مضر الأسد ((ابن عم بشار الاسد
رفعت))

20.فراس الأسد ((ابن عم
بشار الاسد رفعت))

21.فواز
الأسد((ابن عم بشار الاسد جميل))

22.منذر الأسد((ابن عم بشار الاسد جميل))
23.ذو الهمّة شاليش (ابن عمة بشار الأسد ورئيس الحرس
الخاص)

24.رياض شاليش (ابن عمة
بشار الأسد ومدير مؤسسة الإنشاءات العسكرية)

25.عيسى شاليش (ابن عمة بشار الأسد)
26.آصف عيسى شاليش(ابن عيسى شاليش ابن عمة
بشارالأسد)

27.فراس عيسى شاليش(ابن
عيسى شاليش ابن عمة بشارالأسد)

28.محمد أحمد مخلوف (خال بشار الأسد)
29.فاطمة مخلوف (خالة بشار الأسد)
30.رامي مخلوف (رجل أعمال سوري ابن خال بشار الاسد
محمد)

31.حافظ مخلوف (عميد في
أجهزة الأمن السورية ابن خال بشار الاسد محمد)

32.ايهاب مخلوف (رجل أعمال سوري ابن خال بشار الاسد
محمد)

33.اياد مخلوف (ضابط في أمن
الدولة ابن خال بشار الاسد محمد)

34.عاطف نجيب (ابن خالة بشار الأسد فاطمة)
35.عمار نجيب (ابن خالة بشار الأسد فاطمة الذي كان يشغل
رئيس مفرزة للأمن العسكري بقرية الدبوسية)

36.عرفان نجيب (ابن خالة بشار الأسد فاطمة رجال اعمال نشاطه بمحافظة
اللاذقيه يعمل في أشاد عدد من الكسارات ومعمل رخام)

37.سحر نجيب (ابنة خالة بشار الأسد فاطمة وزوجها النقيب
علي فاضل الكنج)

38.مها نجيب (ابنة
خالة بشار الأسد فاطمة وزوجها وزوجها المهندس علاء
إبراهيم)


طبعاً هناك أسماء
أخرى سنذكرها تباعاً ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:24 pm

دعونا نوثق الأشخاص القريبين من الارهابي ماهر
الأسد:


1 – بولس حلاق : الأصل من محافظة حلب رجل
أعمال من مدينة حلب قريب من ماهر الأسد ويدير له أعمال تجاريه وخارجية وخاصة بموضوع
الآثار وبعض مناقصات الجيش وهو مسؤول مباشرة مع شركة تعنى بالصرافة والتحويلات
الماليه التي تقوم بإخراج الأموال بطريقه غير شرعيه ووضعها خارج البلاد وتبيضها
وأيضا هو شريك ميرزا نظام الدين في راديو المدينة ويتنقل بين اوربا وسوريا بشكل
طبيعي .



2 – ميزر نظام الدين : كردي مستعرب
من الحسكة من أقرباء اللواء توفيق نظام الدين رئيس أركان الجيش السوري في فترة
الانفصال و ابن اخو عرفان نظام الدين اما والده فغني عن التعريف لانه من واجهات
النظام المالية وهو بالمناسية محتكر كل شي راديو اف ام بالاضافة الى روتانا. وميزر
نظام الدين ونادر قلعي مسؤولان عن العمليات المالية الخارجية الوسخة لماهر الأسد!
وينضم إليهما في داخل سورية باسل توفيق جدعان شقيق منال جدعان زوجة ماهر وابن كحالة
وحمشو وغيرهم كثير كثير!!!!



3- خالد قدور :
الأصل من محافظة حلب مقيم في دمشق وهو ابن ناصر قدور وزير الدولة للشؤون الخارجية
سابقا ونائب رئيس مجلس الشعب حاليا المقرب جدا من ماهر وهو رئيس الكروب الاقتصادي
لماهر يده اليمين وهو من مجموعة ميرزا و بولس ولديه مصنع بلاستيك ولديه شركة مختصه
للمناقصات الخارجية للجيش ولديه مؤسسات في الأمارات وقبرص يديرها لماهر
.



4 – عمار ساعاتي : رئيس اتحاد طلبة سورية
أيضا هو من الكروب الخاص لماهر ويقوم عمار بالضغط على طلبة الجامعة ليقوموا بمواجهة
المتظاهرون أطلق عليهم اسم شباب الأسد ويدير مجموعات أمنيه خاصة لماهر خارج سوريه
عبر اتحاد طلبة سوريه في الخارج وهم كثر في أوربا وأميركا وبعض الدول العربيه ومنهم
لهم رتبه أمنيه متواجدين باسم طلبة دراسات عليا في أوربا وهم مجهزون لأي عمليه
تخربيه خارجيه .



5 – باسل الشهابي : شريك
رامي مخلوف ووكيل شركة سيارات بي ام دبليو – التي يمتلكها رامي مخلوف وهو يديرها
والتي قامت ببيع كافة سيارتها للجيش والغي عقد شركات المرسيدس بعد ان حاول رامي
مخلوف سحب وكالة مرسيدس من عائلة سنقر .



6 –
مازن التاجر :
هو ابن اللواء مصطفى التاجر ولديه شركة امنية ومطعم في وسط دمشق
القديمة وهو مسؤول امني خاص لماهر الاسد ويتنقل بين دبي ودمشق حالياً .




طبعاً لايعلم الجميع أن السفاح ماهر
الأسد كان قبل زواجه من السيدة منال الجدعان


يلاحقها الى كافة البلدان التي تتجه اليها وكان قد تعرف
بها في اسطبل للفروسية فهي تهوى الفروسية


وقد كان الجزار الارهابي حافظ أسد وزوجته أنيسة ضد زواجه من بنت مسلمة
سنية ولكنه لم ييأس


وظل
يلاحقها ويقف في طريق زواجها رغم ان أباها كان أحد المغاوير المحكوم عليهم بالاعدام
زمن الوحدة


وقد هرب الى قبرص
ولندن وبالفعل تزوج المعتوه السيدة منال ولكن سرعان ما وقع في غرام المذيعة
اللبنانية


ماريا معلوف
...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:25 pm

دعونا نوثق الأشخاص القريبين من الارهابي ماهر
الأسد:


1 – بولس حلاق : الأصل من محافظة حلب رجل
أعمال من مدينة حلب قريب من ماهر الأسد ويدير له أعمال تجاريه وخارجية وخاصة بموضوع
الآثار وبعض مناقصات الجيش وهو مسؤول مباشرة مع شركة تعنى بالصرافة والتحويلات
الماليه التي تقوم بإخراج الأموال بطريقه غير شرعيه ووضعها خارج البلاد وتبيضها
وأيضا هو شريك ميرزا نظام الدين في راديو المدينة ويتنقل بين اوربا وسوريا بشكل
طبيعي .



2 – ميزر نظام الدين : كردي مستعرب
من الحسكة من أقرباء اللواء توفيق نظام الدين رئيس أركان الجيش السوري في فترة
الانفصال و ابن اخو عرفان نظام الدين اما والده فغني عن التعريف لانه من واجهات
النظام المالية وهو بالمناسية محتكر كل شي راديو اف ام بالاضافة الى روتانا. وميزر
نظام الدين ونادر قلعي مسؤولان عن العمليات المالية الخارجية الوسخة لماهر الأسد!
وينضم إليهما في داخل سورية باسل توفيق جدعان شقيق منال جدعان زوجة ماهر وابن كحالة
وحمشو وغيرهم كثير كثير!!!!



3- خالد قدور :
الأصل من محافظة حلب مقيم في دمشق وهو ابن ناصر قدور وزير الدولة للشؤون الخارجية
سابقا ونائب رئيس مجلس الشعب حاليا المقرب جدا من ماهر وهو رئيس الكروب الاقتصادي
لماهر يده اليمين وهو من مجموعة ميرزا و بولس ولديه مصنع بلاستيك ولديه شركة مختصه
للمناقصات الخارجية للجيش ولديه مؤسسات في الأمارات وقبرص يديرها لماهر
.



4 – عمار ساعاتي : رئيس اتحاد طلبة سورية
أيضا هو من الكروب الخاص لماهر ويقوم عمار بالضغط على طلبة الجامعة ليقوموا بمواجهة
المتظاهرون أطلق عليهم اسم شباب الأسد ويدير مجموعات أمنيه خاصة لماهر خارج سوريه
عبر اتحاد طلبة سوريه في الخارج وهم كثر في أوربا وأميركا وبعض الدول العربيه ومنهم
لهم رتبه أمنيه متواجدين باسم طلبة دراسات عليا في أوربا وهم مجهزون لأي عمليه
تخربيه خارجيه .



5 – باسل الشهابي : شريك
رامي مخلوف ووكيل شركة سيارات بي ام دبليو – التي يمتلكها رامي مخلوف وهو يديرها
والتي قامت ببيع كافة سيارتها للجيش والغي عقد شركات المرسيدس بعد ان حاول رامي
مخلوف سحب وكالة مرسيدس من عائلة سنقر .



6 –
مازن التاجر :
هو ابن اللواء مصطفى التاجر ولديه شركة امنية ومطعم في وسط دمشق
القديمة وهو مسؤول امني خاص لماهر الاسد ويتنقل بين دبي ودمشق حالياً .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:25 pm

<p align="center">
قصص حقيقية وبحث له
عدد حلقات عن استغلال
قوت الشعب وخوفه وعن طريق ارهاب كل تاجر
ونصف تاجر وحتى ربع تاجر وحتى بائع الفلافل أو من يريد فتح كشك وحتى مطهر الأولاد
يجب أن يعمل بصفة رجل أعمال عند الارهابي الحرامي رامي مخلوف وكل النصيريين صاحبي
النفوذ وبعبارة أصح بشار
الأسد " ومن قبله أبيه السفاح
وعائلته الخاصة والمقربين ومن يعمل لديهم


باسم رجل أعمال " حيث سنتحدث أيضا عن رجال
أعمال يعملون لحساب
آل الحاكم عبارة عن عناصر "
موظفون لديهم ", لكن أمام الرأي العام هم "رجال أعمال " استطاعوا أن ينشطوا في
التجارة السورية ويدعموا الاقتصاد السوري ؟؟….

الحقيقة بأنهم نهبوا الثروات واستثمروا
الاقتصاد السوري لمصالح
آلالأسد وآل شاليش واصلان وحيدر
ووو..


مما أدى إلى انتكاس الاقتصاد السوري منهم ومن فرض
على المستثمرين السوريين والعرب والشركات الغربية نسبة ليتمكنوا من إقامة مشاريعهم
داخل سوريا.

من كثر جشعهم كانوا يأخذون نسبة على كل حبة
علكة تباع في السوق أول


حتى آيس كريم فأبدعوا


باستغلال نفوذ السلطة لسرقة اقتصاد سوريا ومن كثر
شكاوى المستثمرين العرب خاصة ً, تمّ نشر ال
فضائح ورسائل إلى بشار
الأسد ليضع حدا لهذه الأعمال
في وسائل إعلام عربية,


فكان المخرج من قبل السلطة بدل
أن يحاسبوا كل من أساء إلى استعمال السلطة " للمصلحة الخاصة " .

فكان القرار السياسي الحكيم من هؤلاء المجرمين هو إيجاد
أشخاص يطلقون على أنفسهم "رجال أعمال " لكي تبقى ال
فضائح مستورة ولها حماية من
قبل السلطة والأجهزة الأمنية والكل يريد قطع جزء من سوريا


المهم الجيوب تملئ وحساباتهم في البنوك تكون مليئة
بالأموال.

سنتكلم عن ماحصل بعد وفاة باسل الأسد وقصة البنوك
السويسرية!!!


سأخوض بكل ماهو قذر نفذته مجموعة قذرة من
آل الحاكم وأتباعهم من سرقة
"النفط وسرقة فرق الأسعار وقوانين على مقاسهم ليتمكنوا من إقامة مشاريع تخدم
آلالأسد والشلة العاطلة بدل أن
تخدم الأقتصاد الوطني حيث أصبح "اقتصاد سوريا بيدهم" .

سنتحدث عن تبيض الأموال عن طريق بنوك خاصة وعن سرقة أموال العراق وسرقة نفطه
وتهريبه وبيعه بالسوق السوداء خارج قرار الأمم المتحدة النفط مقابل
الغذاء.


باسم الله
نبدأ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:27 pm

المتهم الأول : محمد حمشو ***
مواليد دمشق 1966
يحمل إجازة في هندسة الإلكترون (وقد
لايحمل
…)
عمله الحالي
عضو في مجلس الشعب
أعمال حرة تجارية , سياحية , فنية , تسويق و
اتصال

إذا أحب احد المواطنين بالتحدث مع
السيد حمشو شخصياً حتى يأخذ دورة تدريبية اطلاعية مكثفة " كيف تصبح تاجراً مميزاً -
كيف تصبح مليونيراً "عليك الاتصال على هاتف المكتب 011- 2312270
begin_of_the_skype_highlighting 011- 2312270 مجاني end_of_the_skype_highlighting أو على هاتفه
النقال الخاص 094 – 223344

السيد حمشو
مولود من أسرة فقيرة أو نعتبرها من ذوي "الدخل المحدود
"
والده من عائلة دمشقية يعمل موظف في وزارة التربية " أمين
مستودع
"
والدته من عائلة فقيرة من منطقة
الساحل من قرى التابعة " القرداحة
"
أما
بداياته مهندس الكترونيات في إحدى مؤسسات الدولة

وكان أحد أصدقائه في الجامعة "الارهابي مضر إبراهيم حويجة"

ابن الارهابي ابراهيم حويجة سفاح حماه
ودمشق

حيث عمل معه في مؤسسته الخاصة ومكتبه الكائن في شارع
الحمراء "مؤسسة تعنى بأجهزة الحواسب", حيث أصبح حمشو مدير أعمال "مضر إبراهيم
حويجة
",
وبعدها تم تأسيس مكتب ثاني بشارع
بغداد لمعدات الاتصالات "أجهزة اتصالات ومقاسم
"…
حيث اشتهر حمشو بصفقته
الشهيرة التي كانت تحت غطاء ومباركة من قبل " اللواء إبراهيم حويجة مدير إدارة
المخابرات الجوية " وهي تسمى المناقصة الخفية لبيع أجهزة اتصالات إلى قيادة القوى
الجوية والدفاع الجوي التابعة "لوزارة الدفاع", حيث تم وقتها رفضها من قبل إدارة
"أدارة الإمداد الجوي " التابعة " للقوى الجوية " والتي كان يرأسها " اللواء مشهور
عودة "وتم تقديم عقود خارجية وداخلية ولكن العقود " ألغيت " وفضت مرتين كون العرض
المقدم من قبل حمشو كان مرفوض فيتم إيقاف هذه العروض امنياً وتم بيع هذه الأجهزة
والمقاسم بدون مناقصة مباشرة للقوى الجوية بعد نقل "اللواء مشهور عودة من إدارة
الإمداد الجوي إلى إدارة تأمين الجيش " التابعة مباشرة إلى رئيس الأركان " خارج
ملاك القوى الجوية
".


اشتهر حمشو بهذه
المناقصة "عفواً الصفقة " خلال حركاته التجارية والتي كانت مسيرة ومدعومة من قبل
معلميه الحقيقيين "
آل
حويجة
"
.

استطاع التعرف على عمار ساعاتي "صديق المجرم
ماهر
الأسد, وقد شغل
رئيس الاتحاد الوطني لطلبة سوريا وعضو مجلس الشعب" بإحدى جلساته في فندق الشيراتون
المقهى الصيفي " النيرابين " يسمونه صالون الذوات ورواده من رجال الصفقات السرية
بسوريا, حيث قدمه "مضر إبراهيم حويجة" على انه رجل
أعمال "نشيط ومرموق" ( كلمة نشيط أي معناها كريم يده مفتوحة إلى من يحب أن يتعامل
معه ) وليس خز مشتي أو زلمة " إبراهيم حويجة " وتوطدت
علاقاته مع عمار ساعاتي حيث بادره عمار بتقديمه إلى
"الارهابي غسان بلال" ( مدير مكتب الأمن بالفرقة
الرابعة التابعة إلى ماهر
الأسد عملياً
وهو يده اليمنى لماهر، وهذا المكتب مشرف على بعض دوائر الدولة, وهو مكتب امني خاص
بماهر
الأسد, وموقعه
طريق لبنان, المكتب السابق لسرايا الدفاع المنحلة بقيادة الارهابي رفعت
الأسد
)
.

وقام بتقديمه على انه رجل أعمال وانه سيقدم له خدمات خاصة "للصالة
الرياضية" الخاصة لماهر
الأسد التي
يمارس رياضة الملاكمة والتيكوندو مع عمار ساعتي الذي
كان سيقدم مقسم خاص وبعض أجهزة الاتصالات بالصالة كهدية رمزية للصالة طبعا ….
الصالة الرياضية تقع قرب القصر الجمهوري "في المالكي" المشرف عليها " المجرم منهل حجيرة "شقيق "المجرم شكيب
حجيرة
" الحاجب الخاص للسفاح حافظ
الأسد ومشرف
على بيت الرئيس على الخدم والمطبخ
.
وبادر محمد حمشو بتقديم هدية إلى غسان بلال
( ابن الارهابي المجرم العميد علي بلال الضابط المتقاعد
الذي كان نائب اللواء الارهابي المجرم فوزي غازي مدير
إدارة النقل العسكري وشقيقه المجرم النقيب محمد بلال
ضابط في إدارة المخابرات الجوية "أمن الطائرات" ) مبلغ وقدره "خمسة مليون" ليرة
مقابل أن يقدمه لماهر
الأسد على انه
رجل " أعمال نشيط ومنفتح ويحب أن يطور أعماله ضمن المعطيات الاقتصادية المتاحة
بسوريا
"
….

أما هدية عمار فكانت بسيطة لأنه كان يريد إرضاء غسان وماهر بتقديمه هذا
المقسم وأجهزة الاتصالات للصالة الرياضية "عربون محبة للصالة الرياضية" التي يمارس
فيها الرياضة مع زميله ماهر
الأسد
.
قبل لقائه بماهر طلب من غسان بأنه حابب أن يوسع عمله في هذا
المجال وخاصة بالاتصالات ولكن رامي موجود في الساحة ولايمكن نافسته فكان طلب حمشو
بإنشاء شركات أخرى. " ووعد غسان بان تكون له نسبة
" …

فقدمه غسان بلال وهو بيت أسرار ماهر الأسد "خاصةً
أسراره المالية والأمنية " (ليالي الملاح الحمراء
المشهور
بها ماهر حيث معروف عن ماهر بان هديته إلى أي معجبة كانت سيارة أو
لوحات رقمية خاصة من القصر الجمهوري
) .
سنة 1998 أقدم الرئيس السفاح حافظ
الأسد "
بطلب من المجرم بشار الاسد وآصف شوكت بأن هنالك سيارات موزعة من القصر الجمهوري
وعددهم حوالي "60 "سيارة ولوحات رقمية حوالي "100" تم توزيعها بأمر من ماهر
الأسد
.

هنالك سيارات على ملاك الفرقة الرابعة أيضا تحمل
لوحات "عسكرية " موزعة على أصاحبه من ليالي الملاح الحمراء
راقصات وعاهرات
.

أصدر الأب قراراً " بسحب اللوحات الخاصة والسيارات الممنوحة
من ماهر
" …
إحتج ماهر على هذا التصرف مما
أدى إلى المشادة الكلامية بينه وبين والده

و أقدم على مهاجمة " آصف شوكت صهره زوج المجرمة بشرى
الأسد الذي
لم يكن يوماً وحتى هذه اللحظة موافقاً على خطف آصف لبشرى
والزواج منها في ايطاليا
" أمام والده
.
ونتيجةً لذلك أطلق ماهر الأسد النار
على صهره آصف شوكت مما أدى إلى إصابته وسفره للخارج للعلاج "مستشفى فال دوكراس في باريس
" …!!
وتم إبقاء " عشرون
سيارة " منحها ماهر الأسد منهم
لعائلة دمشقية معروفة حيث تقطن هذه العائلة في المزة فيلات قرب معهد " إعداد
المعلمين" في المزة وبعض السيارات إلى قريبة زوجته وأصدقاء زوجته


تم تقديم غسان لمحمد حمشو على انه رجل أعمال ناجح
وطموح وموثوق طبعاً…موثوق هي كلمة عالمية يتداولها زعماء المافيا, لكن في مملكتنا السعيدة
لدى
آلالأسد هي
انه كتوم وخادم ممتاز لسرقاتهم ونهب ثروات البلاد ……..!!

ويمكن يكون منافس آخر لرامي مخلوف الذي أصبح اسمه مردد كثيراً وخاصةً لدى المسؤولين
في الدولة فكان التوجه بإيجاد اسم جديد على الساحة الاقتصادية السورية

.

وكان أول مشروع بداياته مع ماهر الأسد هو مشروع
شركة الاتصالات براق وهي كبائن هاتفية "حصالات
".
مجموعة حمشو للاتصالات الدولية " مؤسسة تم التوقيع
وافتتاحاها منذ فترة قصيرة وخاصة بعد توقيع عقد مع شركة الثريا للاتصالات عبر
الأقمار الصناعية فهو أصبح وكليهم الحصري في سوريا
.

مؤسسة براق للدعاية
والإعلان :رئيس مجلس الإدارة "إعلانات الطرقات الضوئية والالكترونية

".
لجنة الشركات :رئيس لجنة الشركات " تعنى هذه الشركات
بالعلاقات المالية " البورصة بالخارج وبيع الاسهم والتحويل العملات وتبيضها

"

لجنة التخطيط والإنتاج :عضو لجنة التخطيط والإنتاج تعنى
بالتخطيط والاستثمارات الخارجية والداخلية " أي تسهيل أمور أي مستثمر داخل سوريا
بنسبة معينة من الأرباح
"

*مجموعة حمشو
الدولية
:رئيس مجلس إدارة مجموعة حمشو الدولية " نشاط هذه الشركة في دول
الخليج " جبل علي استيراد وتصدير
"

*شركة الشرق الأوسط للتسويق - لتكنولوجيا
المعلومات والاتصالات :رئيس مجلس إدارة شركة الشرق الأوسط للتسويق - التكنولوجيا
المعلومات والاتصالات

*شركة براق للحصالات :رئيس مجلس إدارة شركة براق
للحصالات


*شركة سورية الدولية للإنتاج الفني : رئيس مجلس إدارة شركة
سورية *الدولية للإنتاج الفني " وموقع إخباري شام برس



وكان يتولى اسقاط الفنانات
والفنانين الارهابي المجرم عباس النوري

والمجرم أسعد فضة والمجرمة سوزان نجم الدين والمجرم زهير عبد
الكريم
والمجرم الكبير دريد لحام وهناك الكثير
من الأسماء سنذكرها بالتتابع


*شركة شام للدراسات الهندسية والتعهدات :رئيس
مجلس إدارة شركة *شام للدراسات الهندسية والتعهدات جبالة الاسمنت " الشرق
الوسط

*شركة جوبيتر
للمشاريع السياحية : رئيس مجلس إدارة شركة جوبيتر للمشاريع السياحية "سلسلة مطاعم
زاد الخير
"

*الجمعية
العلمية السورية للمعلوماتية :عضو مجلس الإدارة الجمعية العلمية السورية
للمعلوماتية " بيع واستيراد اجهزة الكمبيوتر وقطع الغيار لها

"

فساد السيد حمشو حديثاً مع ماهر الأسد
ظهرت في الأشهر القليلة الماضية, قضية جمركية
ألغيت بقدرة قادر "إدخال شاشات عرض تلفزيونية - بلازما - بشهادة استيراد على أنها
قطع غيار للكمبيوتر شاشات عرض للكمبيوتر"… فيها ضبط جمركي وفيها غرامات مالية باهظة
ومحكمة إقتصادية ألغيت كافة الإجراءات
.

بيع حوالي 25,000 جهاز
كمبيوتر إلى وزارة التربية بدون عروض مناقصة تم بيعها بشكل أمر من ماهر
الأسد على وزير
التربية بدون عروض ومناقصة "إنشاء موقع شام برس الإخباري" مع السيد علي جمالو الذي
كان يعمل مصورا لدى هئية الإذاعة والتلفزيون "… طبعا هذا الموقع عبارة غطاء ودعاية
كاذبة عن الشفافية والتحدث عن الفساد بشكل شفاف وموضوعية وانتقاد أجهزة الدولة
المسموح بها طبعاً " فساد الموظفين يسمح به " " فساد النظام و
آل الحاكم
ممنوع

من أجل خداع الرأي العام
العالمي بأننا لدينا صحافة حرة …. "مضحكة للأسف
".

المارّون في ساحة الأمويين
في دمشق دوماً يجدون معدات بناء وبرّاكات كتب عليها "مؤسسة الخياط للتجارة
والمقاولات
".

ولمن لا يعلم، فإن مؤسسة الخياط ما هي إلا إحدى شركات محمد
حمشو، شريك ماهر
الأسد، وهي
مسجلة بإسم زوج شقيقة حمشو ويستعملها حمشو كغطاء لعدم لفت الأنظار في حصوله على
تعهدات الدولة بعد أن كثر الحديث عن الفساد في الآونة
الأخيرة
.
والذي حصل أن المحافظ القديم محمد بشار المفتي لم يروقه أن
مؤسسة الإسكان العسكري كانت مسؤولة عن أعمال ساحة الأمويين، لأن الموضوع فيه (رزقة)
كبيرة تقف في وجهها مؤسسة الإسكان
.

ولذلك، ( وحسب ما صرحت به مؤسسة الإسكان
لوسائل الإعلام الرسمية )، بدأ المحافظ بوضع العراقيل أمامهم، من تأخير في تسليم
الدراسات أو التغيير المستمر للمواصفات
.


يتبـــــــــــــــــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: فضائح وجرائم   الجمعة أبريل 26, 2013 5:29 pm

وبدأ تقاذف التهم بين المحافظة وبين
مؤسسة الإسكان عن أسباب تأخر أعمال الساحة، إلى أن (استوت) الطبخة، فأصدر المحافظ
قرارا" بسحب أعمال ساحة الأمويين من يد مؤسسة الإسكان العسكري بحجة عدم الكفاءة.
وقام بتعهيد كافة الأعمال إلى شركة الخياط (أي محمد حمشو)، وطبعا" حصل على (الرزقة)
التي كان يسعى وراءها
.
مؤسسة الإسكان العسكري لم تسكت على المحافظ الذي كان عليه
أن يحذر من اللعب مع (العسكر
).

ومقارنة" مع تاريخ محمد ميرو وناجي العطري (الحافل) عندما
كانا حافظين، فلا تستبعدوا أن يصبح محمد بشار المفتي رئيس وزرائنا القادم…!! فأنتم
في سوريا

مهمات حمشو
التي كلف فيها من قبل ماهر
الأسد

.

1- عقود البترول مع عدي
صدام حسين تهريب البترول العراقي لبيعه بالسوق السوداء بعيدا عن قرار الأمم المتحدة
" النفط مقابل الغذاء " وكانت تنقل من العراق الى سوريا ويتم نقلها " بواخر شحن
بترول خاصة " تباع في السوق السوداء وكان فيها " مضر الأسد – وشركة
المهيب وهيب مرعي - هاشم العقاد - المجرم الطائفي رجل ايران صائب النحاس
".
وكل هذا تحت اشراف المخابرات الامريكية .

2 - بيع معدات إنارة من شركة " فليبس " من وكيلها في سوريا بسام
سكر وكان شريكه المجرم عمر التاجر ابن اللواء الارهابي مصطفى التاجر وكان صفقة فيها
الملايين من الدولارات
.

3 - غسل أموال صدام حسين وتهريبها من العراق بعد اجتماعه مع عدي
صدام حسين ومع رجل أعمال أردني اسمه يوسف الزعبي ومحمد ؟

حيث تم إدخال المبالغ إلى لبنان وتم تبيضها
وتقلها إلى بنوك أخرى عربية وتم تبيضها عبر بنك المدينة وبنك الموارد وكان المشرف
الأمني على هذه العملية " العميد رستم غزالة " حيث تم إدخال مبالغ هائلة بأسماء
وهمية وصفقات مشبوهة أو تسمى صفقات بدون أي أساس لها وعقود تصدير وهمية ليتم تبيض
الأموال داخل هذه البنوك
.

بالإضافة إلى عمليات تبيض أموال المخدرات
….

وقصص الأموال المهربة من
بنك المدينة وخاصة الأموال التي سحبت وصدرت بأسماء مجهولة والأموال التي أيضا سحبت
من قبل شقيق "العميد رستم غزالة " كلها أموال عراقية للبترول كانت قد تم تبيضها
وبالإضافة إلى سرقة أموال مودعين بنك المدينة بالإأشتراك أيضاً مع " الارهابي
المجرم المعتوه العميد رستم غزالة
" .

و بعد سقوط نظام صدام تم الاحتيال على الحكومة العراقية
الجديدة بهذه العمليات حيث لم يتم التصريح عنهم وتم كشف عملية تهريب أموال عراقية
بعد دخولها إلى اللبنان مبالغ ضخمة بطائرة خاصة وكان مشرف على تهريبها محمد حمشو
… وتم تسليمها كخدمة لفرنسة ..

محمد حمشو مسؤول عن الحسابات السرية لماهر الأسد في البنوك
الأوروبية وخاصةً السويسرية

لديه أسهم في إحدى الشركات المالية السويسرية التي تعنى في
إصدار بطاقات ( ماستر كارد ) " ولكن المالك الحقيقي لهذه الأسهم هو ماهر الأسد

"…

أسهم في بنك سوريا والمهجر
وشريك أساسي لشركة " الهرم للصرافة " مدعومة من ماهر الأسد " الصرافة
والتحويل الخارجي ممنوعين في سوريا " ؟؟؟
….

كما أجبرت المؤسسة
العامة للإتصالات على إرساء مناقصة
"pdn" شبكة
الانترنيت في سوريا وبلغت غرامات التأخير أكثر من أربع ملايين دولار وتم التخلي عن
وزير الأتصالات السابق "بشير المنجد" لأنه طالب محمد حمشو بتسديد غرامات
التأخير
!!
وإحدى طرق تبيض الأموال إنشاء شركة لصناعة الإسمنت في سوريا
وعلماً بان كثير من "الشركات الألمانية " لم يتم الموافقة على عروضها

!!!

فقد أعلنت مجموعة حمشو الاقتصادية السورية عن مشروع جديد
للإسمنت بطاقة إنتاجية تصل إلى مليون ونصف المليون طن سنوياً و بأن المشروع مشمل
بقانون الاستثمار رقم 10، وأن رأسمال هذا المشروع يبلغ 200 مليون دولار، ومن المقرر
أن يقام في منطقة أبو الشامات قرب دمشق كما انه سيعتمد على تكنولوجيا أوروبية
ويوفر400 فرصة عمل
.

نشاطات محمد حمشو القذرة .
نشط محمد حمشو بالرياضة
ليكسب مؤيدين له حتى يمكنه الصعود إلى قبة البرلمان وكان من خلال دعمه المالي لنادي
الوحدة ونشاطات نادي الوحدة ولم يكفيه استغلال الرياضة لمكاسبه الخاصة بدا يطمع
خارجياً

بتأسيس علاقات خارجية مع بعض الشخصيات ذات نفوذ خليجي فأسس
نادي السيارات السوري "رالي سوريا الدولي
"

حيث استطاع استضافة رالي
سوريا الدولي بدعم من ماهر علن طريق الاتحاد الرياضي العام في سوريا وقدمت لهذا
العرض من رالي سوريا خدمات لوجستية وأمنية كبيرة وسياحية خاصة بالمشاركين
.

وكان أغلب المشاركين من شخصيات خليجية ذات طابع خاص " امراء
" مما سمح له بعلاقات جديدة على مستوى الخليج

استغلاله للفن أسس شركتين
فنية الأولى معروفة باسم سوريا الدولية للإنتاج الفني ليتمكن من ترويج نفسه لدى
الفنانين بإنتاج مسلسلات تاريخية وفكاهية ومسلسلات ناقدة طبعاً سمح له بهذه
المسلسلات الناقدة للواقع السوري كي يتمكن من الصعود إلى "مجلس الشعب " حتى يعرف
عنه الشفافية والديمقراطية

لكن كذبته لم تدوم كثيرا بعد حصول مشادات مع
الأراجوز " باسم ياخور
" …الذي كان رجل السفاح علي مملوك

ممثّل سوري تعرّض لتهديد من عضو بمجلس الشعب: أمره بالتوجّه
إلى الحدود لاستقبال الجيش مع "لمّة من الممثّلين
"…

بيان للرأي العام من
الأراجوز الطائفي باسم ياخور
:

مع مطلع العام الحالي نشب خلاف حاد بيني
وبين رجل الأعمال وعضو مجلس الشعب السيد محمد حمشو، بسبب تدخله المباشر في تفاصيل
فنية، لأحد الأعمال المنتجة من قبل شركته الفنية (سوريا الدولية)، والتي كنت
مشاركاً في إعدادها وتمثيلها وهو (بقعة ضوء
).

وكنت مؤخراً قد اعتذرت عن
الاستمرار في العمل به، رغم اصرار الشركة المنتجة، مبرراً اعتذاري بالتدخل السافر
للمنتج في وضع قيود رقابية تضاف لقيود الرقابة الرسمية، وبتوجيهه لبعض اللوحات بشكل
يتفق مع مصالحه الشخصية، وقد أجريت بعض المقابلات مع الصحف العربية أشرح فيها
ماجرى، وأسباب الاعتذار
.

لكن التدخل لم يقف عند حد فني أو مهني، بل
طالني شخصياً عندما أقدم السيد حمشو على الاتصال بي، موجهاً لي أمراً مباشراً
بالتوجه مع (لمّة من الممثلين) حسب تعبيره، إلى الحدود السورية اللبنانية، لاستقبال
الجيش، وعندما أجبته أنني لست بحاجة إلى إيعازات مباشرة للقيام بذلك، وبأنني استطيع
رسم أفعالي ومواقفي بمفردي، كال لي ولأسرتي سيلاً من الشتائم المقذعة، والتي لا
تناسب عضواً في مجلس الشعب ورجل أعمال معروف لبذاءتها وسوقيتها، فما كان مني إلاّ
أن لجأت للصحافة لأعبر عن هذا الاقتحام السافر والمهين لشخصي، ونشرت لي لقاءات عانت
الأمرين حتى خرجت للضوء، بعد التهديد والوعيد اللذين تعرض لهما من أجروا هذه
اللقاءات من قبله
.

ومؤخراً وبطريق الصدفة اتصل بي أحد
الأشخاص بعد أن بحث باجتهاد عن رقم هاتفي، ليبلغني أنه شاهد وسمع أشخاصاً في أحد
الأماكن يعرضون مبلغاً من المال على بعض المرتزقة، ليقوموا بالتعرض لي بالضرب
والتشويه، وبأنه قد سمع في الحوار الدائر بينهم، ما يشير إلى وقوق السيد محمد حمشو
خلف هذا الفعل، وبما أنني لست متأكداً كلياً من حقيقة هذا الأمر، لكنني أخشى أن
يكون صحيحاً، ولذلك فإنني أحمل السيد محمد حمشو المسؤولية كاملة في حال تعرضي لأي
اعتداء، وأبلغ الرأي العام بما جرى ويجري بيني وبينه في الفترة السابقة، كوني لا
أستبعد قيامه بذلك
.
دمشق في
12/7/2005

الممثل السوري باســم
ياخور

هذه مقتطفات من
"رجل الأعمال والنائب محمد حمشو" ووجهه الحقيقي بعد أن خلع عن وجهه قناع الشفافية
وقناع الديموقراطية حيث تبين انه إنسان " وضيع " وتعبيره لا تليق بان يكون تحت قبة
البرلمان
… وأنه من بين

البيادق الذين وضعهم نظام
الغدر بالتفاهم مع المخابرات الفرنسية


مع العلم أن الحملة الأنتخابية للنائب ورجل الأعلام محمد
حمشو كلفته أكثر من "400مليون ليرة سورية
"!!!
كلمات يلفظها ابن الشارع وتصرفاته تبين انه إنسان من " رجال
المافيا " القتل والتهديد لغته الأساسية بالتعامل مع الناس ومنافسيه

!!…

بذخ محمد حمشو
:

محمد حمشو الكثير من
المسؤولين الآمنين يتقربون منه وهو يتقرب منهم لأسباب إقتصادية قوية ولتقوية نشاطه
بعيدا عن ظهور اسم ماهر
الأسد حيث يقدم محمد حمشو
هداياه الخاصة منه إلى مسؤولين الدولة

.

سيارات من " موديلات متنوعة
وحديثة " وهي تعتبر بالنسبة له هدية رمزية للتعارف أو هدية صداقة

ضريبة هدية محمد حمشو للمسؤولي هي كتم الأفواه وتسيير بعض
المعاملات
!!!

وبالنسبة لمكتبه الخاص طبعا هو لديه عدد مكاتب بس مكتبه في قرى الأسد الذي تم تقدير عفشه
وديكوره

" بمبلغ
مليون دولار " وهذا المكتب تم تصويره في إحدى مسلسلات الشركة الدولية للإنتاج الفني
في مسلسل كان يقوم ببطولته " محمد كوسا - وباسم ياخور
" .

طبعا تصويره هو نوع من حب الظهور ونوع من غرور
النفس الذي يقول لدينا بالعامية الذي "لم يشبع في بيت أهله لم يشبعه مال الدنيا
أبداً
" ….

أما ابنه
الذي لا يتجاوز من العمر 11 سنة فلديه سيارة " فراري صفراء اللون " ولديه سائق خاص
و مرافقين لحماية ابنه " بسيارة هامر اميركية
"

فهو ابن الشعب ومن الشعب
أكذوبة كبيرة يضحك بها على الشعب السوري الذي يعرف كل صغيرة
وكبيرة



طبعاً يجب أن ننوه ان باسم ياخور
ورشيد عساف وجمال سليمان وبشار اسماعيل هم رجال المجرم علي مملوك والمجرم جميل
حسن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:31 pm

فساد ماهر الأسد خارج
سورية

بالنسبة لفساد ماهر الأسد خارج سورية كانت
تتم عبر ميزر نظام الدين وصهره خالد ناصر

قدور، الذين
يشكلون هيئة وكلاء لأعماله الخارجية ، ميزر نظام الدين هو مدير عام
لمحطة

إذاعية في سورية وعن طريق إميل إميل لحود ورستم غزالة
في لبنان حيث تم تبيض أموال

عراقية النفط مقابل الغذاء
لصالح العقيد ماهر الأسد وتهريب أموال لرامي مخلوف الموظف لدى

بشار الأسد وهذه الحسابات هي في سويسرا باسم بشار الأسد شخصيا ولكن لا تحمل
اسم

شخصي إنما حساب رقمي !!!
وقضية
بنك الموارد التي لم تظهر للإعلام والتي تم التكتم عليها والضغط على وسائل
الأعلام

أثناء السيطرة الأمنية على لبنان حيث أقدم رستم
غزالة بتبييض أموال صدام حسين وتهريبها

للخراج وكانت تقدر
بمبلغ 500 مليون دولار قبل سقوط بغداد بحوالي سنة ونصف وهذه
العملية

تم التنسيق عليها بين ميرزا نظام وبين قصي صدام
حسين وبين العقيد ماهر الأسد وتمت عملية

تبيض الأموال
وتهريبها خارج لبنان بموافقة ماهر الأسد بعد أن كانت له النسبة الأكبر من
هذه

العملية وقد أديرت هذه العملية من دمشق بتوجية من ماهر
الأسد شخصياً وتم تنفيذها من قبل

رستم غزالة للتغطية
الأمنية والضغط الأمني بأسماء كل من طلال ارسلان وإميل إميل لحود

ونقلها بأسمائهم للخارج وهم بالنهاية يمثلون العقيد ماهر الأسد وكان نصيب
رستم غزالة من هذه

العملية 3 مليون دولار أميركية وشقة
سكنية للسيد إميل إميل لحود في برج غزال في الاشرفية

أما
السيد طلال ارسلان فكان له حصة مالية وضعت في حسابه في بنك دبي وبنك
سويسري

تقدر بحوالي 2.3 مليون دولار حينها طلبت زوجة طلال
ارسلان الطلاق منه لأسباب أخلاقية

(وهو يمارس الجنس مع
سائقه) حيث ضغط ماهر الأسد شخصيا على عائلة زوجة طلال

ارسلان (عائلة خير الدين أصحاب بنك الموارد) واستدع رستم غازلة أشقاء زوجة
طلال

ارسلان وضغط عليهم بعدم قبولهم لطلب زوجة طلال بالطلاق
منه خوفا من البوح والتكلم عن

الفضائح والأسرار التي كانت
تعرفها زوجته وخاصة الفضيحة الأخلاقية المنافية للطبيعة للسيد

طلال ارسلان. هذه المصالحة بين طلال وزوجته لم تأت بناءً عن نخوة ماهر الأسد
ورستم

غززالي إنما خوفا على مصالحهم الخاصة, وعلى أسرارهم
وعلى أسرار أزلامهم وسائقيهم


كونهم هم بيت أسرار معلميهم بحركاتهم ومصالحهم
المالية.
*** ماهر الأسد أحد المتورطين الأساسيين في فضيحة
بنك المدينة

تم سحب شيكات مسحوبة من بنك المدينة باسم أشقاء
رستم غزالة وهم محمد عبده غزالة

وبرهان غزالة وصولا إلى
الدكتور ناظم غزالة حيث بدأت عملية السحب والإيداع على البنك

المذكور من تاريخ 2002-1-19 وحتى 2002-12-31 وتجاوزت قيمة الشيكات 8
ملايين

دولار و396 ألف دولار أميركي واستمرت عمليات الإيداع
الغير معروف مصدره والسحب بعد

ذلك ليصل إلى 85 مليون دولار
بعد موت قصي وعدي صدام حسين !!

وأقدم رئيس مجلس إدارة بنك
المدينة وبنك الاعتماد المتحد، الموضوعين تحت الإدارة عدنان أبو

عياش بإقامة دعوى جديدة شملت هذه المرة، إلى رنا عبد الرحيم قليلات، ورئيس
جهاز الأمن

والاستطلاع السابق للقوات السورية قبل انسحابها
من لبنان العميد رستم غزالة وأشقائه محمد

عبدو غزالة،
وبرهان عبدو غزالة وناظم عبدو غزالة، وكذلك إيهاب عبد الرحمن حمية
المتعامل

مع المصرفين بواسطة قليلات، متهماً الأربعة بسرقة
مئات الملايين من الدولارات الأميركية

ومن المبالغ التي تم
تحويلها الى المصرفين والتي بلغ سقفها، بحسب الدعوى 785,580 مليون

دولار أميركي.
وتم كشف عن ملف بنك المدينة وشقيقه
بنك الاعتماد المتحد يتضمن سحوبات عبر الصراف

الآلي،
وحوالات وشيكات صدرت بأسماء متعددة وتم تجييرها لمصلحة أشقاء غزالة
ولمسؤولين

سوريين كبار في مراكز حكومية على أعلى
المستويات.

بعد الانسحاب السوري من لبنان، بدأت تظهر إلى
العلن الممارسات غير الشرعية التي كانت

تحصل.
لوحظ في "الوقائع" التي استهلت بها الدعوى
إشارة إلى "إن بعض الأسماء هم من المسؤولين

العسكريين في
سوريا كي لا نقول في لبنان وسوريا". واللافت أن بعض الأسماء الضالعة
بقوة

في السحوبات التي حصلت من المصرف تم بواسطتها شراء
مجموعة كبيرة من العقارات في

يوم واحد قد اختفت كلياً من
الملف واللوائح التي تم تبادلها بين المصرفين ومصرف لبنان، بما

في ذلك أسماء متهمة بعمليات تبييض أموال على نطاق واسع.
وتؤكد المصادر نفسها أن المعنيين بالملف، من سياسيين وأصحاب نفوذ في
لبنان، المقربين من
رستم غزالة وماهر الأسد واصف شوكت قد
حصلوا على منافع بعشرات الملايين من الدولارات

الأميركية من
طريق سحوبات تم من خلالها شراء عقارات ما لبث أن أعيد بعضها إلى

المصرفين بأسعار منفوخة، من دون أن يكون لهم أصلا أي ودائع أو حسابات دائنة
حقيقية،

فضلاً عن سرقات أموال موصوفة بمئات الملايين خرجت
نقداً، وعبر بطاقات الدفع، وكانت

تنتقل من حساب إلى آخر في
غضون أيام معدودة بقصد التمويه.

و ان أسطولا من السيارات
الفارهة من الطراز الحديث ذهب هدايا من المجموعة نفسها إلى

زعماء ونافذين في سوريا !!!
وتغمز الدعوى الموثقة
بأرقام حسابات لآل غزالة وقليلات وحمية، من قناة أجهزة الرقابة في

مصرف لبنان التي كانت على "علم وإطلاع على مخالفات المصرفين". وتعزو ذلك إلى
احتمال

"أن تكون هناك ضغوط سياسية أو أمنية حالت دون تحرك
مصرف لبنان عند الاقتضاء".

وتطالب الدعوى الجهات القضائية
بالتحقيق مع المدعى عليهم وتوقيفهم وإعادة الأموال المسروقة

وكشف الأموال التي بيضت لصالح ماهر الأسد ورامي مخلوف واصف شوكت
والأموال

المسروقة والمبيض التي كانت عائداتها لقصي وعدي
صدام حسين التي نهبت وتبخرت في ليلة

واحدة بعد مقتل أبناء
صدام حسين !!

وإعادة رنا قليلات التي تم تهريبها من لبنان
بعد حادثة مقتل رفيق الحريري والتي تم تهريبها

عن طريق رستم
غزالة عن طريق الخط العسكري ومن ثمة تم تزويدها بجواز سفر مزور

غادرت به إلى تركيا ومن ثمة إلى مصر ومنها إلى البرازيل هذه التنقلات
لمطلوبة من الانتربول

لاتتم إلا بتنسيق امني
!

*** تبيض وتهريب أموال مخدرات لصالح ماهر
الأسد

كان ماهر الأسد نشيطاً في دعم وتسهيل تهريب المخدرات
من لبنان إلى أوربا وكان من بين

هؤلاء العملاء "يحيى شمص"
المعروف بغنائه الفاحش وزعيم تهريب المخدرات اللبنانية إلى

خارج لبنان وصاحب مزارع الخشخاش في البقاع التي كانت محمية من قبل ماهر
الأسد

شخصيا حماية أمنية وعسكرية أكثر من حماية حدودنا على
إسرائيل !!!


يتبــــــــــــــــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:33 pm

ولم يتوقف بل استمر في التدخل في أعمار الجنوب بفرض على مجلس
الجنوب أسماء مقاولين

"محمد دنش" لإرساء مناقصات المقاولات
عليهم بدون دفتر شروط وبأسعار خيالية وتنفيذ اسواء

من السيئ
وأسس شركة خاصة مع ذو الهمة شاليش وإميل إميل لحود ومع جورج معوض
غزال

"شركة معوض للبناء"
واسندت
لهذه الشركة بناء سد شبروق "بكسروان" بكلفة 120 مليون دولار، والحصة
الكبيرة

كانت للعميد ذوالهمة شاليش.. هذه هي الحماية
الأمنية للبنان حماية اقتصادية لصالح آل الحاكم

في
سوريا..!

وكما ذكرنا في حلقة سابقة فكان ذو الهمة شاليش
شريك أساسي لماهر الأسد في كسارة لبنان "

كسارة فتوش" التي
كانت بدون إي تراخيص وكانت أرباحها تقدر بالملايين الدولارات سنويا

كون رستم غزالة له حصة فيها وكان يفرض ما تنتجه الكسارة على شركات البناء
وعلى

شركات أعمار لبنان مجلس الجنوب بأسعار خيالية إرضاء
لصاحب الحصة الأكبر ذو الهمة

شاليش.
أما بالنسبة بعلاقته الأمنية وتهديداته إلى المرحوم رفيق الحريري وحادثة
الاغتيال لن ندخل

بتفاصيلها لأننا ننتظر مثلما ينتظر
الملايين تقرير لجنة التحقيق الدولية و حقيقة عملية اغتيال

رفيق الحريري.
الحقيقة مع كل ما حدث في لبنان وكل ما
أفسده ماهر الأسد ورستم غزالة، دفع المرحوم رفيق

الحريري
لفتح ملفات فسادهم مع الدكتور بشار الأسد ولكن تم التخلص من المرحوم
رفيق

الحريري خوفاً من ان يسيطر على الأغلبية اللبنانية في
البرلمان ويتم فتح ملفات فساد الحاكم

وأجهزته في لبنان أن
الحريري قُتل لمنعه من التحقيق في ملف "المدينة".

واستندت
"فورتشن" الى محققي الأمم المتحدة ووثائق مصرفية ومصادر أخرى للقول إن
عملية

اغتيال الحريري كان أحد أغراضها تغطية فضيحة
"المدينة" التي ضخت من طريق الفساد

والاحتيال المصرفي مئات
الملايين من الدولارات الى رسميين سوريين ولبنانيين. ونقلت عن

المصادر إياها أن الرسميين السوريين واللبنانيين الذين تورطوا في الاحتيال
خافوا عودة

الحريري الى السلطة وكشف دورهم في واحد من أكبر
الأعمال المصرفية غير الشرعية في

الشرق
الأوسط.


حين تورط عملاء الاستخبار السوريون السنة
الماضية في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق

رفيق
الحريري، كان دافعهم يبدو واضحاً: تحييد خصم للاحتلال السوري الذي استمر 3
عقود

في لبنان.
لكن محققي الأمم
المتحدة ومصادر أخرى أخبرت مجلة "فورتشن" أنهم ربما تحركوا بحوافز

إضافية ليضربوا ضربتهم. ذلك التفجير بالسيارة في شباط (فبراير) 2005، على ما
تقول

المصادر، ربما كان أحد أغراضه تغطية فضيحة فساد
واحتيال مصرفي ضخ مئات الملايين من

الدولارات إلى رسميين
سوريين ولبنانيين.

وتدل الوثائق المصرفية واللقاءات مع
المحققين والمصادر الأخرى على أن بعض الرسميين

كانوا
متورطين بشدة منذ أواخر تسعينيات القرن الماضي حتى أوائل سنة 2003 في
خطة

ابتزاز أمدتهم بالنقد وبالعقارات والسيارات والجواهر،
لقاء توفير الغطاء والتسهيل لنشاط غسل

أموال بمليارات
الدولارات في مصرف "المدينة"، أتاح لمنظمات إرهابية، وموزعي "الماس

الدموي" في غرب أفريقيا ولصدام حسين والعصابات الروسية، أن يخفوا مصادر
دخلهم ويحولوا

أموالهم إلى حسابات مصرفية شرعية حول
العالم.وعلى الرغم من الجهود التي بذلت لإخفاء تفاصيل انهيار المصرف في أوائل 2003،
تقول هذه

المصادر فإن الرسميين السوريين واللبنانيين الذي
تورطوا في الاحتيال خافوا عودة الحريري

إلى السلطة وكشفه
دورهم في واحد من أكبر الأعمال المصرفية غير الشرعية في الشرق

الأوسط منذ فضيحة مصرف "الاعتماد والتجارة الدولي" في أوائل
التسعينيات.


لأن المطلوب السرقة تحت أنظار المخابرات
الفرنسية


ولكن تبقى فرنسة خارج
الصورة ويعاقب من قصر بالسرقة وترك آثاراً خلفه

ويسأل مروان حمادة وهو وزير الاتصالات، وأحد المقربين من الحريري، وقد
تعرض هو بنفسه
أيضاً لمحاولة اغتيال بتفجير سيارة: "هل كانت
الفضيحة أحد أسباب اغتيال الحريري؟".

ويجيب: "حتماً. كان
بالتأكيد أحد الأسباب المتراكمة. فلو أعيد انتخابه لكان أعاد فتح
الملف،

الذي تصل خيوطه مباشرة إلى (الرئيس السوري بشار)
الأسد، من خلال قصر الرئاسة (

اللبنانية) في
بعبدا".

وقد أهتم المحققون في موت الحريري، في سجلات المصرف
الخاصة بالمشتبه فيهم في سوريا

ولبنان، بالنظر في ما إذا
كان على الأقل بعض المتآمرين تحفزهم الرغبة في طمس دورهم في

قضية مصرف المدينة.


من منكم لا يعرف عصابات رامي مخلوف واجهة الرئيس النصيري اللص بشار
الاسد ....... هذا الرجل الذي كتب عنه الصحفي والكاتب حكم البابا يسأل عن ذكائه
وليتعلم منه السوريون ليحسنوا من أوضاعهم المعيشية أوقف حكم البابا عن الكتابة في
الصحف الرسمية والتلفزيون و تم أيضا اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية . عندما سأل
النائب رياض سيف عن أعمال شركة الخليوي وعن مخالفاتها وعن سرقتها للأموال العامة
وأموال الشعب أصدر قرار من قبل بشار الأسد يرفع الحصانة عن النائب رياض سيف وسجنه
لمدة سبع سنوات . الكتابة عنه لا تكفيها صفحات وكتب انه تاريخ مافيوي في سورية أنه
الصورة ومن خلف هذه الصورة العائلة الحاكمة . رامي مخلوف - الجابي رقم 1 للعائلة
الحاكمة والده زعيم مافيا البترول السوري وسارق أموال البنك العقاري السوري محمد
مخلوف أبو رامي. ترتيبه في عائلة محمد مخلوف الابن الأول ويأتي بعده حافظ مخلوف
الضابط في إدارة امن الدولة وشقيقه الآخر إيهاب مخلوف وإياد مخلوف . متزوج من ابنة
الفاسد المحافظ السابق في محافظة درعا ومحافظة اللاذقية ولص المدينة الرياضية في
اللاذقية أثناء وجوده في قيادة فرع اللاذقية للحزب "وليد عثمان". يعتبر رامي مخلوف،
ابن خال بشّار الأسد، أقوى شخصية اقتصادية في سورية. الجميع يعرف آل مخلوف وفساد
محمد مخلوف منذ بدء السبعينيات بعد أشهر من استلام حافظ الأسد مقاليد الحكم في
سورية وحرب تشرين 1973 والمساعدات العربية لسورية من هنا كانت بداية فساد آل الحاكم
، فقسم حافظ الأسد سلطة الفساد إلى كانتونات بين آل مخلوف و آل الأسد ولكل منهم
دوره وكل منهم أن يسدد لبيت آل الحاكم في سورية فاتورة الأرباح فأستلم محمد مخلوف
الريجي ثم المصرف العقاري . ومهما كانت الطريقة التي يُنظر بها لرامي مخلوف، فإنه
شخصية هامة في البلاد. ويقول المحللون إن الشركات الأجنبية لا يمكنها الدخول في أي
معاملات بسورية دون موافقته الشخصية. طلبت الـ "بي بي سي" إجراء مقابلة مع رامي
مخلوف ولكنه رفض هذا الطلب معلقاً بأنه لا يجري مقابلات صحفية! أثناء دراسته
الإعدادية وشح المواد الغذائية بدمشق وبعض المواد الأولية في سورية كانت مهمته
تهريب هذه المواد إلى سورية من لبنان وتركيا ( خيوط النسيج البلوستير ) وتهريب
المواد الغذائية وبعض المواد الكهربائية والمواد الأساسية لبعض معامل الصناعيين .
تهريب الدخان الأجنبي بشكل قانوني عن طريق مؤسسة الريجي طبعا بمساعدة والده الوكيل
الرسمي لشركات السجائر الأجنبية . في مرحلته الثانوية دخل السوق التجاري و تدرب
رامي مخلوف على يد أبيه فبدأ فساده بمؤسسة التبغ ( الريجي ) وبدأ يرسله أباه مع
محاميه ( البلشي ) ليتعلم على يديه كيفية التباحث حول العمولات مع الشركات وطرق فرض
الرشوة المنظمة ( النسبة على الأرباح ) عليهم ومن بعد ذلك من خلال البنك العقاري
والقروض الوهمية والقروض طويلة المدة وعقود بنكية مع اكبر التجار والصناعيين
باستثناءات خاصة بزيادة مدة تسديد القروض للبنك العقاري ومن بعد بداء بتامين قروض
كبيرة وتسديد طويل المدة بنسبة %10 وبعدها زاد نشاطه في البنك العقاري بتامين قروض
وهمية والاستفادة من الأموال بتشغيلها مع بعض التجارة بقروض بأسماء وهمية (منح قرض
مبلغ 350 مليون ليرة سورية لإقامة مشروع سياحي على ارض في مدينة الرقة في المدخل
الشمالي لها عند البحيرة والواقعة تماما تحت جسر الرقة اكتشف بان الأرض هي لأملاك
الدولة ( وزارة الزراعة ) اسم صاحب القرض متوفي ، منح قرض مبلغ 270 مليون ليرة
سورية في مدينة حلب لرجل أعمال لإكمال بناء مشروع صناعي لكن المفاجئة كانت بان قيمة
القرض 300 مليون القيمة الحقيقية لكن منح فترة عشر سنوات للتسديد بدون فوائد عليها
، قرض بقيمة 500 مليون ليرة سورية وكانت كفالة هذا القرض منشأة اكتشف فيما بعد أن
هذه المنشأة عليها حجوزات من قبل الورثة وصاحب القرض موجود في القاهرة وقبرص. ولكن
نجم رامي مخلوف لم يصعد الا بالتزامن مع صعود نجم باسل الأسد فقرر باسل الأسد البحث
عن من يتسلم قسم الأعمال ولتطوير بنية العمل والجباية لعائلة آل الحاكم فأقترح باسل
الأسد ابن خاله رامي مخلوف كجيل شاب يجب أن يبدأ بالإمساك بزمام الأمور فخرج الصوص
من البيضة وبدأ عمليات تنظيم تهريب الدخان والمواد الأولية من لبنان إلى سورية عبر
منفذ الجديدة وكان تعيين المدير العام للجمارك يجب أن يحظى بموافقته ليسهل له
عمليات التهريب وفي هذه الفترة بدأ حافظ الأسد بالتغيير الوزاري لجلب محمود الزعبي
المعروف بفساده ليغطي بعض العمليات وخاصة في القطاع العام
والاستيراد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:33 pm

فعين الزعبي 1989 رئيساً للوزراء وسيطر رامي مخلوف على شركة غوتا وبدأ
عمليات المفاوضات مع شركات السجائر الأجنبية والمشروبات الكحولية الأجنبية وغيرها
من المواد التي تدخل إلى الأسواق الحرة لترتيب الوكالات . وهنا طرح رامي مخلوف
مستثمر بحريني بوجوب بناء سوق حرة في المطار فأتفق رامي مع مفلح الزعبي ابن محمود
الزعبي وتقدم بعرض إلى وزير النقل لاستثمار أسوق الحرة في مطار دمشق الدولي ورفض
الوزير العرض وبدء بالأعداد لمناقصة عامة واتت عروض كثيرة مدعومة من شركات أجنبية
ولكن اتصال حافظ الأسد كان كافياً لإيقاف العروض المقدمة من هذه الشركات والتوقيع
فقط مع شركة رامي مخلوف وشركاؤه وكان العقد بقيمة مليون ليرة سورية سنوياً بدل
استثمار دون تحديد المدة الزمنية وبدون تحديد المساحة فالعقد يؤهل رامي مخلوف لوضع
يده على المطار بكامل مساحته مقابل هذا المبلغ الزهيد ؟ وهنا أصدر محمود الزعبي
قراراه بالتصديق على السوق الحرة في المطار وإعفاءها من الرسوم الجمركية بالكامل
ووضع رسوم جمركية لجميع مبيعات غوتا ( السوق الحرة الجمركية ) التي انخفضت مبيعاتها
بشكل كبير وبدأت تكون عبئاً على وزارة الاقتصاد بخسارتها المتكررة ورفع مدير غوتا
عدة طلبات لوزير الاقتصاد بمطالبته بالتعامل بالمثل بالنسبة للرسوم الجمركية وكان
الرفض هو الجواب عن مثل هذه الطلبات ؟ وبعد "انتحار" محمود الزعبي طلب رامي مخلوف
من مفلح الزعبي فسخ عقد الشراكة تم إعطاء مفلح الزعبي ثمن حصته 20 % عشرون ألف
دولار أميركي فقط وطور رامي مخلوف وأخوه إيهاب أعمال السوق الحرة فأصبحت منفذاً
رسمياً للتهريب إلى الداخل فكل مواطن يستطيع شراء ما يريده وإدخاله إلى سورية ورجال
الجمارك يتغاضون عنه وبدأ ببناء أسواق أخرى على جميع المنافذ الحدودية السورية
البرية والموانئ والمطارات ومن خلال هذه الأسواق بادرة رامي وشقيقه إيهاب بمفاوضة
الشركات والوكالات الحصرية لداخل سورية على أساس أنها المنفذ الوحيد لهم في سورية
وبالفعل فقد وضع يده على الكثير من الشركات التي كان وكلاؤها رجال أعمال سوريون
معروفين ولكن ليس باليد حيلة فهو الوحيد المسموح له بالاستيراد وخاصة المواد
الممنوعة !! ويلاحظ المواطن السوري مثلاً بالأسواق الحرة في المنطقة الحدودية
اللبنانية في ماتعرف بالجديدة كيف أن لا احد يستطيع إدخال أي شيء من لبنان إلى
سورية فيصادر من الجمارك أما إذا كانت المواد التي تدخل من لبنان موجودة ضمن أكياس
السوق الحرة فيضعه رجال الجمارك أثناء التفتيش على جنب ولا يكون لهم الجرأة على
فتحه أو تفتيشه والحوادث كثيرة ومعروفة وقصص أصبح السوري يتنذر بها . ويقدر دخل
رامي مخلوف من الأسواق الحرة والتهريب المنظم من خلالها بحوالي 800 مليون دولار
سنوياً وطبعاً هذه كلها مبالغ ضائعة على خزينة الدولة! وبعد استلام بشار الأسد
مقاليد السلطة أراد أن يطور الاقتصاد السوري وطلب بشار الأسد من وزير الاقتصاد
السابق دراسة لتطوير الاقتصادي للاتجاه باتجاه اقتصاد السوق المنفتح ولكن وزير
الاقتصاد لم يستطيع أن يكمل مهمته فواجهته عقبات كثيرة وخاصة من رامي مخلوف الذي
يريد الإبقاء على الاقتصاد السوري المغلق لكي لا تتأثر تجارته وأسواقه الحرة واشتدت
الخلافات فقرر بشار الأسد التخلي عن الوزير لصالح رامي مخلوف وطبعاً السبب معروف !
فبعد أن كانت عمليات السمسرة والرشاوى تدار مباشرة من رامي مخلوف من مكتبه بدمشق
حيث كان يستقبل الشركات ويتفاوض ويوقع العقود, فقد تم الاتفاق على صيغة جديدة تخفف
من رد الفعل السلبي للمواطنين وللشركات عن طريق أن يقوم رامي بفتح مكتب في دبي
يقابل من خلاله الشركات هناك بعيداً عن الأضواء والحساسية مع الشركات والتجار
الآخرين, ولكن برزت مشكلة أن متابعة العمل أصبحت أضعف بسبب كون رامي خارج البلد
ومتابعة المناقصات والقضايا الكبرى كانت سابقاً تحتاج لأن يقوم رامي بالاتصال
بالمسئولين الكبار من رتبة وزير وأعلى ودعوتهم لزيارته في مكتبه للإطلاع على آخر
التفاصيل وتخطيط ماذا يمكن أن يتخذ من قرارات لابتزاز الشركات المنافسة, وهو الأمر
الذي لا يمكن أن يتم عبر الهاتف بين دمشق ودبي, لذلك طرح رامي هذه القضية على صاحب
التجارة الأصلي الطبيب بشار الأسد فقام باتخاذ قرار بأن يقوم رامي باختيار المسؤول
أو الوزير الذي يثق به لإدارة الشركات أو الوزارات التي لدى رامي مشاريع كبيرة
فيها, وبالتالي لا يوجد داعي لأن يحضر رامي لدمشق كون المسؤول المباشر يعرف ماذا
يجب أن يفعل .

د. أديب ميالة : وكان يعمل كموظف في الملحقية
التجارية في السفارة الفرنسية بدمشق في التسعينات وتم طرده بسبب تسريبه وبيعه
لمعلومات وأسرار الشركات الفرنسية العاملة في سوريا إلى شركات منافسة , وبعد طرده
من الملحقية عمل كمستشار اقتصادي لدى رئيس اتحاد نقابات العمال السيد عز الدين ناصر
الذي كان الشخص القوي في سوريا حتى مجيء بشار الأسد وقام بدعم الدكتور أديب ميالة
كي يصبح عضواً في الجهاز التدريسي في كلية الاقتصاد خلافاً لكل القوانين والأعراف
الجامعية المتبعة وتحت التهديد بتغيير عميد الكلية إذا لم توافق لجنة تقييم أطروحة
الدكتوراه على قبول تعيين الدكتور ميالة كعضو في الجهاز التدريسي . وفي عام 2004
وافقت القيادة القطرية على قائمة جديدة من السفراء كانت تضم الدكتور ميالة على أساس
أن يكون سفير سوريا لدى الاتحاد الأوروبي وعندما اقترحت وزارة الخارجية السورية
اسمه على المفوضية الأوروبية في بروكسل وضعت السفارة الفرنسية المعلومات التي لديها
عن شخصيته وفساده أمام باقي أعضاء الاتحاد الأوروبي فكان أن تم الطلب شفهياً لوزارة
الخارجية بسحب اسمه كي لا يضطر الاتحاد الأوروبي برفضه بشكل رسمي . لذلك قام
أصدقاؤه الذين يسهرون معه كل يوم في مطعم جيميني في أبو رمانة يشربون الأركيلة
ويلعبون الورق حتى ساعات متأخرة من الليل وهم ( فراس الخولي – علي التوركماني )
بطرح اسمه على رامي مخلوف الذي وجد فيه شخصية يريد أن يصل بأي ثمن ومستعد لأن يقدم
كل ما يطلب منه بدون مناقشة لذلك اقترحه لصاحب التجارة بشار الأسد كحاكم لمصرف
سوريا المركزي رغم أنه ليس لديه اية خبرة في أي عمل مصرفي ,وفعلاً أصدر الرئيس
مرسوماً بتعيينه حاكماً للمصرف المركزي كي يلبي كل ما يطلبه منه رامي بيك ؟, السؤال
الذي يخطر على البال ما الذي يطلب منه حالياً؟, هناك الكثير جداً مما يفعله الدكتور
ميالة لرامي بيك ولكن أخطر قضيتين واللتين تستوجبان تدخلاً مباشرة من المجتمع
الدولي لإنقاذ سوريا هما : 1- هناك تأكيدات بأن الدكتور ميالة قد سحب قسم من
الإيداعات الخارجية لاحتياطي الدولة النقدي وجلبها على شكل نقود كاش ( دولارات )
ووضعها في الخزنة المركزية في المصرف المركزي , وهناك الكثير من الموظفين ممن
يؤكدون أن هناك عربات ذات حراسة خاصة تأتي كل فترة للمصرف حيث يتم فتح الخزنة
المركزية بأوامر من الحاكم د.ميالة ويتم نقل كميات من الدولارات إلى تلك السيارات
بدون أي حساب أو وصل أو أوامر خطية وهم يقولون أن هذه هي سرقة لأموال الشعب السوري
تتم من قبل رامي مخلوف وسيده بشار الأسد , وهي أخطر ما يجري حالياً إذ يتم على
الورق جعل موازنة القطع الأجنبي صحيحة عن طريق افتراض أرقام وهمية موجودة في الخزنة
في المصرف المركزي لا يمكن لأحد أن يتأكد منها لذلك يطالب هؤلاء الموظفين بأن يكون
هناك تحقيق دولي سريع في قضية السرقة هذه ليعاد للشعب أمواله المسروقة وتتم محاسبة
السارقين الكبار . 2- تم استخدام حوالي مليارين ونصف دولار من احتياطات القطع
الأجنبي لسوريا من أجل تخفيض سعر صرف الدولار لسعر يفوق السعر الحقيقي أو المفيد
للتصدير وبدون إجراء اية دراسة لأي حد يجب التوقف عنده ويؤكد الموظفين في المصرف
المركزي المطلعين على الأمر بأن هدف هذه العملية هو تخفيض قيمة الدولار لأكثر بكثير
من قيمته الحقيقة من اجل بيعه للسيد رامي مخلوف الذي لديه دخل شهري هائل بالليرات
السورية من شركات الخلوي ويريد تهريبه للخارج وشراء الدولار بسعر مخفض لذلك تم
اختراع موضوع أن يقوم المصرف المركزي ببيع الصراف زهير سحلول كل الدولارات التي
يطلبها بالسعر الذي يحدده رامي بيك ومن ثم يقوم الصراف سحلول ببيع جزء في السوق
المحلي وللتجار الآخرين ويحتفظ بالجزء الأكبر لرامي بيك ويضيف هؤلاء الخبراء بان
سعر صرف الدولار قد انخفض لأسباب داخلية في الولايات المتحدة انعكست على انخفاض سعر
صرفه مقابل الاورو والجنية الإسترليني ولم يكن هناك حاجة لإضاعة مليارين ونصف من
الدولارات لخاطر رامي بيك ؟. وبذلك تم لرامي جمع الكثير من و شركات ووكالات أجنبية
وبدأ عصر الانفتاح الاقتصادي في عهد الدردري .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:35 pm

فساد رامي مخلوف في مجال الاتصالات والأموال التي تذهب إلى حسابات في البنوك
الخارجية لمعلمه الأول بشار الأسد والتي يجب أن تكون في خزينة الدولة !!! في سنة
1998 قررت الحكومة السورية دراسة الهاتف الخلوي وطلبت من وزارة المواصلات السلكية
بإعلان مناقصة على مقاسم الهاتف الخليوي ولكن هذه المناقصة والدراسة كانت مرتبة بين
بشار الأسد وماهر الأسد وتم الاتفاق الأولي بان يظهر رامي مخلوف كشريك لإحدى
الشركات التي يتم الاتفاق معها من قبل رامي مخلوف , وبالفعل غادر رامي مخلوف سورية
وعقد مع شركة "اوراسكوم المصرية" لصاحبها المصري رجل الأعمال المليونير نجيب
ساويروس طبعاً بمباركة بشار الأسد وتم تنفيذ هذه النصبة عبر القضاء السوري للأسف
وبعد مناشدة صاحب الشركة المصرية للاتصالات الخليوية لبشار الأسد صاحب فكرة التحديث
و تطوير الاستثمارات في سوريا الخاصة . تمت مصادرة أموال الشركة المصرية ووضع
حارسين قضائيين على الشركة الأول إيهاب مخلوف والثاني نادر قلعي. السيد ساويروس شكك
بنزاهة القضاء السوري لأنه عين شقيق رامي السيد إيهاب وصديق رامي الحارسين
القضائيين؟ !! - أسباب تلك الانتقادات مفهومة خصوصاً ان القضاء السوري هو الذي القي
الحجز على أموال شركة (اوراسكوم) لمنع تهريبها ما أثار حفيظة السيد ساويروس ودفعه
الى توجيه تلك الانتقادات. فهل القضاء السوري عادل ونزيه ؟؟!! وهل هو ضمانة رئيسية
للمستثمرين؟؟!! إن الوثائق المتوافرة لدينا تؤكد ذلك وأنه إذا عرضت أمام إي قضاء
آخر فلن يكون حكمه مختلفاً سوى بأن تصادر أموال شركة سيرياتيل ويوضع رامي مخلوف
وراء القضبان لأن الممارسات التي اتبعتها (اوراسكوم) لا تنسجم أبداً من أخلاقيات
وسلامة العمل ولايحق لهذه الشركة أن ترفع دعوة قضائية ضد شخص يمس عائلة الحاكم
النزيه بشار الأسد. ولكن بعد لجوء شركة اوراسكوم إلى التحكيم الدولي والتهديد بحجز
أموال رامي مخلوف , أفطر إلى عقد صفقة وإعادة الأموال بمؤتمر صحفي في فندق الشيرتون
في دمشق حيث أعلنت شركتا "دريكس تكنولوجيز إس إي" وشركة "اوراسكوم تيليكوم القابضة
ش.م.م." عن توصلهما إلى حل ودي لخلافهما المتعلق بشركة سيريتل موبايل تيليكوم
المساهمة المغفلة، المشغلة لإحدى شبكتي الهاتف الخليوي في الجمهورية العربية
السورية. وبين السيد رامي مخلوف المدير العام لشركة |دريكس تكنولوجيز إس إي" والسيد
نجيب ساويرس رئيس مجلس إدارة شركة "اوراسكوم تيليكوم القابضة ش.م.م" أنهما أبرما
بتاريخ 16/7/2003 اتفاقاً تم بموجبه تسوية كافة الخلافات بينهما بشكل ودي وبشكل
يضمن كامل حقوق الشركتين، وأنه تم التنازل عن كافة الدعاوى التي أقيمت أمام المحاكم
السورية والأجنبية. وفي واقع الأمر أن شركة سيرياتيل هي عبارة عن شركة من شركات
بشار الأسد وأن رامي مخلوف ليسا إلا سمساراً وجابياًً بسيطاً بهذه الشركة..!! في
بداية 2005 غادر رامي مخلوف ونادر قلعي إلى الصين لعقد صفقة مع شركة "هاواوي"
للاتصالات الخليوية لشراء أجهزة تقوية ومقاسم خليوية لشركة سيرياتيل فطلب عمولة من
الشركة الصينية عمولة 20 بالمائة باسم رامي مخلوف واجتمعت إدارة الشركة مع رامي
مباشرة وسألت كيف تطلب لنفسك عمولة وأنت صاحب الشركة ؟؟ !! فتبين أن رامي مخلوف هو
الصورة الخارجية للمالك الأساسي بشار الأسد وماهر الأسد , و أن رامي مخلوف وسمساره
نادر قلعي هم من يسرقون عمولة من الشركات التي يتعامل معها فتصوروا يرعاكم
الله..!

ولماذا التخلي عن قطاع اقتصادي رابح يدر على
الدولة عشرات المليارات!! ما السر وراء التأخير في مشروع البنية التحتية لشركة
إريكسون ومشاريع أخرى؟ لماذا ترفض شركات الخلوي تخفيض الرسم الشهري رغم تعليمات
وزارة الاتصالات؟ تعد مؤسسة الاتصالات العامة من أربح المؤسسات الاقتصادية في سورية
حيث وصلت إيراداتها في العام 2004 إلى أكثر من 34 مليون ليرة سورية معظمها من
الهاتف الثابت، ووصل عدد دقائق المكالمات الدولية إلى 230 مليون دقيقة والقطرية إلى
2 مليار دقيقة في حين كانت إيرادات المؤسسة من الخليوي بحدود سبعة مليارات ليرة
للعام نفسه، بينما قدر وزير المواصلات أرباح المؤسسة من خدمة الانترنت بمليون ليرة
سورية يومياً بالإضافة إلى أن هذا القطاع يوفر فرص عمل
لأكثر من 23 ألف عامل، إلا أن هذه المؤشرات أصبحت جميعها مهددة بالتراجع مع الإعلان
عن تحرير قطاع الاتصالات ودخول لاعبين جدد من الفريق الخاص إلى هذا القطاع الذي بدأ
مع تعهيد أدارة الشبكة الذكية لشركة ZTM وتعهيد الشبكة الرقمية PDN (Public Data
Network) لإحدى شركات مؤسسة حمشو للاتصالات في خطوة يرى فيها مراقبون تهدف إلى
التخلص مما تبقى من القطاع العام والإجهاز التام عليه، بما يضمن نقل مركز المنفعة
من قطاع إلى أخر بعد أن تغير اتجاه الرياح الاقتصادية التي أخذت تدفع المراكب
الخاصة شيئاً فشيئاً إلى الأمام. يبلغ عدد المشتركين في سيرتل حالياً 1.5 مليون
مشترك وتسيطر على 55% من السوق المحلية بينما تسيطر على الحصة المتبقية شركة أريبا
سورية المملوكة لأسرة رئيس الوزراء اللبناني السابق نجيب ميقاتي الذي يبلغ عدد
مشتركيها أكثر من مليون شخص، في حين وصلت إيرادات الخليوي في العام 2004 إلى أكثر
من 25 مليار ليرة، حصلت منها مؤسسة الاتصالات على سبعة مليارات، ومع ذلك قامت
المؤسسة بفرض ضريبة جديدة على فواتير الهاتف الثابت والخليوي ضمن مايعرف باسم ضريبة
الإنفاق الاستهلاكي، حيث بلغت هذه الضريبة 2% على فواتير الثابت و3% على فواتير
الخليوي، وهو مايرتب أعباء جديدة إضافية على المواطن السوري الذي يدفع رسوماً
وأجوراً للهاتف الخليوي تتجاوز ضعف مايدفع في البلدان المجاورة رغم أن الخدمة التي
تقدمها شركات البلدان المجاورة لايمكن مقارنتها بأي حال من الأحوال مع مايقدم من
خدمات على الصعيد المحلي، ففي تركيا مثلاً يمكن بمبلغ 360 إبقاء الموبايل الخاص ستة
أشهر إرسال بالإضافة إلى ثلاثة أشهر تمديد استقبال، بينما في السوق المحلية فإن
المبلغ المذكور لايؤمن الإرسال والاستقبال أكثر من 15 يوم في أحسن الحالات، ورغم أن
وزير الاتصالات قد أصدر قراراً في 24/9/2002 بتخفيض رسم الاشتراك الشهري من 600
ليرة إلى 300 ليرة تحت طائلة المسؤولية وإلغاء العقد إلا أن القرار المذكور بقي
حبراً على ورق. وفي جانب الهاتف الثابت عمدت إدارة المؤسسة إلى رفع الاشتراك السنوي
للهاتف الثابت من 400 ل.س إلى 480 ليرة ورفع سعر الدقيقة من 30 قرش إلى 60 قرش رغم
المليارات المتكدسة في خزينة المؤسسة وهو مايطرح في الواقع أسئلة عديدة تتعلق
بمستقبل هذا القطاع الذي يأتي بعد النفط في الأهمية: • ماالذي يلزم الدولة بالتخلي
عن قطاع اقتصادي رابح مثل مؤسسة الاتصالات يدر عليها عشرات المليارات سنوياً؟ • إذا
كان مبرر حجب ميزة VOIP عن مشتركي المؤسسة هو التقليل من الخسائر التي يمكن أن تنجم
عن الهاتف الثابت فلماذا قامت وزارة الاتصالات بإعطاء هذه الميزة لمزود الانترنت
الخاص «آية» ومن حساب المؤسسة ذاتها؟ • لماذا ترفض شركات الخليوي تنفيذ ماجاء في
كتاب وزير الاتصالات بشأن تخفيض الرسم الشهري من 600 ليرة إلى 300 ليرة على الرغم
من مرور ثلاث سنوات؟ القرابة والصداقة منحتا «سيرياتيل» و«آريبا» رخصتاي تشغيل
الخليوي بلا مقابل أعلن رامي مخلوف رئيس مجلس إدارة شركة «سيرياتيل» إحدى الشركتين
المشغلتين للهاتف الجوال في سورية «أن إيرادات الشركة سجلت خلال عام 2005، 7،1% من
الناتج المحلي الإجمالي لسورية». وأضاف خلال حديثه في الاجتماع السنوي للهيئة
العامة لمساهمي سيرياتيل «إن مدفوعات الشركة إلى الجهات الحكومية بلغت ما نسبته 3%
من إجمالي إيرادات الدولة»، مشيرا إلى الدور الذي لعبته سيرياتيل في تطوير قطاع
الاتصالات في سورية ليحتل المرتبة الثانية من حيث الأهمية بعد قطاع النفط. وأوضح أن
الشركة دخلت في استثمارات عبر مساهميها بنسبة 24% من الشركة الألمانية السورية
لإنشاء مصنع هو الأول من نوعه لأجهزة الاتصال الرقمية المتكاملة وأجهزة النفاذ
اللاسلكية. وأكد مخلوف أن «سيرياتيل» قامت بتأسيس غرفة لتداول الأسهم، ما أدى تفعيل
حركة التداول على سهم «سيرياتيل» وإلى زيادة سعره 110% خلال عام 2005. والسؤال
الحقيقي الذي يطرق الواقع بقوة بعد إعلان السيد مخلوف هذا، هو: ما هي أرباح السيد
مخلوف التي دخلت خزائنه وجيوبه في مقابل ذلك؟.. ولا يخفى على أحد أن آلية تلزيم
الهاتف الخلوي لشركتين في سورية جاءت مخالفة للقوانين ومن دون أي مقابل، في حين
يعلم الجميع أن الشركات العالمية تدفع مئات ملايين الدولارات لشراء رخصة الخليوي في
أي بلد حتى ولو كان من أفقر البلدان الأفريقية. فالترخيص لـ«سيرياتيل» تم بدون
مقابل لعلاقة القرابة التي تربط آل مخلوف بآل الأسد، فيما أهديت رخصة التشغيل
الثانية لشركة «أريبا» التي يرتبط أصحابها بعلاقة صداقة مع الرئيس بشار الأسد..


يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــع
<p align="center">






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:36 pm

لا بد من الإشارة إلى أن هذه الشركة (أريبا)
باعت أسهمها في الفترة الأخيرة كما ذكرت الصحف العالمية إلى شركة أخرى بمبلغ 5،5
مليارات دولار. ومن يقرأ عنوان إعلان إحدى شركات الخليوي والذي يحتل نصف صفحة في
أحدى الصحف الرسمية أمس يظن بأن هذه الشركات تقدم أو تعلن فعلا عن تخفيضات وخدمات
جديدة . إضافة لما أعلنوا عنه سابقا خلال المؤتمر الصحفي لوزير الاتصالات بتاريخ
4/7/2006 والتي كان من المقرر أن يكون تاريخ 15/7/2006 بدء تنفيذ هذه التخفيضات؟
وقد ظن الناس وللوهلة الأولى ونحن منهم حيث جذبني عنوان الإعلان ولكوننا تابعنا
المؤتمر الصحفي السابق أنهم على الأقل وبدلا من احتساب كل ثانية دقيقة قد بدؤوا
بأسلوب جديد أو طريقة لاحتساب الثواني التي وعدوا بها في المكالمات على اعتبار أن
الطريقة الحالية ترفع كلفة المكالمات بشكل كبير وتشكل عبئا ثقيلا على المشتركين إلا
أنهم خيبوا آمال المشتركين بالخليوي وبات الإعلان الجديد يمعن بالاستهتار بعقول
الناس أكثر من الإعلان السابق وهو أيضا أكثر من ضحك على اللحى!! فالتخفيضات التي
أعلنوا عنها خلال المؤتمر الصحفي السابق ومن خلال الإعلان الجديد هي ذاتها التي
تتعلق بالاشتراك الشهري ورسائل المالتيميديا وأجور مكالمات يوم الجمعة والاتصال من
خليوي إلى ثابت والمجموعات المغلقة وزيادة أرقام حبايب وأقارب ولم يأتوا بجديد من
خلال الإعلان الذي خطف الألباب بحجمه وعنوانه والذي وصفوا من خلاله التخفيضات
بالجديدة محاولين من خلاله الايحاء للناس بأنها تخفيضات إضافية جديدة, ومحاولين مرة
أخرى تمرير هذه الإيحاءات خلال الفترة العصيبة الحالية؟؟ جاء الإعلان الجديد ليضرب
مرة أخرى بمطالب الناس عرض الحائط حيث ينتظرون تخفيضاً آخر في الاشتراك الشهري
بنسبة معينة بحيث ينخفض على الأقل إلى النصف وتخفيض قيمة المكالمة الواحدة والتعرفة
الخاصة بمناطق الريف واحتساب الثواني وخدمات وعروض أخرى وعدت بها وزارة الاتصالات
ولكن حسابات رامي مخلوف لم تتطابق مع الوزارة ولا مع قدرة المواطن فكان القرار
بالإبقاء على الأمور خوفاً من انخفاض ميزانية آل مخلوف . وعلى عكس ذلك فقد تأخرت
شركات الخلوي عن تنفيذ ما أعلنت عنه في المؤتمر الصحفي السابق مدة شهرين حيث سيبدأ
بتنفيذ ما أعلنوا عنه سابقاً وأكرر ما أعلنوا عنه سابقاً بدءاً من 9/8/2006 وحسب كل
دورة لما بعد هذا التاريخ أي أن المواطن سيلمس ذلك في منتصف الشهر التاسع بدلاً من
منتصف الشهر السابع الماضي وكان يفضل ألا يعلنوا عن ذلك.‏ وبالعودة إلى ما أعلنه
السيد رامي مخلوف نكتشف بعملية حسابية بسيطة أنه أدخل إلى خزينة الدولة السورية نحو
660 مليون دولار في حين دخلت جيوبه أرباح تفوق الـ5،1 مليار دولار، هذا من دون
احتساب الأرباح الرأسمالية التي أضيفت إلى أرصدته جراء ارتفاع أسعار أسهم شركته.
إذاً، فالدولة السورية تفقد سنوياً مليارات الدولارات التي تذهب لجيوب أقرباء
وأصدقاء عائلة الأسد الكريمة. فأن رامي مخلوف قد استولى على شركة الاتصالات (سيريا
تيل) وأرسيت عليه بمبلغ عشرة آلاف ليرة هي عبارة عن ثمن دفتر الشروط إذ كان عرضه
إعطاء الدولة 30%من المدخول وبينما كان هناك عرض آخر من شركة أخرى تبلغ تكاليفه
بليوني دولار مع إعطاء نسبة 30% من المدخول كما يذكر أن النائبين في مجلس الشعب
السوري رياض سيف ومأمون الحمصي قد تساءلا لماذا تفضيل العرض الأعلى على الأدنى
وترسيه المشروع على رامي مخلوف ولاحظا فرق بليوني دولار, لكن بعد هذا التساؤل
المشروع, والمتصل بمصلحة المال العام تم اعتقال النائبين وأسقطت عنهما حصانتهما
النيابية, وسيقا إلى المحكمة بأكبر التهم, ومنها إثارة الفتنة الطائفية وحكم عليهما
بالسجن سبع سنوات, ليرتاح رامي مخلوف منهما ومن أسئلتهما. فالكثير من الأشياء التي
تحدث في سورية، تدفع المرء للتساؤل عن خلفياتها، في ظل تكتم رسمي، لأنه يبدو أن
هناك جوانب لا ينبغي للمواطن السوري أن يطلع عليها. تحويل شركة كان مقرراً لها أن
تعود إلى ملكية الدولة بعد أربع سنوات من الآن، بموجب عقد مثير للجدل وسُجن أناس
اعترضوا عليه؛ إلى شركة مساهمة؛ ثم تلك الاجتماعات الحكومية التي تتسرب أخبارها من
هنا وهناك، في ظل صمت رسمي مطبق؛ يعطي فكرة عن مدى اهتمام السلطة في سورية بـ
"الرأي العام" المحلي، الذي لا بد له من صورة واضحة عما يجري. فلماذا رفض وزير
المالية الإجابة عن سؤال بسيط يفترض أن تكون إجابته "جاهزة" لدى المعنيين، لتبرير
الموقف على الأقل وليس بالضرورة الإقناع؟ ثم لماذا لم تعلن وسائل الإعلام الرسمية،
التي يقول عنها وزير الإعلام إنها ماضية في طريق التطوير، عن استمرار قانون الطوارئ
الجاثم على صدور السوريين منذ أكثر من أربعة عقود؟ ربما لن تقدم "التوضيحات" الشيء
الكثير، في ظل تجاهل واضح لرأي المخالفين، ولكن على الأقل لماذا لا توضح "القرارات"
الرسمية لكي يكون المواطنون على بينة، فلا يقعون في "حفر" القرارات التي يجهلونها؟
هل تشعر السلطة بالخجل منها، أم أنها لا تملك ما تقوله بالفعل؟! من الواضح أن
الطريقة التي تم بها تمرير بعض القضايا يجري تكرارها الآن. فعقود الهاتف الخلوي
"الاحتكارية" التي منحت لشركات بعينها، يجري الآن "الالتفاف" عليها، ومرة أخرى، دون
أن يوضح كيف حصل ذلك، ولماذا؟ انتقل فساده إلى اليمن حيث اشترى رامي مخلوف عبر شركة
سيرياتيل للهاتف الخلوي التي يملكها في سورية، 10 في المائة من أسهم شركة جديدة
للهاتف الخلوي في اليمن. وجاءت مساهمة مخلوف من خلال دخوله في تكتل "هيتس يونيتل"
الذي تقوده شركة "الدار للاتصالات" السعودية، لتكمل الاستثمارات اللازمة للرخصة
الثالثة للخلوي في اليمن. وتأسس تحالف "هيتس يونيتل" بعد استحواذ hits على شركة
يونيتل الحاصلة على ترخيص gsm الثالث في اليمن. حيث نقلت صحيفة الشرق الأوسط
اللندنية عن العضو المنتدب فهد بن عبد الرحمن الشميمري إنه خلال اليومين الماضيين
انتهت المناقشات الخاصة بدخول شركة سيرياتل كشريك في تحالف هيتس
يونيتل.



وأوضح أن ذلك جاء بعد تسلم الشركة للرخصة رسمياً من
وزارة الاتصالات اليمنية خلال زيارة وفد شركة الدار لرئاسة الوزراء ووزارة
الاتصالات وتقنية المعلومات اليمنية في الأسبوع الماضي لوضع اللمسات النهائية على
الاتفاقية التي تعتبر متممة لأحد أكبر الاستثمارات في اليمن حيث الترتيب، حيث
استكملت الشركة قيمة الرخصة البالغة 149 مليون دولار. ويشار إلى أن شركة سيرياتيل
هي واحد من شركتين حصلتا على عقدين احتكاريين لتشغيل خدمة الهاتف الخلوي في سورية،
وذلك في صفقتين ثارت حولهما شبه بالفساد وإهدار المال العام. وفي الفترة الأخيرة
بدأ مخلوف بتوسيع أعماله إلى دبي ومناطق أخرى في العالم. وهذه هي المحاولة الرابعة
لرجل الأعمال رامي مخلوف للاستثمار خارج سورية من خلال شركة سيرياتيل. وكانت
المحاولة الأولى بعقد شراكة مع شركة اوراسكوم المصرية والتابعة لرجل الأعمال المصري
نجيب ساويريس انتهت بمشاكل بين الطرفين عام 2002, والثانية في باكستان عندما فازت
شركته سيرياتيل بعقد كثاني مشغل ولكن العقد سحب منه بعد شهر عام 2004, أما الثالثة
في أوكرانيا حيث خسر عرضه كرابع مشغل بسبب تساؤلات حول مصادر أمواله وشبهات تبيض
العملة وفق الصحف الأوكرانية عام 2005. اليوم، وإذ يمر الأسد ونظامه بمحنة، ويضيق
دائرة التشكيل الحاكم لتصبح عائلية بحتة تتمثل في الصهر والعم والخال وزوج ابنة
الخال، وزوج ابنة عم الرئيس تعود نفس الأقلام ونفس الجوقة للكلام عن الإصلاح
البشاري. والغريب في الأمر حقاً هو ترويج من هو خارج إطار محسوبيات النظام عن
"الانقلابات البيضاء" على يد الأسد نفسه وكأن الحل الوحيد للخلاص من النظام الدموي
يأتي من النظام الدموي نفسه! ألهذه الدرجة وصلت ضحالة تفكير هؤلاء واستهتارهم بعقول
شعبنا!؟ كنا نتوقع أن المثقف الذي يريد الخلاص لشعبه يحاول حض الشعب على البحث عن
البديل خارج دائرة النظام القمعي الأسدي، وأن يشجع الشعب السوري على الخروج إلى
الشارع للقول بصوت عال للطغاة: "كفى" بدلاً من الترويج لبشار الأسد مجدداً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:42 pm

وثيقة سليمان الاسد جد الزرافة في الخارجية الفرنسية
للمطالبة بتقسيم سوريا الرئيس السوري الحالي اعترف بوجودها في لقاء مع الصحافي
الأميركي جايمس بنت في تموز 2005 الكشف عن عريضة سورية سرية طالب فيها جد بشار
الأسد بإقامة الدولة العلوية وبكى فيها على اليهود المساكين..! في الوقت الذي يزايد
فيه النظام السوري على كافة الانظمة السياسية في المنطقة، تم الكشف عن وثائق تتحدث
عن طبيعة هذا النظام وجذوره وطبيعته الفئوية الطائفية ومدى ابتعاده عن فلسطين
والعروبة والاسلام. وتظهر الوثيقة أو العريضة، المحفوظة في وزارة الخارجية الفرنسية
تحت الرقم رقم 3547 بتاريخ 15/6/1936، والتي نشرها موقع مقرب من قوى 14 آذار
اللبنانية المعارضة لسوريا، طبيعة هذا النظام. وعاد الحديث، منذ بدأ العماد ميشال
عون يوثق تحالفه مع النظام السوري، عن حلف الأقليات في لبنان وسوريا وإسرائيل، أي
بين العلويين والمسيحيين والشيعة واليهود. وقد تمّ تزخيم هذا الإتجاه، في ضوء
الزيارة التي يقوم بها عون لسوريا. وسبق لعون أن أكد في مجالس خاصة، وهذا ما يتردد
على لسان كوادر تياره السياسي، أن التحالف مع الشيعة والعلويين، وهو سيكون مباركا
من اليهود، الوسيلة الوحيدة لحمايتهم وحماية المسيحيين من "المد السني".!! وقد توسل
النظام السوري صفة "الوهابي" لتكرار تحذيره الدائم من تنامي قوة الرئيس الشهيد رفيق
الحريري، وكان من يقصد أولاد الرئيس الراحل حافظ الأسد، مع تنصيب العماد اميل لحود
رئيسا للجمهورية، يسمع منهم مواقف معادية "للوهابي" رفيق الحريري، الأمر الذي تولى
التنظير له، مع زواره اللبنانيين اللواء محمد ناصيف أبو وائل. وبهذا الأسلوب
الطائفي، أعاد أبناء حافظ الأسد الإتجاه الذي كان يسلكه جدهم سليمان الأسد الذي كان
أهل القرداحة ينادونه بسليمان الوحش (1) وسبق لسليمان الأسد أن وقع على عريضة تمّ
رفعها الى رئيس الحكومة الفرنسية ليون بلوم أعلنت رفض إنضمام "الشعب العلوي" الى
سوريا المستقلة، بسبب السلوكية التي يتبعها المسلمون في تعاطيهم مع الأقليات
،مقدمين طريقة تعاطي الفلسطينيين مع "الشعب اليهودي المسكين في فلسطين"...! وقد
تغاضى كتاب "الأسد" لباتريك سيل عن ذكر هذه العريضة مكتفيا بالقول ان جد الرئيس
الراحل حافظ الأسد "لم يتفق مع الإنتداب قط، ولم يذعن للمتعاونين الذين كانوا
مدينين ببروزهم للفرنسيين (2). إلا ان الرئيس الحالي بشار الأسد الذي اعترف بوجود
العريضة في لقاء عقده مع الصحافي الأميركي جايمس بنت في تموز 2005، أعطاها تفسيرا
مغايرا، بحيث قال إنها لم تكن تطالب بالإنفصال (3). وهذه العريضة أضحت وثيقة وهي
محفوظة في وزارة الخارجية الفرنسية تحت الرقم رقم 3547 بتاريخ 15/6/1936. وفيما يلي
النص الكامل للعريضة التي "تعري" هذا النظام واصوله وجذوره: دولة ليون بلوم ، رئيس
الحكومة الفرنسية بمناسبة المفاوضات الجارية بين فرنسا وسوريا، نتشرف نحن زعماء
ووجهاء الطائفة العلوية في سورية أن نلفت نظركم ونظر حزبكم إلى النقاط التالية: إن
الشعب العلوي الذي حافظ على استقلاله سنة فسنة، بكثير من الغيرة والتضحيات الكبيرة
في النفوس، هو شعب يختلف بمعتقداته الدينية وعاداته وتاريخه عن الشعب المسلم السني.
ولم يحدث في يوم من الأيام أن خضع لسلطة مدن الداخل . 1- إن الشعب العلوي يرفض أن
يلحق بسوريا المسلمة، لأن الدين الإسلامي يعتبر دين الدولة الرسمي، والشعب العلوي،
بالنسبة إلى الدين الإسلامي، يُعتبر كافرا. لذا نلفت نظركم إلى ما ينتظر العلويين
من مصير مخيف وفظيع في حالة إرغامهم على الالتحاق بسوريا عندما تتخلص من مراقبة
الانتداب ويصبح بإمكانها أن تطبق القوانين والأنظمة المستمدة من دينها. 2- إن منح
سوريا استقلالها وإلغاء الانتداب يؤلفان مثلاً طيباً للمبادئ الاشتراكية في سوريا،
إلاّ أن الاستقلال المطلق يعني سيطرة بعض العائلات المسلمة على الشعب العلوي في
كيليكيا واسكندرون وجبال النصيرية. أما وجود برلمان وحكومة دستورية فلا يظهر الحرية
الفردية. إن هذا الحكم البرلماني عبارة عن مظاهر كاذبة ليس لها أية قيمة ، بل يخفي
في الحقيقة نظاماً يسوده التعصب الديني على الأقليات.


فهل يريد القادة الفرنسيين أن يسلطوا المسلمين
على الشعب العلوي ليلقوه في أحضان البؤس؟ 3- إن روح الحقد والتعصب التي غرزت جذورها
في صدر المسلمين العرب نحو كل ما هو غير مسلم هي روح يغذيها الدين الإسلامي على
الدوام. فليس هناك أمل في أن تتبدل الوضعية. لذلك فان الأقليات في سوريا تصبح في
حالة إلغاء الانتداب معرضة لخطر الموت والفناء، بغض النظر عن كون هذا الإلغاء يقضي
على حرية الفكر والمعتقد، وها إننا نلمس اليوم كيف أن مواطني دمشق المسلمين يرغمون
اليهود القاطنين بين ظهرانيهم على توقيع وثيقة يتعهدون بها بعدم إرسال المواد
الغذائية إلى إخوانهم اليهود المنكوبين في فلسطين. وحالة اليهود في فلسطين هي أقوى
الأدلة الواضحة الملموسة على عنف القضية الدينية التي عند العرب المسلمين لكل من لا
ينتمي إلى الإسلام. فإن أولئك اليهود الطيبين الذين جاءوا إلى العرب المسلمين
بالحضارة والسلام، ونشروا فوق أرض فلسطين الذهب والرفاه ولم يوقعوا الأذى بأحد ولم
يأخذوا شيئاً بالقوة، ومع ذلك أعلن المسلمون ضدهم الحرب المقدسة، ولم يترددوا في أن
يذبحوا أطفالهم ونساءهم بالرغم من وجود إنكلترا في فلسطين وفرنسا في سوريا. لذلك
فان مصيراً اسود ينتظر اليهود والاقليات الأخرى في حال إلغاء الانتداب وتوحيد سوريا
المسلمة مع فلسطين المسلمة. هذا التوحيد هو الهدف الأعلى للعربي المسلم.! 4- إننا
نقدر نبل الشعور الذي يحملكم على الدفاع عن الشعب السوري وعلى الرغبة في تحقيق
الاستقلال، لكن سوريا لا تزال في الوقت الحاضر بعيدة عن الهدف الشريف الذي تسعون
إليه لأنها لا تزال خاضعة لروح الاقطاعية الدينية. ولا نظن أن الحكومة الفرنسية
والحزب الاشتراكي الفرنسي يقبلون أن يمنح السوريون استقلالاً يكون معناه، عند
تطبيقه، استعباد الشعب العلوي وتعريض الأقليات لخطر الموت والفناء. أما طلب
السوريين بضم الشعب العلوي إلى سوريا فمن المستحيل أن تقبلوا به أو توافقوا إليه،
لان مبادئكم النبيلة، إذ كانت تؤيد فكرة الحرية، فلا يمكنها أن تقبل أن يسعى شعب
إلى خنق حرية شعب آخر لإرغامه على الانضمام إليه. 5- قد ترون أن من الممكن تأمين
حقوق العلويين والأقليات بنصوص المعاهدة، أما نحن فنؤكد لكم أن ليس للمعاهدات أية
قيمة إزاء العقلية الإسلامية في سوريا . وهكذا استطعنا أن نلمس قبلاً في المعاهدة
التي عقدتها إنكلترا مع العراق التي تمنع من ذبح الأشوريين واليزيديين.!! فالشعب
العلوي، الذي نمثله، نحن المجتمعين والموقعين على هذه المذكرة، يستصرخ الحكومة
الفرنسية والحزب الاشتراكي الفرنسي ويسألهما، ضماناً لحريته واستقلاله ضمن نطاق
محيطه الصغير، ويضع بين أيدي الزعماء الفرنسيين الاشتراكيين، وهو واثق من أنه واجد
لديهم سنداً قوياً أميناً لشعب مخلص صديق، قدم لفرنسا خدمات عظيمة مهدد بالموت
والفناء. الموقعون: عـزيز آغـا الهوّاش ومحمد بك جنيـد وسـليمان المرشـد ومحمود
آغـا جديـد وسـليمان أسـد ومحمد سليمان الأحمد. هوامش: (1) تقول الدكتورة سلمى بنت
عبد الرحمن الخيِّر (وهي إبنة أحد شيوخ القرداحة ))، إن سليمان أسد، ليس من أهل
القرداحة، بل كان وافداً إليها من خارجها، ولذلك سكن عند مدخل القرية، ولم تكن له
أرض يملكها، بل كان فقيراً جداً، ومنعزلاً عن أهل القرداحة، وكان هو وأولاده ذوي
قوة بدنيـة وشراسة في المعاملة حتى سماهم أهل القرية بيت (الوحش)، ويسمونهم أيضاً
بيت (الحسنة) أي الصدقة، لأن أهل القرية كانوا يتصدقون عليهم، لأنهم فقراء جداً حيث
لا أرض لهم(وفقا لما يرويه عنها الكاتب السوري الدكتور خالد الأحمد). يبدو يا
دكتورة سلمى انهم مدسوسين من الماسونية وهم من يهود الدونمة (2) "الأسد" الصفحة 38
بطبعته الصادرة عن "شركة المطبوعات للتوزيع والنشر". (3) "نيويورك تايمز"، العدد
الصادر في العاشر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:44 pm

ن سياسة التمييز العنصري تطبق في سورية منذ شباط
1966 عندما قام الضباط الذين ينتمون إلى الطائفة النصيرية (العلوية ) في الجيش
السوري بانقلابهم العسكري وإبعاد كافة القيادات غير النصيرية من المراكز الحساسة في
الجيش والقوات المسلحة، والأجهزة الأمنية، وطبقوا سياسة التمييز الديني والطائفي في
المجتمع السوري، وما زالت هذه السياسة مستمرة باطراد معتمدة على حالة الطوارئ
المعلنة منذ أكثر من ثلاثين عاماً في سورية، وبواسطة قانون الطوارئ انتهكت الحقوق
السياسية والمدنية وتم كبت الحريات العامة في البلاد. وإذا كانت سياسة التمييز
العنصري تمارس عادة من قبل أكثرية السكان بحق الأقلية الدينية أو العرقية فإن ما
يجري في سورية على العكس من ذلك، إذ أن الأقلية العلوية لا يتجاوز عددها بالنسبة
إلى سكان سورية 3% (ثلاثة بالمائة ) تتحكم بمصير الأكثرية وتسيطر على مقدرات البلاد
وتمارس التفرقة العنصرية على باقي سكان سورية، وهذه الحالة لا مثيل لها حالياً في
العالم، وقد كانت مطبقة في روديسيا وجنوب أفريقية حين كانت السلطة بيد الأقلية
البيضاء. إلا أن تعاون المؤسسات الدولية ضد هذه الظاهرة مكّن من القضاء عليها. سوى
أن أبناء الطائفة النصيرية (العلوية) ، لأن مبدأ (التقية) الذي هو إخفاء ما يريدون
فعله عن غير أبناء طائفتهم وإظهار عكسه، ركن أساسي من أركان دينهم لذلك فقد تظاهروا
بإيمانهم بمبادئ الوطنية والمساواة وأخفوا ما يريدون تنفيذه من مخططات سرية
بالسيطرة المطلقة على مقدرات سورية وفقاً لتعاليم (ديانتهم) مستفيدين من الحرية
التي فتحت أمامهم أبواب الولوج إلى أي وظيفة حكومية . لقد استفاد أبناء الطائفة
(العلوية) من هذه المساواة،فتسللوا إلى القوات المسلحة وأجهزة الأمن بتوجيه من
زعماء الطائفة وبكثافة لا تتناسب مع حجمهم كأقلية دينية وعنصرية، وكان لسيطرة الجيش
على الحياة السياسية في سورية، بسبب الانقلابات العسكرية المتعددة، أن تفسح المجال
أمام أبناء هذه الطائفة للوصول إلى رتب عسكرية كبيرة. وبعد انقلاب /8 من آذار/1963
تمكنوا من احتلال مواقع عسكرية قيادية (حافظ أسد آمر القوة الجوية، صلاح جديد رئيس
أركان الجيش والقوات المسلحة، محمد عمران آمر اللواء السبعين المدرَّع المتمركز
جنوب دمشق) وخلال أشهر تمكنوا من إبعاد خصومهم العسكريين البارزين. ولما حاولت
القيادة القومية لحزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم الحد من التوجه الطائفي داخل
الجيش قام العلويون بانقلاب /23 من شباط /1966 على القيادة القومية للحزب واعتقالها
وبذلك تمت سيطرة العلويين على الحزب والجيش وتم إبعاد كافة القيادات غير العلوية من
المراكز الحساسة في الجيش وتم تعيين حافظ أسد وزيراً للدفاع. وباستلام حافظ أسد
رئاسة الجمهورية في سورية بدأت سياسة التمييز العنصري بالاتساع والشمول وأول ما قام
به تسريح الضباط السنّيين من الجيش والقوات المسلحة والأجهزة الأمنية وتسليم
المراكز الحساسة فيها للعلويين الذين قام حافظ أسد بتعيينهم مكان الضباط المسلمين
الذين قام بتسريحهم فور وصوله إلى سدة الحكم . المجازر الجماعية التي ارتكبتها
الأقلية النصيرية ( العلوية ) في سورية بحق أكثرية السكان المسلمين السنة تشكل
انتهاكاً لحق الإنسان في الحياة وجريمة إبادة الجنس البشري وأبشع صورة لسياسة
التمييز العنصري. أ- مجزرة دمشق في 18/8/1980: لقد حضرت في 18/8/1980 أعداد كبيرة
من القوات المسلحة إلى ساحة العباسيين في دمشق وانطلقت تداهم البيوت المجاورة وتطلق
الرصاص بكثافة وتطلق قذائف (آر. بي. جي) وكان حصاد هذه المجزرة 60 قتيلاً و 150
جريحاً وتدمير ثلاث بنايات وكان المبرر لهذه العملية أنهم يبحثون عن متهم فار. ب-
مجزرة سوق الأحد: بتاريخ 13/7/1980 ونتيجة لاعتراض المواطنين على التصرفات الوحشية
التي صدرت عن بعض عناصر الوحدات الخاصة المتواجدة في سوق الأحد قامت القوات الخاصة
بإطلاق النار وبطريقة عشوائية على المواطنين فقتلت (42) شخصاً بريئاً وجرحت 150
آخرين. ج- مجزرة هنانو: صبيحة يوم 11/8/1980 وهو أول أيام عيد الفطر أقدمت عناصر من
الوحدات الخاصة على إجبار سكان منطقة المشارقة على الخروج من منازلهم وجمعتهم في
مقبرة هنانو المجاورة وفتحت عليهم نيران أسلحتها وقتلتهم جميعاً وبلغ عدد الضحايا
83 قتيلاً. مجازر النصيرين المتسلطين والأن يستخدمون التقية وينادون بالوطنية الجزء
2 د- مجزرة تدمر بتاريخ 27/6/1980: توجهت 12 طائرة هليوكبتر من مطار جوار مدينة
دمشق إلى مدينة تدمر تحمل كل طائرة 30 عنصراً ثم طوقت سجن تدمر الحربي وأخرجت منه
حرس السجن ووزعت مجموعات القوة على مهاجع السجن ففتحت الأبواب ودخلت إلى المهاجع
تطلق النار على المعتقلين وخلال نصف ساعة قضت على جميع


المعتقلين الذين بلغ عددهم 700 قتيل حسب رواية
العملاء السوريين الذين تم القبض عليهم في عمان.

ثم حملت الجرافات الجثث إلى سيارات شاحنة ودفنتهم بحفر جماعية في وادٍ
شرق تدمر وبعد أن تم تنفيذ الجريمة عادت العناصر إلى دمشق فاستقبلهم العقيد معين
ناصيف الضابط العلوي قائد اللواء 40 سرايا الدفاع ووزع عليهم الهدايا. وقد أرسلت
سورية مجموعة مسلحة لاغتيال السيد مضر بدران رئيس وزراء الأردن إلا أن العملية فشلت
وتم إلقاء القبض على المجرمين وكان عنصران من هذه العناصر قد اشتركا في مجزرة تدمر
واعترفا بتفاصيل الجريمة وقدمت في حينها حكومة الأردن شكوى إلى لجنة حقوق الإنسان
التابعة للأمم المتحدة مع تفاصيل الجريمة لمجزرة تدمر وقد طرح موضوع هذه المجزرة
على لجنة حقوق الإنسان بالوثيقة رقم 1469/4/218 e تاريخ 3/4/1981. هـ- مجزرة جسر
الشغور: في 9/3/1980 قام المواطنون في مدينة جسر الشغور السورية بمسيرة جماهيرية
يحتجون على سياسية التمييز العنصري التي تمارسها الحكومة بحق المواطنين السوريين.
وبتاريخ 10/3/1980 حطت 16 طائرة حوامة في بلدة جسر الشغور وصوّبت مدفعيتها على
المدينة فتهدمت وأحرقت 20 منزلاً و50 محلاً تجارياً وقتلت 120 مواطناً ثم عقدت
محكمة ميدانية برئاسة توفيق صالحة (حاليا عضو القيادة القطرية لحزب البعث الحاكم في
سورية) وعضوية اللواء على حيدر قائد القوات الخاصة وخلال ساعتين حاكمت وأصدرت حكمها
بالإعدام على جميع من تم استدعاؤه للمثول أمام المحكمة وعددهم 109 مواطنين وبعد
انتهاء المحاكمة وفي نفس اليوم قامت بتنفيذ حكم الإعدام فيهم. و- مجزرة سرمدا: في
صباح يوم 25/7/1980 وانتقاماً من أهالي بلدة سرمدا الذين قدّموا عريضة إلى الرئيس
السوري يطالبونه بالحد من سياسة التمييز العنصري طوقت القوات الخاصة البلدة وطالبت
السكان بترك مساكنهم والتجمع في ساحة البلدة ولما اجتمعوا قاموا بفتح النار على
المجتمعين فسقط أربعون قتيلاً ثم عقدوا محكمة ميدانية وخلال ساعة واحدة حكمت
بالإعدام على سبعة عشر مواطناً ونفذت فيهم حكم الإعدام في اليوم نفسه. ز- مجزرة
الرقة: في 15/9/1980 ونتيجة لمظاهرة حاشدة طافت شوارع مدينة الرقة تطالب بوقف
انتهاكات حقوق الإنسان والرجوع عن سياسة التمييز العنصري أقدمت القوات الخاصة
باعتقال /400/ مواطن من الأشخاص المشاركين في المظاهرة ووضعتهم في مدرسة ثانوية بعد
أن حولت هذه المدرسة إلى سجن ، ثم أقدمت على تصفيتهم بأن أشعلت حريقاً في المدرسة
وأزهقت أرواح جميع المعتقلين دون أن يتمكن أحد منهم من النجاة وجرياً على سياسة
تزييف الحقائق فإن الحكومة عزت الحريق لحادث طارىء وجاء في بيان الحكومة (نشب حريق
في إحدى المدارس أدى إلى قتل بعض الأبرياء وأنه تم إخماد النار بعد وقت قصير).
مجازر النصيرين المتسلطين والأن يستخدمون التقية وينادون بالوطنية الجزء 3 ح-
المجازر الجماعية في مدينة حماه: لقد نالت مدينة حماة أكبر حصة من المجازر الجماعية
على أيدي الأقلية العلوية فمنذ عام 1979 بدأت الإبادة الجماعية بحق سكان حماة
وتصاعدت هذه الممارسات في عام 1980 حيث ارتكبت قوات النظام بتاريخ 7/4/1980 مجزرة
بحق سكان المدينة وخاصة النقابيين من الأطباء نذكر منهم : الدكتور عمر شيشكلي
والدكتور عبد القادر قندقجي والدكتور أحمد قصاب باشي والدكتور خضر شيشكلي واستمرت
الممارسات حتى 22/4/1981 حيث ارتكبت القوات العلوية مجموعة من المجازر استمرت حتى
26/4/1981 بلغ مجموع الضحايا وفقاٌ لسجلات المستشفى الوطني /255/ قتيل. ط- مجزرة
حماة شباط 1982: كان عام 1982 بالنسبة لمدينة حماة قمة الإبادة الجماعية بدأت
بتاريخ 2 من شباط وحتى 5/3/1982 أكبر مجزرة في تاريخ سورية المعاصر ولم يتجاوزها في
القرن العشرين في العالم كله سوى المجازر التي ارتكبها (بول بوت) في كامبوديا. وقد
نجم عن هذه المجزرة مقتل 10000 عشرة آلاف مواطن حسب تقدير منظمة العفو الدولية
(15). إلا أن إحصاءات دوائر الأحوال المدنية في حماة بينًّت أن قيود النفوس التي
أزهقت نتيجة لوفاة أصحابها عام 1982 بلغت 47.650 سبعة وأربعين ألفاً وستمائة وخمسين
قتيلاً أما الأضرار المادية للمدينة فقد تم تدمير ثلث أحياء المدينة وهدمت بالكامل
88 مسجداً من أصل 100 مسجد كما هدم خمس كنائس. وقد أصدرت الحكومة المرسوم التشريعي
رقم 18/ تاريخ 15/4/1982 الذي ينص على وقف تحصيل الاشتراكات بالتأمينات الاجتماعية
لعام 1982 عن مدينة وحماة. والمرسوم التشريعي رقم 20 تاريخ 15/4/1982 الذي يجيز
لأصحاب السيارات المدمرة في حماة اعتباراً من 2/2/1982 استيراد سيارات جديدة. وهذه
المراسيم تعني أن جميع مظاهر الحياة الاقتصادية قد تعطلت عام 1982 مما يعطي صورة عن
حجم الدمار الذي حل بالمدينة. وقد تناولت أنباء هذه المجزرة أجهزة الإعلام العالمية
والمنظمات الدولية المهتمة بحقوق الإنسان. وإذا علمنا أن سكان مدينة حماة لا
يتجاوزون 300000 ثلاثمائة ألف مواطن وأن تقديرات الضحايا كان في هذه المجازر يقرب
من خمسين ألف مواطن فيكون سدس سكان مدينة حماة قد قتلوا بسبب سياسة التمييز العنصري
في سورية لأن جميع القتلى هم من السكان المسلمين السنة الذين يتجاوز نسبتهم إلى
سكان سورية 90% ( تسعين بالمائة ) وأن جميع القتلى من المسلمين بسبب رفضهم لسياسة
التمييز العنصري وإن الذين يمارسون جرائم القتل هم أبناء الطائفة العلوية الأقلية
والتي بدأت الأن تطل علينا بتقية ونفاق بالوحدة الوطنية وهذا ديدن العقيدة الباطنية
منذ صدارة الإسلام ,, فاحذروها يا أهل الشام

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:45 pm

حقيقة التآمر للنظام النصيري ولا يغيب عن أصحاب العقول ما قاله أحد
جهابذة الإعلام الرسمي السوري من الطائفة النصيرية، تعليقاً على تحليق أربع مقاتلات
إسرائيلية فوق القصر الرئاسي في اللاذقية: لم يتجاسر الصهاينة على اختراق أجواء
دمشق الحصينة، ففرّوا إلى الساحل! والحال أنّ العبقري هذا تناسى، أو لعلّه بالفعل
كان يجهل تماماً، أنّ الصهاينة هؤلاء ذهبوا إلى اللاذقية ليس خشية من المقاتلات
السورية في أجواء دمشق، بل ببساطة لأنّ بشار الأسد كان حينها في قصر اللاذقية وليس
في قصر دمشق. ومن جانب آخر، يصحّ القول إنّ الصهاينة لم يخترقوا أجواء البلد
(اللاذقية أو دمشق... ما الفرق، بمعنى السيادة الوطنية؟) فحسب، بل اخترقوا أمن
الرئاسة حين علموا أنه في الساعة كذا من اليوم كيت، سوف يكون الأسد في اللاذقية
وليس في دمشق ! وبين العقاب الجماعي الذي يخضع له الفلسطينيون في ظلّ الإحتلال
الإسرائيلي، والعقاب الجماعي الذي يخضع له السوريون على يد نظام الإستبداد والمافيا
العائلية، ثمة ما يشبه الإباحية السياسية التي تمارسها الولايات المتحدة الأمريكية
في موقفها من حكومة "حماس" ونظام بشار الأسد في آن معاً. واشنطن تقول ضمناً إنّ حلّ
قضية الجندي الإسرائيلي المخطوف كامن في دمشق حيث يقيم خالد مشعل، رئيس المكتب
السياسي لحركة "حماس"، أو تقوله صراحة كما حين يعتبر السفير الأمريكي في إسرائيل
ريشارد جونز أنّ "المشكلة في دمشق، وأعتقد أن انتباه العالم يجب أن يتحول إلى
العاصمة السورية". ولكنها واشنطن ذاتها التي رضخت، وتواصل الرضوخ، لشتى الضغوط
الإسرائيلية المباشرة (عن طريق رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أرييل شارون،
وخليفته اليوم إيهود أولمرت) وغير المباشرة (عن طريق مختلف مجموعات اللوبي اليهودية
ـ الصهيونية في
أمريكا
المطالبة بتخفيف الضغوط عن نظام بشار الأسد، او ممارسة ضغط رفع الكلفة وحده، أو أيّ
ضغط خفيف يُبقيه بين المطرقة والسنديان، ولكنه لا يذهب بالنظام وآل النظام إلى حافة
الهاوية. واشنطن تعلم، علم تل أبيب أو حتى أكثر منها، أنّ آخر أوراق النظام القابلة
للمقايضة كانت ضبط الحدود السورية ـ العراقية، وأنّ الصفقة في هذه المتاجرة عُقدت
بالفعل حين رضخ النظام، وقبض الثمن عشية تقرير ديتليف ميليس الثاني، والتعهد
السعودي ـ المصري بضمان حسن سلوك النظام ستة أشهر أخرى. ومن الجلي أنّ وجود أمثال
خالد مشعل من قيادات "حماس"، دع جانباً أحمد جبريل وسواه من القيادات الفلسطينية
المنضوية تحت راية النظام السوري، لا يشكّل عند واشنطن أيّ قلق ذي طبيعة جادّة أو
عاجلة او استراتيجية تستدعي عقد صفقة مع دمشق، وذلك رغم أنّ هذا التفصيل يمنح البيت
الأبيض مادّة صالحة للمماحكة اللفظية والابتزاز الديماغوجي. وبهذا المعنى، وفي
الجوهر أوّلاً، يُقرأ تصريح الناطق باسم وزارة الخارجية الأمريكية آدم آيرلي، حول
أسف واشنطن من أنّ دمشق لا "تتصرّف بمسؤولية" في اتخاذ "إجراءات فعالة ضدّ
الإرهاب". لغة دبلوماسية مهذّبة بالطبع، وما يشدّد نبرة التهذيب فيها أنّ واشنطن،
مثل تل أبيب، على يقين تامّ من أنّ العناصر والكوادر والقيادات على الأرض، وليس
البتة في دمشق أو بيروت، هي صانعة الخطّ السياسيّ والسياسات، والأهمّ من ذلك بالطبع
أنها الوحدات المقاوِمة ومنفّذة العمليات النوعية، من طراز نفق كرم سالم. والحال
أنّ رجال البيت الابيض، وربما منذ برهة الاحتكاك الأبكر مع حافظ الأسد في السنوات
الأولى من توليه السلطة، أدركوا طبيعة الشطرنج السياسي الذي أداره النظام السوري مع
واشنطن وتل أبيب (أو حتى مع جارة مثل تركيا عبر أكراد الـ pkk وعبد الله أوجلان) من
وراء استضافة هذه المنظمة أو تلك، في هذا الطور أو ذاك. كان ذلك الشطرنج يشمل
المحيط الإقليمي أيضاً، العراق والدول الخليجية والأردن، فضلاً عن منظمة التحرير
الفلسطينية والرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات شخصياً. وكان ذلك الشطرنج، ويظلّ
اليوم أيضاً، قائماً على قواعد لعب مكشوفة مفضوحة، ردئية إجمالاً وإنْ كانت لا
تُسقط عن الشطرنج سمة اللعب ذاته، من حيث المناورة والكرّ والفرّ والخسارة
والربح... ولهذا فإنّ تحليق القاذفات الإسرائيلية فوق القصر الرئاسي في اللاذقية،
حين كان الأسد مقيماً فيه تحديداً، أي في برهة منتقاة بعناية من حيث طبيعة الرسالة
المشفّرة طيّ هدير الطائرات، ليس تصعيداً مع النظام السوري على أيّ وجه: لا في
المستوى العسكري، ولا في السياسي، ولا حتى في مستوى المساس بالقواعد التي وضعها
شارون حين قصفت الدولة العبرية موقع عين الصاحب، شمال غرب العاصمة السورية، بتاريخ
5/10/2003. لكنه تذكرة صاخبة بعض الشيء، لكي لا نقول إنها تنبيه غليظ، حول عواقب
أيّ سلوك عاقّ إزاء خدمات التي أسدتها إسرائيل إلى النظام مؤخراً، بل طيلة حقبة ما
بعد اغتيال رفيق الحريري، من جانب أوّل. والتحليق، من جانب ثانٍ،

إنذار بأنّ الخروج الجدّي عن القواعد الديماغوجية لهذا الشطرنج
بالذات، سوف يقلب الرقعة رأساً على عقب! وفي نهاية الأمر، كان الناظم لعلاقات
القوّة بين نظام حافظ الأسد وإسرائيل ينطوي على أيّ نسق آخر باستثناء "حال العداء"
أو "حال الحرب"، والتاريخ المعاصر يبرهن بقوّة على أمر كهذا: منذ عام 1973، حين
وافق النظام على قرار مجلس الأمن الدولي رقم 338، واعترف عملياً وحقوقياً بأنّ
الدولة العبرية جزء لا يتجزأ من تكوين المنطقة ومن نظام الشرق الأوسط السياسي
والجغرافي؛ والعام 1974، إثر توقيع "اتفاقية سعسع" وإدخال نظام الفصل بين القوّات،
الذي تكفّل أن لا تُطلق في هضبة الجولان طلقة واحدة تشي بانهيار السلام التعاقدي
المبرم؛ والعام 1976، حين أيّد النظام قراراً لمجلس الأمن الدولي يدعو إسرائيل إلى
الإنسحاب من الأراضي العربية المحتلة، مقابل "ضمانات حول سيادة، ووحدة أراضي،
واستقلال جميع الدول في المنطقة"، و"الإعتراف بحقّ هذه الدول في العيش بسلام داخل
حدود آمنة معترف بها"؛ ثمّ العام 1980، حين اعتمد النظام مبادرة الملك فهد وخطّة
الجامعة العربية التي اعترفت عملياً بحقّ إسرائيل في الوجود (رغم أنّ ذلك الإعتراف
لم يرضِ الدولة العبرية آنذاك!)... السنوات، والتواريخ اللاحقة (منذ الصمت العسكري
السوري على اجتياح بيروت من قبل اسرائيل لتصفية المقاومة الفلسطينية , وما قامت
بعده القوات النصيرية باستكمال التصفية للمقاومة الفلسطينية حيث تبنت تلك القوات
بطرد المقاومة من بيروت حتى طرابلس واتهام ياسر عرفات بالعمالة لاسرائيل ليتاجر على
عقول الشعب السوري بحجة الوطنية المزيفة , ومما لاشك فيه ان التأمر كان بين اسرائيل
وسوريا بحيث ان اسرائيل تتبنى طرد الفلسطينيين حتى بيروت وقوات النصيرية حتى
طرابلس، إلى المشاركة في تحالف "حفر الباطن"، ثمّ مؤتمر مدريد، وحوارات شبردزتاون
بين رئيس الأركان السوري الأسبق حكمت الشهابي مع الجنرال أمنون ليفكين شاحاك وإيهود
باراك، ومحادثات هذا الأخير مع فاروق الشرع في واشنطن، ولقاء جنيف بين حافظ الأسد ـ
بيل كلينتون، وحوارات ماهر الأسد السرّية في العاصمة الاردنية عمّان، والمصافحة
الفاتيكانية "التاريخية" بين بشار الأسد وموشيه كتساف...)، لم تكن اقلّ احتشاداً
بكلّ ما يدلّ على أنّ الناظم الحقيقي هو التالي ببساطة: ثمة في إجماليّ سياسات هذا
النظام، بل في طبيعته الإستبدادية العائلية المافيوزية، كلّ ما يخدم الدولة
العبرية، أي كلّ ما يرضي واشنطن استطراداً! ... ولكن النجاح في الدعم الإباحيّ
المطلق لكلّ ما تنطوي عليه ممارسات الدولة العبرية من بربرية معاصرة ضدّ الشعب
الفلسطيني، والصمت شبه المطبق أو التأييد الضمني لما يرتكبه نظام الإستبداد في دمشق
من جرائم بحقّ الشعب السوري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:46 pm

لم يعد خافياً على سكان دمشق أن الارهابي المجرم الشبيح "رامي مخلوف"
يؤمن للراغبين في القيام بأعمال التشبيح أسهل الطرق وأكثرها ربحاً، إذ يكفي المرور
أمام مقر جمعية "البستان" الخيرية في المزة، لمشاهدة طابور الراغبين بتسجيل أسمائهم
وبياناتهم، مقابل الحصول على قنبلتين يدويتين، وجعبة، وروسية، وعشرة آلاف ليرة، أو
مبلغ يُحدد قبل كل عملية.

يروي "هيثم" المنتسب السابق إلى الجمعية لـ"زمان الوصل" أنه كان يريد
الحصول على سلاح من أجل حماية عائلته، وأن صديقه أخبره بأن جمعية "البستان" تعطي
المنتسبين إليها من كافة الطوائف، روسية وراتباً شهرياً.

يضيف هيثم: بعد طابور طويل، سجلت اسمي وأرقامي ومعلومات عني، عند موظف
البيانات، وعندما أعطوني السلاح، اشترطوا علي الحضور الفوري، لأي مكان تُحدده لي
إدارة الجمعية، وفي أي وقتٍ كان.. وافقت في البداية ظناً مني أن التهرب منهم سهلاً،
نظراً لكثرة المنتسبين.



ويتابع: تلقيت الاتصال
الأول من الجمعية، في نفس يوم انتسابي، وفي الساعة الثانية صباحاً، حيث طُلب مني
الحضور إلى منطقة الشاغور بأسرع وقت ممكن، انهيت المكالمة مدّعياً أنني سأذهب إلى
الشاغور بسرعة، وفي اليوم التالي جاءني أمر آخر، بالذهاب إلى البرامكة، وقيل لي
إننا سنتجمع في "باصات" حكومية وننطلق إلى داريا، ولكني لم أستجب للأمر أيضاً،
معتمداً على أنهم لم يهتموا لتغيبي في اليوم السابق.


ويضيف هيثم: ولكن بعد يومين، تفاجأت بقدوم ثلاثة رجال من الأمن السياسي إلى
محلي، بهدف الاستفسار عن سبب عدم قدومي إلى المهمات التي كُلفت بها.. وبعد عدة
وسائط انسحبت من الجمعية "الخيرية"، وسلمتهم السلاح.



التشبيح فنون

يصف الناشط "علي" الحالة المادية
للشبان المنضمين لجمعية "البستان" بأنها معدمة، فهم وفقاً للناشط فقراء وعاطلون عن
العمل، وتتم السيطرة على أفكارهم من خلال منحهم السلطة (السلاح)، والمال الذي يستغل
رامي مخلوف حاجتهم الماسة إليه، وهو يقنعهم بأنهم يؤدون خدمة
للوطن.



ويضيف الناشط: لم يتمكن رامي مخلوف أو "الأم
تيريزا" -كما يلقبه الناشطون من باب السخرية-إعادة إنتاج نفسه إعلامياً، عندما أعلن
التبرع بشركاته للفقراء، كمحاولة لتصليح صورته، بعد ما صرح به لإحدى وسائل الإعلام
الغربية في بداية الثورة بأن "أمن سوريا من أمن إسرائيل"، فنشاطه التشبيحي أشهر من
أن يُعرّف

ويتابع الناشط: يُجزئ مخلوف التشبيح إلى اختصاصات،
تتقاسمها شركاته، فبينما تعد جمعية "البستان" الشبيحة، اشتهرت شركة "سيرياتل"
بتنظيم المسيرات الموالية، كما تم اعتقال الكثير من موظفي شركات مخلوف، لأن حِسهم
"الوطني" غير مرتفع"!

ومن جهتها، أصدرت جمعية البستان مؤخراً بياناً قالت
فيه: "منذ فترة غير قصيرة تقوم بعض الوسائل الإعلامية المغرضة، ببث الإشاعات
والأكاذيب الهادفة إلى تشويه العمل الخيري، المجرّد من كلِّ غايةٍ، والذي تقوم به
جمعية البستان الخيرية"... وأكدت الجمعية في بيانها الرسمي أنها "نذرت نفسها لكل
محتاج للمساعدة في هذا الوقت العصيب، وقامت بإعداد برنامج لمساعدة أهالي الشهداء
الذين سقطوا خلال الأحداث الأخيرة، وهي مستمرة في تقديم المنح الطلابية، والحصص
الغذائية، والمساعدات العينية، والأدوية الباهظة الثمن، وتكاليف العمليات الجراحية
الصعبة والنادرة للمحتاجين في عموم القطر".

وتأسست جمعية البستان الخيرية
بتاريخ 10/5/1999 في اللاذقية على يد مخلوف.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:47 pm

دفع مبالغ مالية لجهات أمريكية للترويج لإصلاحات لم
تحصل



بدأت الصحف الأمريكية والبريطانية
بنشر الرسائل المسربة الأولى لموقع ويكليكس عن سوريا من أصل أكثرَ من مليوني رسالة
تحدثت عن حياة البذخ التي يعيشُها السفاح الأسد، وعن قيامه بدفع مبالغ مالية لمؤسسة
أمريكية لتحسين صورته في الغرب، بحسب رويترز.

بينها رسالةٌ تحدثت عن قيام
الرئيس الأسد بدفع مبالغ مالية لمؤسسة "براون لويد جيمس" الأمريكية للعلاقات العامة
مقابل الترويج لإصلاحات ادعى الأسد أنه يقوم بها العام الماضي.

ونقلت
الصحيفة عن ويكيليكس أن الحملة تلك التي أطلقتها المؤسسة الأمريكية تزامنت مع حملة
قمع يومية شنّتها قوات الأسد ضد المحتجين السوريين.

وأضافت الصحيفة أن
المؤسسة الأمريكية ذاتها نشرت كذلك سيرة ذاتية بعبارات مشرقة لزوجة الرئيس السوري
أسماء في مجلة "فوغ الأمريكية"، التي بدورها نشرت مقالات عن أسماء وصفتها فيها
بأنها "السيدة الأولى الأكثر إشراقاً وجاذبية".

تصميم القصر الصيفيرسائل
أخرى مسرّبة عن ويكيليكس نشرتها صحيفة "the telegraph البريطانية" .
إحداها
تحدثت عن حصول عضو في مجلس اللوردات البريطاني على آلاف الجنيهات الاسترلينية
لإعادة تصميم القصر الصيفي للرئيس الأسد.

وجاء في الصحيفة نقلاً عن
ويكيليكس ''أن اللورد كينيل وورث تعاقد على إنشاء حديقة فاخرة جديدة تتضمن ميزة
مائية مدهشة في المقر الريفي للرئيس الأسد بالقرب من مدينة اللاذقية
الساحلية".

وأضافت الصحيفة "أن اللورد كينيلورث الذي يدير شركة للبستنة
المناظرية أرسل فاتورة مقدارها 24 ألف جنيه استرليني إلى مكتب الرئيس الأسد في
يوليو من العام
الماضي".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:48 pm

المجرم محمد مخلوف (ولد
في عام 1932) خال الرئيس السوري بشار الاسد من أغنى رجال الاعمال السوريين، وهو
والد رجل الاعمال رامي مخلوف الذي تشير التقارير الاعلامية الى انه يسيطر على قطاع
واسع من النشاط التجاري في الجمهورية.
هذا وكانت الكثير من المحطات الاعلامية
تحدثت عن استعداد موسكو لمنح حق اللجوء السياسي للرئيس السوري بشار الاسد في حال
تنحيه او لافراد عائلته، لكن وزارة الخارجية الروسية نفت صحة هذه الانباء بشكل
قاطع.
من هو محمد مخلوف؟
من مواليد محافظة اللاذقية “جبلة – بستان الباشا”
يحمل شهادة في التجارة والاقتصاد.
الوضع العائلي :
هو الشقيق الأصغر والوحيد
وترتيبه الثالث بعد فاطمة مخلوف – وأنيسة مخلوف زوجة الرئيس الراحل حافظ الأسد
ووالدة الدكتور بشار الأسد,
متزوج من أربع نساء ولديه خمس أولاد من زوجته الأولى
“مهنا” :
( رامي – حافظ – إيهاب – إياد – ابنتان )




رامي، نجل
محمد مخلوف… زمن الاقوياء الفاسدين في نظام الاسد

الوضع المهني :
كان
موظفاً في شركة الطيران السورية في قسم المحاسبة التجارية وبعد تولي الرئيس الراحل
حافظ الأسد السلطة في سوريا عين محمد مخلوف مديراً عاماً لمؤسسة التبغ والتنباك
“الريجي” في سوريا عام 1972 .

انطلق بالفساد من هذه المؤسسة والتي تحكم جميع
العقود مع الشركات الأجنبية سواء باستيراد التبغ الخام والسجائر الأجنبية المصنعة،
واستيراد الآلات والتجهيزات الصناعية للمؤسسة التبغ “كخطوط تصنيع السجائر المحلية
وغيرها من مستلزمات المؤسسة “، وتصدير المنتجات السورية والتبغ السوري الخام للخارج
.

وفي الوقت نفسه دخل مجال السمسرة في عقود الدولة مع الشركات الأجنبية بعد
حوالي عدد سنوات.

** فساده في مؤسسة التبغ والتنباك:
حصر جميع وكالات
شركات السجائر الأجنبية المصنعة باسمه بدل أن تكون محصورة في مؤسسة التبغ ، شراء
تجهيزات مستعملة وخطوط إنتاج لتصنيع السجائر المحلية وبيعها على أنها جديدة وبأسعار
خيالية، تصدير التبغ الخام السوري الذي له صبغة ونكهة خاصة مطلوبة عالمية إلى شركة
يونانية وهمية بأسعار رخيصة جدا ويتم بيع التبغ السوري في اليونان إلى شركات أجنبية
بأسعار اغلي من السعر الحقيقي التي تم شرائه من مؤسسة التبغ أي بحوالي ضعفين السعر
المباع إلى الشركة اليونانية ، وانعكست هذه الأسعار الرخيصة على الاقتصاد الوطني
وعلى المزارعين حيث تم فرض عليهم شراء منتجات التبغ منهم بأسعار لاتكفي تكاليف
زراعته.

ولم يكتف بسرقته من أموال الدولة بل فرض على التجار والوكلاء
الحصريين للسجائر الأجنبية المصنعة “بدفع عمولة مالية” له فرفضوا هذه الضغوطات
عليهم وتم رفع شكوى الى رئيس الحكومة آنذاك عبد الروؤف الكسم مما دفع محمد مخلوف
الى إصدار قرار بوقف استيراد السجائر الأجنبية المصنعة عبر وكلاء وتجار وحصر
استيرادها عن طريق مؤسسة التبغ حيث ايضا فرض على الشركات الأجنبية عمولة 10% مقابل
كل كمية مستوردة من مؤسسة التبغ من الشركات الأجنبية و كون هذه الشركات كانت تعطي
10 % للتجار والوكلاء في سوريا وهذه الشركات تريد أن لاتخسر مبيعاتها وعقودها في
سوريا ، فأصبح محمد مخلوف الوكيل الرسمي لهذه الشركات الأجنبية في سوريا تحت مظلة
مؤسسة التبغ السورية رافعاً شعار (حماية الاقتصاد الوطني).

وفتح هذا القرار
الباب على مسلسل “التهريب”
هذا القرار كان بالنسبة لأإفراد من آل الحاكم ” طاقة
الفرج ” أي فتح لهم انهر من الأموال ليتم تأسيس شركات ومؤسسات مسلحة التي عرفت باسم
“الشبيحة” لتقوم بتهريب هذه السجائر من الدول المجاورة ومن دول أوربية عبر “البحر –
البر – الجو” على عينك يا تاجر ( حاميها حراميا)!!

ولكن عسل وطمع محمد مخلوف
مع الشركات الأجنبية لم يبقى كثيرا حيث فرض على الشركات الأجنبية برفع النسبة
والحقيقة السمسرة أو عمولته فرفضت الشركات الأجنبية هذه الضغوطات وأرسلت شكوى الى
رئيس الحكومة السورية عبد الروؤف الكسم آنذاك وطلب من الحكومة السورية بإلغاء العقد
مع محمد مخلوف وإعادة العقود السابقة التي كانت موقعة مع مؤسسة التبغ ومع وكلاء من
التجار السوريين أيضاً التي أدت الى خسارة مؤسسة التبغ لملايين من الدولارات وكانت
تحمل رسالة الشكوى استغرابها كيف تكون الوكالات ” سمسرة ” للشركات الأجنبية للسجائر
المصنعة مع شخص وحيد في سوريا ويمنع بعض التجار من أن يكونوا هم أيضاً وكلاء لشركات
أخرى أجنبية للسجائر المصنعة، وذكر ايضا كيف يمكن أن تكون كل وكالات ” سمسرة ”
الشركات الأجنبية لشخص وهو بنفس الوقت يدير مؤسسة التبغ السورية يكون هو الوكيل
الحصري للمنتجات ، وهي التي كانت بالسابق تصدر لهذه المؤسسة الحكومية حصرياً بأسعار
مناسبة والى وكلاء لها من بعض التجار السورين وكانت الأسعار تتناسب مع مستوى معيشة
المواطن ؟؟ …

وبقيت هذه الشكوى في طي الكتمان في إدراج مكاتب القصر الجمهوري
، وبقي الحال على ماهو عليه حتى ظهر ماهر الأسد على الساحة الاقتصادية وطلب من خاله
مقاسمته في الشركات الأجنبية للسجائر المصنعة بعد أن اصدر الرئيس الراحل حافظ الأسد
مرسوم جمهوري يقضي وقف استيراد السجائر الأجنبية المصنعة من مؤسسة التبغ وحصر
استيراد السجائر الأجنبية المصنعة بمؤسسة الأسواق الحرة “غوتا” والتي يسيطر عليها
محمد مخلوف حيث أصبحت الشركات الأجنبية أغلبيتها عائدة الى ماهر الأسد لهذه اللحظة
من كتابة هذه المقالة .

وبعد هذه الشوشرة من الشركات اصدر رئيس مجلس عبد
الروؤف الكسم آنذاك قراراً بنقله الى المصرف العقاري بناء على أوامر الرئيس الراحل
حافظ الأسد في عام 1985 وظناً من الدكتور عبد الروؤف الكسم انه حجم محمد مخلوف في
نقله لهذا الموقع .

**فساده في البنك العقاري السوري:
اكتشف محمد مخلوف
كنزاً جديداً في المصرف العقاري فوضع تسعيرة للقروض التي يمنحها المصرف بمقدار 15%
ولم يمنح قرضاً لمواطن أو مقاولاً أو لأصدقائه إلا بعد حصوله على 15% ،وان المصرف
العقاري كان قد منح عدد قروض تقدر بمليارات من الليرات السوري الى أسماء وهمية
ومتوفى وعقارات وهمية لان القرض يمنح بناء على مستند عقاري أو تجاري لضمان حق البنك
بحال عدم التسديد ، وأيضاً وضعت نسبة 10% لمن يطلب تأخير التسديد أو طلب تمديد مدة
القرض أو تمديد مدة إعفاء القرض من الرسوم المضافة عليه .

من حوادث هذا
البنك :

1- حادثة منح قرض مبلغ 350 مليون ليرة سورية لإقامة مشروع سياحي على
ارض في مدينة الرقة في المدخل الشمالي لها عند البحيرة والواقعة تماما تحت جسر
الرقة اكتشف بان الأرض هي لأملاك الدولة ( وزارة الزراعة ) اسم صاحب القرض
متوفي

2- حادثة منح قرض مبلغ 270 مليون ليرة سورية في مدينة حلب لرجل أعمال
لإكمال بناء مشروع صناعي لكن المفاجئ كانت بان قيمة القرض 300 مليون القيمة
الحقيقية لكن منح فترة عشر سنوات للتسديد بدون فوائد عليها

3- قرض بقيمة 500
مليون ليرة سورية وكانت كفالة هذا القرض منشأة اكتشف فيما بعد أن هذه المنشأة عليها
حجوزات من قبل الورثة وصاحب القرض موجود في القاهرة وقبرص .

وغيرها الكثير
من القروض … !!!

وأخر أيام فساده في البنك العقاري هو تحويل بعض مبالغ من
احتياطي البنك العقاري في البنوك الخارجية باسمه مباشرة بدل أن تكون باسم البنك
العقاري وخاصة مبلغ وقدره 61 مليون دولار في بنك سويس كارد

وأيضاً تجهيز بنك
العقاري من حواسب بنكية وآلات الصرف الالكترونية عن طريق شركة لبنانية هو شريك لهذه
الشركة حيث قدمت عروض فرنسية وبريطانية بأوصاف فنية أفضل وأسعار ارخص من عقد الشركة
اللبنانية لكن عرض الشركة اللبنانية بمواصفات صينية وأسعار أغلى من الشركات
الأوربية كانت الأفضل تشجيعاً لزيادة أرباح محمد مخلوف

**فساده في قطاعات
اقتصادية حكومية ومصرفية أخرى:

1- قطاع النفط

أسس محمد مخلوف شركة
تعمل في مجال الخدمات النفطية ” تامين عقود استخراج النفط – البحث واستكشاف عن آبار
نفطية – نقل النفط الخام – حفر آبار نفطية – ” واسم هذه الشركة ( ليد للخدمات
النفطية ) وحصته في هذه الشركة 50% والنصف الأخر باسم المهندس نزار الأسعد وحصة
محمد مخلوف مسجلة باسم شقيق زوجته غسان مهنا

( شركة ” ليد ” مملوكة أمام
دوائر الدولة الى غسان مهنا الشريك الأول الذي يتستر ورائه محمد مخلوف والشريك
الثاني نزار الأسعد ، غسان مهنا كان موظفاً سابقاً في الشركة السورية للنفط والغاز،
نزار الأسعد مهندس وموظف في دائرة حكومية وله قرابة عائلية مع محمد مخلوف
)

وتولت هذه الشركة جميع أعمال الخدمات في قطاع أعمال النفط بالإضافة الى
عقود استيراد معدات وتجهيزات النفط وعقود تصدير النفط ، حققت هذه الشركة أرباحاً
طائلة منذ عام 1980 .

وأسس ايضا شركة “شحن بحري” مقرها في اليونان تعنى في
مجال شحن النفط والغاز والمواد الخام.


ألحقت شركات محمد مخلوف النفطية أضراراً كبرى في الاقتصاد الوطني
السوري ومن هذه الأضرار أن وزارة النفط السورية قررت إنشاء معمل الغاز طرح في
مناقصة عالمية وقد نجحت شركة ” توتال الفرنسية ” من الناحية الفنية والمالية في هذه
المناقصة وكان ترتيبها الأول لكن هذه الشركة لم تلبي مطالب محمد مخلوف فتم إعادة
النظر في عملية إرساء المناقصة من قبل ابن شقيقته الدكتور بشار الأسد شخصياً لتمنح
المناقصة لتحالف شركات وكيلها محمد مخلوف ” الشركة الكندية غير معروفة في مجال
الغاز – وشركة بريطانية مملوكة من رجل أعمال سوري من – وشركة اوكسيدنتال الأميركية
” .

طلب وزير النفط السابق الدكتور حداد ضمانات مالية وضمانات بعدم تطبيق
المقاطعة الأميركية في هذا المشروع فلم يستطع تجمع الشركات المذكورة ذات الصلة
بمحمد مخلوف من تقديم الضمانات فأوقف العقد لحين تقديم هذه الضمانات والى الآن لم
تتمكن هذه الشركات من ذلك وبالتالي أضاع محمد مخلوف على الاقتصاد الوطني مئات
ملايين الدولارات نتيجة عدم استثمار الغاز المهدور في الحقول النفطية وكان من
المفترض أيضاً وضع المعمل في الإنتاج !!! ؟؟؟

وعلى اثر ذلك ايضا أقيل وزير
النفط من نصبه كونه رفض التوقيع على العقود إذا لم يتم تامين الضمانات
!!!

شركة الفرات

هذه الشركة التي أسست في عام 1980 و تقوم بأعمال
التنقيب عن النفط واستثمار حقول النفط وكانت الحكومة السورية لها 65% و35 % من
مجموعة شركات أجنبية كانت ترأس هذه المجموعة شركة شل الهولندية والتي كان وكيلها
محمد مخلوف ،وأصبح من المعروف أن محمد مخلوف الناشط في صناعة النفط، هو المحتكر
الأول لها في سورية.

ويتردد الآن في أوساط أركان النظام السوري وعائلاتهم،
ودائما حسب الأوساط المقربة، أن من اكبر المسؤولين عن الخيارات الصعبة التي اتخذتها
سورية في العراق ولبنان، كان السيد محمد مخلوف, خال رئيس النظام السوري، وابنه رامي
مخلوف. فمن اجل دوام استقطاع 20 ألف برميل من منح النفط العراقي اقترح محمد مخلوف
الوقوف الى جانب بقايا النظام العراقي، وإعطائهم ملاذا في دمشق، وتمكينهم من إدارة
أعمال التسلل وربما الإرهاب، إعداداً وتمويلا، انطلاقا من الأراضي
السورية.

وكذلك كان محمد مخلوف وراء الإصرار على التمديد ثلاث سنوات لولاية
اميل لحود, الرئيس اللبناني، حماية لعلاقة الشراكة القائمة بين رامي ابن محمد
مخلوف، وإميل ابن الرئيس اللبناني, والتي تشمل شركات الموبايل، والمناطق الحرة على
الحدود بين لبنان وسورية.

وقد كلفت هذه الخيارات النظام السوري خسائر فادحة
” سياسية – اقتصادية ” أوصلته الى ماهو عليه الآن من عزلة ومحاصرة، وشعور دائم
بالتهديد . ورأت الأوساط أن أعمال محمد مخلوف وابنه رامي تعتبر من التجاوزات التي
قد يدفع ثمنها رئيس النظام بحكم الروابط العائلية.

2- قطاع
النسيج

أعلنت الحكومة السورية على إجراء مناقصة عالمية لإنشاء معمل لغزل
النسيج في محافظة ادلب في عام 1990 وقد رست المناقصة على شركة يابانية بمبلغ 104
مليون دولار وقبل توقيع العقد مع الشركة اليابانية فوجئ الجميع والقيمين على هذه
المناقصة بإدخال شركة اسبانية كانت قد سقطت في التأهيل الفني والتأهيل المالي ورفعت
علاماتها الفنية لأعلى الدرجات بحيث رست المناقصة على الشركة الاسبانية بمبلغ 109
مليون دولار واستبدل عقد الشركة اليابانية بعقد مع الشركة الاسبانية !!!
هذه
الشركة الاسبانية مملوكة لشخص سوري يعمل مع محمد مخلوف في اسبانيا وهي عبارة عن
شركة وهمية وردت آلات ومكنات لغزل النسيج لمعمل ادلب للغزل والنسيج وبعد تركيب الخط
الإنتاجي والمكنات وكان الاستغراب من قبل مهندسين المعمل وجميع مسؤولين المعمل بعدم
حضور مهندسين الشركة للإشراف على تركيب الآلات وكانت الصاعقة والصفعة الأكبر بان
جميع الآلات لم تعمل بعد تركيبها وتم الاتصال وإرسال الطلبات عبر سفارتنا في
اسبانيا ولكن لا مجيب فتقدمت الحكومة السورية بدعوى على الشركة الاسبانية وتفاجئت
الحكومة السورية برد الدعوة لعدم وجود هذه الشركة في اسبانيا وعدم وجود أي ممتلكات
لها ولا سجل تجاري وبالتالي تقاسم محمد مخلوف مع شريكه في اسبانيا مبلغ 109 مليون
دولار وبقي حال هذا المعمل على ماهو عليه وبقيت الآلات في المستودعات وبقيت أبواب
المعمل مغلقة حتى الآن والأموال التي دفعت من الحكومة السورية بدون تقديم أي ضمانات
من هذه الشركة قد ذهبت الى جيب حرامي الشعب وحرامي الشعب الأكبر الذي يحميه بشار
الأسد ووالده ومحمد مخلوف ! !!

3- قطاع الكهرباء

- إنشاء محطات توليد
كهربائية في ( دير علي – محردة – تشرين ) بعد أن وقعت الحكومة السورية هذه المشاريع
الى شركة يونانية وروسية وأوكرانية يملكها عدد رجال أعمال سوريين شركاء محمد مخلوف
بعد الإعلان عنها في مناقصة عالمية ؟؟
لكن بعد حوالي سنة انفجرت محطة تشرين لعدم
قدرت تحمل عنفات توليد الطاقة الكهربائية مما أدى الى توقف محطة تشرين عن توليد
الطاقة الكهربائية ولإغلاق هذا الملف ” كرمال عين تكرم مرج عيون ” اتصلت الحكومة
الروسية بالحكومة الروسية طالبت فيها مساعدتها بخبراء روس ومكنات جديدة لتوليد
الطاقة الكهربائية بالسرعة الفائقة بدون إجراء أي مناقصة وفعلا تم تركيب مكنات
جديدة روسية بدل المكنات المركبة ولم تحاسب الشركة المنفذة للمشروع ولم تعاد أموال
هذه المكنات التي ركبت من قبل شركة محمد مخلوف وأغلق الملف كلياً

- محطة
توليد الطاقة الكهربائية في محردة: بعد حادثة محطة تشرين بأشهر توقفت مكنات التوليد
في محطة محردة ولكن بدون أن تنفجر مكنات توليد الكهرباء فسارعت وزارة الكهرباء
والحكومة السورية بإجراء التصليحات اللازمة بدون الاستعانة والطلب من الشركة التي
قامت على تركيب هذه المولدات ولكن بعد عدد أسابيع توقفت هذه المكنات ليقرر آنذاك
وزير الكهرباء ورئيس الحكومة بالعودة الى تركيب مكنات التوليد القديمة التي كانت
موجود قبل تركيب هذه المكنات ” الحديثة ! ” وفعلا رجعت تعمل محطة محردة على أجهزة
توليد للطاقة الكهربائية القديمة التي ركبت منذ عشرات الأعوام !!
لكن بدون
محاسبة ايضا وضع هذا الملف في أدراج رئيس الحكومة وفي أدراج القصر الجمهوري تحت
مقولة ” كرمال عين تكرم مرج عيون

- قطاع المصارف الخاصة

بعد صدور مراسيم تقضي بالسماح بافتتاح
بنوك خاصة تعمل داخل الأرضي السورية , كان محمد مخلوف معد هذا المشروع ليس من اجل
الاقتصاد الوطني وليس من اجل مايردده ابن شقيقته من شعارات بضرورة الانفتاح
الاقتصادي والإصلاح الاقتصادي إنما لزيادة إرباحه وفتح مجالات اقتصادية أخرى له فكل
بنك أسس في سوريا وخاصة البنوك العربية واللبنانية كانت ترخص عن طريق محمد مخلوف
ليكون هو أول المساهمين في البنوك الخاصة وسنقدم مثال عن إحدى البنوك الموجودة في
سوريا والتي يديرها محمد مخلوف بأمواله التي سرقها من الشعب والأمثلة كثيرة ولكن
سنتطرق الى بنك بيبلوس اللبناني:

يملك محمد مخلوف في بنك بيبلوس اللبناني
166 ألف سهم أي ما يعادل 41 % وصندوق زويك للتنمية الدولية 30 ألف سهم وابنهرامي
محمد مخلوف 20 ألف سهم أي ما يساوي 5% من إجمالي الأسهم إضافة الى عدد من
المستثمرين السوريين وهم:

- إيهاب محمد مخلوف ولديه 20 ألف سهم بنسبة
5%
- عصام خير الله أيوب 20 ألف سهم
- محسن نبيه شيخ الأرض 20 ألف
- نادر
محمد قلعي 20 ألف سهم
- عماد الشريف 20 ألف سهم
- المعتز واصف الصواف عشرة
آلاف سهم
- سمير أنيس حسن أربعين ألف سهم

ويبلغ رأسمال المصرف ملياري
ليرة سورية وعدد الأسهم أربعة ملايين سهم وبالنسبة للأسهم من الفئة «أ» فقد تم
السماح للسوريين حصرا المقيمين وغير المقيمين بالاكتتاب عليها??? كما جاءت
التعليمات للمواطنين السوريين غير المقيمين في سوريا تقديم طلبات الاكتتاب لدى بنك
بيبلوس – الإدارة العامة في بيروت على أن يتم تسديد قيمة الاكتتاب بالنسبة للسوريين
المقيمين بالليرة السورية ولغير المقيمين بالعملات الصعبة ونصت التعليمات على أنه
لا يجوز للمكتتب من الأشخاص الطبيعيين السوريين امتلاك أكثر من 5% من رأسمال المصرف
أي ما لا يزيد على 200 ألف سهم من أجل الحفاظ على التوازن.

ويعد هذا البنك
باكورة أول تعاون مصرفي بين القطاع الخاص في كل من سوريا ولبنان وبلغ عدد المصارف
الخاصة التي تم الترخيص لها حتى الآن في سوريا ثمانية مصارف!! على أن يرتفع العدد
إلى نحو عشرة مصارف قبل نهاية العام الجاري .. طبعا بعد موافقة محمد مخلوف على هذه
البنوك !!

إجراء تعيينات مدراء في مؤسسات اقتصادية حكومية حساسة
:

يصدر محمد مخلوف أوامره لرئيس الحكومة بتعيين بعض من المدراء في مؤسسات
حكومية اقتصادية حيث تم تعيين كل من :
- تعيين المدير العام للبنك العقاري
-
تعيين المدير العام للبنك التجاري السوري
- تعيين مدراء للبنك العقاري في
المحافظات السورية
- تعيين مدراء ” غوتا” السوق الحرة السورية في المحافظات
السورية دون العودة الى مدير مؤسسة الأسواق الحرة السورية وبدون العودة الى وزارة
الاقتصاد.
- تعيين مدراء للريجي في المحافظات السورية بدون العودة الى مدير
العام لمؤسسة التبغ والتنباك وهذا أدى الى تصادمات حادة بين الدكتور فيصل سماقية ”
قريب الرئيس الراحل حافظ الأسد ” الحرامي الأكبر للريجي وسنخصص له حلقة خاصة.
-
تعين مدير حقول رميلان النفطية في محافظة الحسكة
- تعيين مدير شركة الفرات
للنفط
- تعيين مدير برامج في الشركة السورية للنفط والغاز
- تعيين مدير
المشاريع في وزارة الكهرباء
- تعيين مدير منشات توليد الطاقة الكهرباء في وزارة
الكهرباء
- تعيين عدد من أعضاء مجلس الشعب
- تعيين أعضاء في غرف تجارة بعض
المحافظات السورية
- تعيين بعض من المحافظين في المحافظات السورية
- تعيين
بعض من أمناء فروع الحزب في المحافظات
- تعين المدير العام للجمارك وبعض مدراء
الجمارك في المحفظات السورية

وسنذكر حادثة عن المدير العام للجمارك السورية
“غطفان الرفاعي” حيث تم توقيف المدير العام للجمارك السورية “غطفان الرفاعي” وعدد
من التجار السوريين من قبل شعبة الأمن السياسي الذي كان يرأسها آنذاك اللواء الراحل
غازي كنعان ، وكانت التهمة الموجهة إليهم تلاعب في البنود الجمركية وإدخال مواد
مهربة الى سوريا ، حيث اقر واعترف مدير الجمارك غطفان الرفاعي انه قد استلم مبالغ
رشاوى بقيمة 45 مليون دولار مقابل التلاعب في الكشوف الجمركية وادخل مواد مهربة الى
سوريا ، وان مبلغ 45 مليون دولار كانت له حصة فيه وهي بقيمة 10 مليون دولار وان
باقي المبلغ 35 مليون دولار قد سلم الى محمد مخلوف شريك غطفان الرفاعي الذي تم
تعينه من قبل محمد مخلوف ، وهذه الاعترافات كانت مسجلة بصوت ومكتوبة بخط يد غطفان
الرفاعي وأحيل غطفان الرفاعي وبعض التجار الى القضاء المختص لكن بعد نقل اللواء
غازي كنعان الى وزارة الداخلية أفرج عن غطفان الرفاعي وبعض التجار بكفالة نقدية
بقيمة 10 مليون ليرة سورية وأجريت المحاكمة وهم طلقين وبعد وفاة اللواء غازي كنعان
أصدرت المحكمة المختصة قرار ببراءة غطفان الرفاعي والتجار وإسقاط التهم الموجه له
م!!!


يتبــــــــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:49 pm

ضمن لائحة سوداء تضم 127 شخصية و40 شركة وكياناً

جمّدت سويسرا مؤخراً مبلغ 20 مليون فرنك سويسري
(16,6 مليون يورو) إضافية يعود لمقربين من الرئيس السوري بشار الاسد، بحسب ما قالت
متحدثة باسم السلطات السويسرية لصحيفة "ان زد زد ام سونتاغ".

وقالت
المتحدثة باسم أمانة الدولة للشؤون الاقتصادية ماري افيت رداً على سؤال للصحيفة:
"في سويسرا تم في الأسابيع الماضية تجميد 20 مليون فرنك تعود لمقربين من الديكتاتور
السوري بشار الأسد".

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية فإن مجمل الأرصدة ارتفعت
بذلك الى 70 مليون فرنك سويسري (58,2 مليون يورو) من مجمل الأموال السورية التي
جمدتها برن في حسابات سويسرية.

وتجميد مبلغ الـ20 مليون فرنك سويسري يعود
لقرار برن بإضافة أسماء جديدة على القائمة السويسرية للشخصيات والمؤسسات السورية
التي جمدت سويسرا أرصدتها. وفي أبريل، شددت سويسرا إجراءاتها بحق النظام السوري
وفرضت عقوبات على انيسة والدة بشار الاسد، وأسماء زوجته، وأعضاء في الحكومة
السورية.

وتشمل اللائحة السوداء السويسرية 127 شخصية سورية و40 شركة
وكياناً. ولم يعد في إمكان الاشخاص المدرجين على هذه القائمة استخدام أرصدتهم في
سويسرا وهم ممنوعون من دخول الأراضي السويسرية. وفي الايام الماضية، شددت برن كما
واشنطن وبروكسل من لهجتها حيال السلطات السورية.

كما اعتبرت سويسرا أن مجزرة
الحولة التي ذهب ضحيتها ما لا يقل عن 108 اشخاص بينهم 49 طفلاً، قد تشكل "جريمة
حرب"، موضحة انها ستسعى في اطار الامم المتحدة الى إحالة المسؤولين عنها على القضاء
داعية مجلس الامن الى رفع القضية الى المحكمة الجنائية الدولية.

وأعلنت
وزارة الخارجية السويسرية الثلاثاء الماضي ان سفيرة سوريا لدى سويسرا لمياء شكور
التي تقيم في باريس وهي ايضا سفيرة بلادها لدى فرنسا، باتت "شخصاً غير مرغوب
فيه".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:49 pm

يعتبر رامي مخلوف، ابن خالة بشّار الأسد، أقوى شخصية
اقتصادية في سورية.
ويملك رامي، الذي لم يتجاوز الخامسة والثلاثين من العمر،
شبكة الهواتف المحمولة بالبلاد (سورياتل).
وطبقاً لما ذكره أحد ناشطي حقوق
الإنسان، فإن أحد نواب البرلمان السوري يقضي فترة خمس سنوات بالسجن لانتقاده آلية
عمل شركة الهواتف النقالة.
ومهما كانت الطريقة التي يُنظر بها لرامي مخلوف،
فإنه شخصية هامة في البلاد. ويقول المحللون إن الشركات الأجنبية
لا يمكنها
الدخول في أي معاملات بسورية دون موافقته الشخصية.
سلطة الفساد والقمع والإرهاب
مجريات الأمور في داخل سوريا فقط من خلال هذا "الفاسد"
لا يعرف طبيعة النظام
السوري! وكأنه لم يعرف كذلك أن الأسد نفسه هو مهندس صانع أقفال أفواه السوريين فيما
لو أرادت تلك الأفواه النطق بمشكلة الكوليرا واللاشمانيا وليس التذمر من العصابة
التي يرأسها الأسد نفسه أو الإدلاء برأي حول قضاياها الوطنية المصيرية. فكلامه لا
يقتصر على تلميع صورة الابن فحسب بل ويتوقف أيضاً على بعد بضعة ميليمترات فقط من
تصوير جزار دموي على أنه الأم تيريزا ! هل هي "الشيخوخة" السياسية أم أن السبب هو
البحث عن دور في مرحلة ما وهو ما حزا، ويحزو، بـ"كوكبة من المثقفين" ـ كما سماهم
سفير النظام السوري لدى إحدى الدول العربية ـ كي تلتف "حول السيد الرئيس" لأسبابها
الخاصة! مقال آخر، مصدره معروف ويتكلم عن انقلاب أبيض، ومقال آخر عن حركات إصلاحية
هي قاب قوسين أو أدنى من الوقوع بقيادة بشار الأسد الذي لا علاقة له بكل ما حصل في
سوريا..! إذا كان اعتقاد هؤلاء الكتبة أن الأسد سينجو وقد يكون لهم دور ما لاحقاً
فهم مخطئون ولن أخوض أكثر في تشخيص عيوب أو ضحالة تفكيرهم وقصر بصيرتهم السياسية.


ومهما كانت ذاكرة البعض قصيرة فإنني أريد العودة بها إلى فترة توريث بشار
الأسد للرئاسة في سوريا في عام 2000. في تلك الفترة كثر الكلام عن الوريث على
الصعيدين الخاص والعام، فسمعنا، مثلاً، أنه عاش في بريطانيا ومتحضر (بالرغم من أن
من يُلم بالحقائق يعرف أن فترة إقامة بشار الأسد في بريطانيا لم تتجاوز التسعة أشهر
قضاها لا في التعرف على الحضارة والديمقراطية والحرية بل بين مجموعة من السوريين
وبشكل خاص بصحبة صديقين سوريين له أحدهما يدعى حازم والآخر تمام وكذلك مع عائلة
الأخرس التي تزوج ابنتهم لاحقاً، خلاصة القول أن الوصف لبشار الأسد لم يكن مطابقاً
للواقع فهو لم يعرف حقاً ما تعنيه الحياة في بريطانيا ومع ذلك وصفته الأجهزة بما
وصفته به آنذاك.. وفي حديث نقلته صحيفة "الحياة" في حينها عن ابن خال بشار الأسد
رامي مخلوف أن الأخير تكلم عن القناعة المتأصلة في بشار فحينما يذهب رامي مخلوف
وبشار الأسد إلى المطعم فإن رامي يطلب الكثير من الأطباق بينما بشار يكتفي ببعض
الأطباق فقط..إلخ من هذا العلاك المخجل والذي يندى له الجبين إذا كانت هذه هي
المعايير ليحكمنا الأسد..وتحديث حقل المعلوماتية في سوريا،. لم يطل الوقت بعد
الكلام عن الإصلاح الرئاسي وعن نوايا بشار الأسد في الإصلاح والتحديث حتى خبر الناس
من هو الأسد على أرض الواقع، حيث كان الإصلاح يترجم، على سبيل المثال لا الحصر،
بالقول إن بشار الأسد لا يملك عصا سحرية بموجبها يستطيع أن يصدر القرارات اللازمة
بإلغاء قانون الطوارئ وعودة المنفيين والمبعدين والتعويض للمظلومين والمتضررين من
عقود الظلم والقهر والفساد، وبأن الأسد لا يستطيع عزل هذا الملياردير المنتفخ من
أموال الشعب السوري لأن الضابط الملياردير هو "وصية الوالد"، وبسجن من استخدم
الانترنت للحصول على معلومات إخبارية، وتابع الأسد إصلاحاته بالسجن لـ"العشرة
الأفاضل". وأما ممارسات الطاقم الإصلاحي الذين عينه بشار الأسد تحديداً فقد فاحت
منه روائح العفن،
اليوم، وإذ يمر الأسد ونظامه بمحنة، ويضيق دائرة التشكيل
الحاكم لتصبح عائلية بحتة تتمثل في الصهر والعم والخال وزوج ابنة الخال، وزوج ابنة
عم الرئيس تعود نفس الأقلام ونفس الجوقة للكلام عن الإصلاح البشاري. والغريب في
الأمر حقاً هو ترويج من هو خارج إطار محسوبيات النظام عن "الانقلابات البيضاء" على
يد الأسد نفسه وكأن الحل الوحيد للخلاص من النظام الدموي يأتي من النظام الدموي
نفسه! ألهذه الدرجة وصلت ضحالة تفكير هؤلاء واستهتارهم بعقول شعبنا!؟ كنا نتوقع أن
المثقف الذي يريد الخلاص لشعبه يحاول حض الشعب على البحث عن البديل خارج دائرة
النظام القمعي الأسدي، وأن يشجع الشعب السوري على الخروج إلى الشارع للقول بصوت عال
للطغاة: "كفى" بدلاً من الترويج لبشار الأسد مجدداً.
لأن في ذلك بداية لاصطدام
العصابات، فكل الرموز التي يدور الحديث عن التفريط بها الآن تتزعم عصابات وعلى هذا
الأساس اختارها الأسد الأب.
يذكر ان رامي مخلوف قد استولى على شركة الاتصالات
(سيريا تيل) وارسيت عليه بمبلغ عشرة آلاف ليرة هي عبارة عن ثمن دفتر الشروط اذ كان
عرضه اعطاء الدولة 30%من المدخول وبينما كان هناك عرض اخر من شركة اخرى تبلغ
تكاليفه بليوني دولار مع اعطاء نسبة 30% من المدخول كما يذكر ان النائبين في مجلس
الشعب السوري رياض سيف ومأمون الحمصي قد تساءلا لماذا تفضيل العرض الاعلى على
الادنى وترسية المشروع على رامي مخلوف ولاحظا فرق بليوني دولار, لكن بعد هذا
التساؤل المشروع, والمتصل بمصلحة المال العام تم اعتقال النائبين واسقطت عنهما
حصانتهما النيابية, وسيقا الى المحكمة بأكبر التهم, ومنها اثارة الفتنة الطائفية
وحكم عليهما بالسجن سبع سنوات, ليرتاح رامي مخلوف منهما ومن اسئلتهما.
ويذكر في
هذا الصدد ايضا ان رجل الاتصالات المصري المعروف نجيب ساويرس قد تعرض لعملية احتيال
من قبل رامي مخلوف اسفرت عن اقتناص 70 مليون دولار, وعندما طالب رامي باعادة المبلغ
رفض تسليمه له معتمدا على نفوذه وقرابته من الاسد وامر رجال المخابرات بمضايقة
ساويرس فاضطر الى مغادرة سورية بحثا عن طريقة لاسترداد امواله ويومها كتب رسالة في
جريدة »الحياة« اللندنية موجهة الى بشار الاسد داعيا الى استرداد امواله دون ان
يذكر اسم من اختلسها منه.
بعد ظهور الرسالة اتصل رامي بالمخابرات وامرها بتجميد
اموال ساويرس في سورية فاضطر الرجل الى كتابة رسالة ثانية في الجريدة ذكر فيها اسم
رامي مخلوف كطرف متهم, ثم توجه الى اقامة دعوى قضائية عليه في لندن وجنيف وجزر
البهاماس ومن خلال الدعوى تمكن ساويرس من حجز اموال محمد مخلوف وابنه رامي في بنوك
لندن وجنيف وتغريمهما مصاريف الدعوى واتعاب المحامين وفوائد الاموال, بعد ذلك رضخ
رامي وارجع ال¯ 70 مليون دولار الى ساويرس واقام له حفل تكريم في فندق شيراتون في
دمشق واعتذر له عما فعل.
تجدر الاشارة الى ان رجل الاعمال المصري اشتكى بشار
الاسد للرئيس حسني مبارك الذي قال له اثناء احدى زياراته المفاجئة الى دمشق ( ايه
الحكاية... عندك خال وابن خال
حرامية?).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:50 pm

آل الأسد يبيعون الصين سندات بـ10 مليارات
دولار..

معاون وزير النفط المنشق: الليرة منهارة
والاحتياطي لا يكفي لـ3 أشهر


قال معاون وزير النفط السوري المنشق، عبدو حسام
الدين، “إن الوضع الاقتصادي في سوريا أسوأ بكثير مما يتصوره إنسان”، مضيفاً، “لقد
حارب النظام طوائف الشعب بحجب وقود التدفئة كالديزل، والغاز المنزلي أو ما يسمى غاز
الطهو، وكانت تأتي الأوامر إلى وزارة النفط بعدم تزويد المناطق الساخنة بهذه المواد
لتركيع الناس، وحاربهم النظام بقطع الخبز حتى أن بعض الحواجز التابعة للجيش أتلفت
كميات من الخبز كان جمعها أهالي كمساعدة لمنطقة ساخنة، وحارب المزارعين بقطع
الأسمدة عنهم”.

وقال المسؤول السوري في ورقة قدمها لاجتماع أصدقاء سوريا
الذي عقد مؤخراً في تركيا “إن النظام يبيع سوريا بسندات خزينة، فقد وجه النظام
السوري ببيع سندات خزينة لسد العجز في الميزانية السورية وللحصول على تمويل يغطي
نفقات الحرب التي يشنها منذ عام على الشعب السوري، وهو يستكمل المباحثات الآن مع كل
من الصين لبيعها سندات بقيمة 10 مليارات دولار، ومع روسيا وإيران لبيع كل منها
سندات بقيمة خمسة مليارات دولار.

وأضاف، “من المعلوم أن سندات الخزينة تعني
ترتيب ديون كبيرة على الدولة تبقى بعد سقوط النظام، وكانت سبباً لانهيار عدد من
الدول. ومنذ بداية الثورة في سوريا ضد نظام آل الأسد بدأ الاقتصاد ينهار تدريجياً،
وقد أدت العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي وكذلك
العقوبات العربية المحدودة إلى حصار حقيقي كانت نتيجته انهيار اقتصادي كامل،
واحتياط النقد لا يكفي لثلاثة أشهر.

الليرة منهارة

من جانب آخر قال
معاون وزير النفط السوري، “إن الاحتياطي المركزي من العملات الأجنبية انخفض من 17
مليار دولار إلى حوالي 4.5 مليار دولار، مع تراجع الواردات من النفط والسياحة
والنقل والصناعة بشكل حاد، بل وانعدامها وانخراط المصرف المركزي بتغطية إنفاق بعض
هذه القطاعات، وخاصة الوقود الذي يغذي آليات النظام العسكرية التي تعمل ليل نهار،
فإن الخسارة المحتملة هي بحدود 1.5 مليار دولار شهرياً، وهذا يعني أن الإفلاس سيضرب
بالمصرف، ويعني انهياراً كلياً للاقتصاد السوري.

وقال من هنا فإن النظام
الذي يدرك هذه الحقيقة يسعى إلى الحصول على أموال بأي طريقة، ومنها سندات الخزينة
التي سترتب عبئاً على سوريا ما بعد النظام، وإن الليرة السورية منهارة، وهذا النظام
القاتل يبيع سورية لبقائه بضعة أشهر إضافية”.
اتهام العراق

واتهم عبدو
حسام الدين، العراق بالتآمر على الشعب السوري، وقال “إن العراق التي ادعت منذ يومين
في مؤتمر القمة العربية وبعده بأنها مع تطبيق مقررات الجامعة العربية وأنها لا
تساند النظام، هي في الحقيقة تدعم النظام ماديا كما تدعمه بتمرير السلاح
والمقاتلين، ويكفي أن نشير أن أموالاً بالمليارات أتت تحت اسم شركة عراقية رفضها
المصرف المركزي السوري لعدم معرفة مصدرها، ولكن أتت الأوامر من أعلى المستويات أن
تقبل فقبلت.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الشمقمق الدمشقي

الشمقمق الدمشقي

1

1
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف اقسام الاخبار

عدد المساهمات : 145719
السٌّمعَة : 25
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 28/12/2011


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها   الجمعة أبريل 26, 2013 5:51 pm

التحقيق في صفقات سجائر ربما ساعدت النظام
السوري

نظام الأسد يستخدم السجائر شكلاً من أشكال
الدفع العيني إلى شبيحته


يجري الاتحاد الأوروبي تحقيقًا في انتهاك العقوبات
المفروضة على النظام السوري ببيع سجائر إلى شركة ترتبط بأقارب الرئيس السوري بشار
الأسد، كما كشفت وثائق إطلعت عليها صحيفة وول ستريت جورنال.

تشير الوثائق
إلى صفقة عقدتها في أيار/مايو 2001 وحدة تابعة لشركة التبغ اليابانية، يوجد مقرها
في سويسرا، مع شركة تملك عائلة مخلوف حصة منها على الأقل. ويساعد آل مخلوف، أخوال
بشار، على تمويل حملة البطش التي يواصلها نظامه ضد الانتفاضة، كما تؤكد الولايات
المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وقال معارضون سوريون إن هذه الصفقة وأخرى أكبر
لبيع ملايين من صناديق السجائر إلى المؤسسة العامة للتبغ السورية أسعفتا النظام
بجرعة كبيرة من المال، في وقت يعاني عزلة اقتصادية، لأن السجائر يمكن أن يُعاد
بيعها بسعر أعلى بكثير من سعر الشراء.

وأضاف المعارضون أن نظام الأسد
يستخدم السجائر شكلاً من أشكال الدفع العيني إلى شبيحته، الذين يقومون بدور متميز
في حملته الغاشمة. وقال المعارض والناشط الحقوقي في واشنطن عمّار عبد الحميد لصحيفة
وول ستريت جورنال "إن السجائر شكل مفضل من أشكال الدفع عينًا للشبيحة".


أبرز أبناء آل مخلوف هو رجل الأعمال رامي مخلوف، المعروف على نطاق واسع
بأنه أغنى رجل في سوريا. وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات مالية ضده وضد شقيقيه أياد
وإيهاب في 23 أيار/مايو 2011 لدورهم المفترض في تمويل ممارسات النظام.

بعد
أربعة أيام على ذلك التاريخ، شحنت شركة جابان توباكو أنترناشونال اليابانية 450 ألف
صندوق سجائر عن طريق شركة توزيع قبرصية إلى الشركة السورية للأسواق الحرة، التي
تعترف الشركة اليابانية بأن آل مخلوف كانوا وقتذاك يملكون على الأقل حصة فيها.


وأكد مكتب الاتحاد الأوروبي لمكافحة أعمال الاحتيال أنه يحقق في أنشطة شركة
التبغ اليابانية، التي يوجد مقرها في جنيف، ولكنه امتنع عن الخوض في
التفاصيل.

وقال غاي كوتي المتحدث باسم شركة جابان توباكو أنترناشونال إن
الشركة اليابانية تلتزم التزامًا كاملاً بكل عقوبات الاتحاد الأوروبي، وهي تتعاون
مع التحقيق. وأكد كوتي أن الشركة لم تعقد أية صفقات مع شركة الأسواق الحرة السورية
منذ 19 أيار/مايو 2011، أي قبل أربعة أيام على العقوبات التي فرضها الاتحاد
الأوروبي على آل مخلوف.

وقال كوتي إن الاتحاد الأوروبي لم يمنع ذات يوم
التجارة مع الشركة السورية للأسواق الحرة نفسها، وإن اسم رامي مخلوف شُطب من قائمة
مالكي الشركة في عام 2008. لكن كوتي أكد أن وثائق الشركة السورية للأسواق الحرة
تبين أن إيهاب مخلوف كان أحد المساهمين فيها في العام الماضي.

وأوضح كوتي
أنه "بعد وصول تلك الشحنة اليتيمة علمنا أن أحد المالكين مدرج على قائمة العقوبات".
وأضاف إن شركة التبغ اليابانية أوقفت كل مبيعاتها في سوريا ابتداء من شباط/فبراير
الماضي. وأفادت تقارير في وسائل إعلام عربية بأن شركة كويتية استملكت الشركة
السورية للأسواق الحرة ذات المسؤولية المحدودة.

وتملك الحكومة اليابانية 50
في المئة من جابان توباكو آنك، الشركة الأم لشركة جابان توباكو أنترناشونال في
جنيف. وقال مسؤول في قسم الشرق الأوسط في وزارة الخارجية اليابانية إن "لا علم
لدينا" بالتحقيق الذي يجريه الاتحاد الأوروبي أو شحنات سجائر من شركة جابان توباكو
أنترناشونال إلى سوريا.

وامتنعت متحدثة باسم السفارة السورية في واشنطن عن
التعليق، فيما باءت بالفشل محاولات صحيفة وول ستريت جورنال الاتصال برامي مخلوف.
وكانت اليابان أيضًا فرضت عقوبات ضد النظام السوري، واستهدفت رامي مخلوف تحديدًا مع
والده في النصف الثاني من عام 2011.

تركز العقوبات الأميركية والأوروبية ضد
النظام السوري على قطاعي الطاقة والمال بصفة خاصة. وقالت صحيفة وول ستريت جورنال في
تقرير خلال الأسبوع الماضي إن النظام السوري أعد خططًا لاستخدام بنوك روسية في إطار
محاولته الالتفاف على العقوبات وتصدير كميات من نفطه للحصول على عملات صعبة.


ويبدو أن بعض مقاتلي الجيش السوري الحر أيضًا يتقاضون رواتبهم عينًا على
شكل سجائر. ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن لؤي سقا من مجموعة الدعم السورية، التي
تعمل كجماعة ضغط لمصلحة الجيش السوري الحر في واشنطن، إنه إذا تعذر توفير السجائر
للمقاتلين فإنهم "لن يبقوا معك".

تبين الوثائق، التي إطلعت عليها صحيفة وول
ستريت جورنال، أنه في اليوم نفسه الذي نقلت فيه الشركة اليابانية سجائر إلى الشركة
التي ترتبط بآل مخلوف في ميناء اللاذقية، شحنت الشركة 4.2 مليون صندوق من سجائر
ونستون إلى المؤسسة العامة للتبغ السورية، أي في أيار/مايو 2011.

ولم تكن
المؤسسة العامة للتبغ مدرجة على القائمة السوداء وقتذاك، ولكنها أُضيفت لاحقًا.
ودفعت المؤسسة العامة للتبغ السورية نحو 24 سنتًا للعلبة، مع خصم يعادل نحو 160 ألف
صندوق سعة 10 علب للصندوق، قُدمت مجانًا إلى المؤسسة، بحسب الوثائق التي لم تطعن
بها شركة التبغ اليابانية.

وقال محللون إن النظام السوري كان بمقدوره أن
يحقق أرباحًا تزيد على 100 مليون دولار، في حال إعادة بيع السجائر في السوق المحلية
أو أية أسواق أخرى في الشرق الأوسط مقابل نحو 3 دولارات للعلبة هو السعر الشائع في
المنطقة.

وأكد المحللون أنه ليس غريبًا أن تبيع الشركات منتجاتها في بلدان
نامية بأسعار متدنية لترويج اسمها التجاري، ولكنهم تساءلوا كيف يمكن للشركة
اليابانية أن تحقق ربحًا ببيع السجائر بهذه الأسعار الرخيصة مع تقديم كمية منها
مجانًا.

وقال المتحدث كوتي إن شركة جابان توباكو أنترناشونال تحدد أسعار
منتجاتها لأسواق معينة على أساس عدد من المتغيرات التجارية والاقتصادية، بينها
الأسعار التنافسية والاستراتيجية التجارية، والطلب ومؤشرات غلاء المعيشة والتكاليف
الداخلية على سبيل المثال لا الحصر. وأضاف كوتي إن قرارات شركته في تسعير منتجاتها
التي بيعت للسوق السورية اتُخذت وفق الممارسات التجارية المتعارف
عليها.

واعترض كوتي على القول إن النظام السوري يستطيع أن يعيد بيع سجائر
ونستون في السوق الداخلية مقابل 3 دولارات للعلبة قائلاً إن سعر التجزئة في سوريا
كان دولارًا واحدًا أو اقل في السنوات الأخيرة.

وقال مسؤول إداري في شركة
تبغ منافسة إن سجائر ونستون تُباع في سوريا مقابل 1.5 دولار للعلبة بالمقارنة مع
1.05 دولار قبل الانتفاضة. وكانت شركة جابان توباكو أنترناشونال وشركة التوزيع
القبرصية، التي تتعامل معها، بدأتا التعامل مع سوريا قبل الانتفاضة بفترة
طويلة.

وفي آذار/مارس 2010 شحنت الشركة اليابانية نحو 6.75 مليون صندوق
ونستون إلى المؤسسة العامة للتبغ السورية، منها نحو 250 ألف صندوق، قدمتها مجانًا،
وبذلك تخفيض متوسط السعر إلى 26 سنتًا للعلبة، بحسب الوثائق.

وقدَّر مسؤولون
سوريون سابقون ومحللون متخصصون في شؤون الشرق الأوسط إن نظام الأسد يحقق مليارات
الدولارات سنويًا من الأنشطة الاقتصادية لمؤسسات الدولة والشركات التي تسيطر عليها
العائلة.

وقال أندرو تابلر الخبير في الشؤون السورية في معهد واشنطن لسياسة
الشرق الأدنى "إن آل الأسد يحققون إيرادات من غالبية الشركات العاملة في سوريا، وإن
رامي مخلوف يعمل في قلب هذا النشاط".

مُنح مخلوف خلال العقود الماضية تراخيص
حصرية في قطاعي الاتصالات والطيران المدني، إضافة إلى الأسواق الحرة. كما كان يمتلك
مع عائلته مصرفًا كبيرًا وشركات عقارية وإعلامية كبيرة.

وأعلن مخلوف في
العام الماضي تنازله عن غالبية ممتلكاته لدعم وعود الأسد بالانفتاح الاقتصادي.
وتقول فصائل معارضة إنه ما زال ينشط في شركات تدعم الأسد.

ومنعت وزارة
الخزانة الأميركية في عام 2008 الشركات الأميركية من التعامل مع رامي مخلوف بتهمة
الفساد وتخويف الشركات الأجنبية. وفي مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال عام 2008،
نفى مخلوف تورّطه في أي أنشطة مشبوهة أو فاسدة، وأعلن أيضًا أنه سيموّه ممتلكاته
للالتفاف على العقوبات الدولية.

وقال مخلوف "اليوم أعلن ارتباطي بشركات
أجاهر بأني مالكها. وغدًا قد تكون لديّ شركات لا أحد يعرف أني مالكها. وإذا أرادت
شركات أخرى أن تتجاوز ذلك، وأرادت أن تعمل في البلد، فإن بإمكانها ذلك. إن سوريا
سوق واعدة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

ملفات الفساد واللصوصية للعصابة النصيرية وتوابعها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 18انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3 ... 9 ... 18  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: ملفات الفساد-