منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92107] -||- مشاركات: [ 365435] -||- الأعضاء: [8455] -||- نورت المنتدى يا : [sokkr] -||-عمر المنتدى : [2448]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
قصيدة - إلى رفاق الأمس في المنتدى .. أبو ياسر السوري
ديرالزور- #البوكمال قائمة باسماء الشهداء ١٥/١١/٢٠١١
شهداء مجزرة القورية ١٣-١١-٢٠١٧
شهداء البوكمال خلال الساعات 72 الماضية ١٣/١١/٢٠١٧
مـــلامـــــح الخـيـانـــــة
شهداء البوكمال وآخر التطورات خلال ال ٢٤ ساعة الماضية ٢/١١/٢٠١٧
الكلمة الطيبة ربيع القلوب تسعد قائها وسامعها
سابقة الاجتماع في كنيس
كُنْ مَحضرَ خير ..
القربة مثقوبة .. ما رح ينفع النفخ
الخميس نوفمبر 16, 2017 4:05 pm
الأربعاء نوفمبر 15, 2017 9:21 pm
الإثنين نوفمبر 13, 2017 7:36 pm
الإثنين نوفمبر 13, 2017 6:55 pm
الجمعة نوفمبر 03, 2017 11:56 pm
الخميس نوفمبر 02, 2017 10:01 pm
الإثنين أكتوبر 30, 2017 12:48 pm
السبت أكتوبر 28, 2017 8:43 pm
السبت أكتوبر 28, 2017 10:50 am
الأربعاء أكتوبر 25, 2017 8:09 am
حسام الثورة
Admin
Admin
Admin
الشمقمق الدمشقي
Admin
أبو ياسر السوري
حسام الثورة
أبو ياسر السوري
حسام الثورة

شاطر | .
 

 أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :   الإثنين أبريل 29, 2013 11:26 am

أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :

بقلم : ابو ياسر السوري

1 – كلتاهما دولة عنصرية :

فإسرائيل تتبنى العنصرية العرقية، وتزعم أن أبناء إسحاق بن إسرائيل هم ( شعب الله المختار ) . وأن الدم اليهودي أفضل الدماء وأزكاها . وأن الله لم يخلق بقية البشرية على هذه الصورة المشاركة لليهود في الشكل وحسن التقويم ، إلا ليكونوا خدما مسخرين لخدمة اليهود .

وإيران كذلك تتبنى نفس النظرية العرقية ، وترفع من شأن العنصر الفارسي ، فتجعل للفارسي امتيازا لا يحلم به غيره . وقد لاحظ الدارسون للشأن الإيراني أن الفارسي مفضل على غيره في سائر المجالات ، الدينية والمدنية والعسكرية والدبلوماسية والأمنية .. وأن الفارسي الأدنى رتبة لا يطيع الإيراني غير الفارسي الأعلى رتبة في كافة القطاعات ، لشعوره بأن وراءه دولة لن تعاقبه على ذلك ، لأنه من العرق الفارسي صاحب الامتياز . وكلنا يعلم أن إيران فيها قوميات متعددة ، ففيها العرب والبلوش والتركمان والأكراد ، وفيها الأرمن ، واليهود .. ولكن العنصر الفارسي هو الذي يمارس صلاحية السيد عليها جميعا .

2 – كلتاهما دولة توسعية :

فإسرائيل – كما هو معلوم للجميع - دولة توسعية ، ومنذ قيامها وهي تحلم بأن تصبح دولة كبرى تمتد على رقعة واسعة من البلاد العربية . وهي لا تخفي هذه الرغبة ، ولا تداري عليها ، فقد كتب على باب الكنيست الإسرائيلي : عبارة تقول : ( حدودك يا إسرائيل من الفرات إلى النيل ) . ولهذا لا تجد لإسرائيل خريطة في العالم كله ، فهي لا تريد أن تحدد حولها الحدود ، ليظل باب التوسع أمامها مفتوحا على مصراعيه . فهي تتوسع داخليا وخارجيا . فما زالت تغتصب الأراضي من الفلسطينيين الذين يعيشون تحت الاحتلال اليهودي في داخل فلسطين ، وتتذرع إلى هذه الغاية بعدد من الدعاوى ، فتارة تزعم أن هذه المنطقة عسكرية ، ويجب الجلاء عنها ، وتارة تأتي بصكوك مزورة وتدعي أنها اشترت هذه الأرض قبل عشرات السنين . وتارة تفتح الطرق الواسعة ، وتقيم الحدائق العامة ، وتارة .. وتارة .. هذا ما تمارسه في الداخل ، وقد استطاعت أن تقضم غالب التراب الفلسطيني ، وتحول ملكيته إلى يهود .

ثم إن إسرائيل تفتح باب الهجرة ، وتقوم ببناء المستوطنات اليهودية ، لمنحها إلى كل يهودي يوافق على الالتحاق بما يسمى دولة إسرائيل . ومن المعلوم أن اليهود يتوافدون إلى فلسطين من كافة دول العالم الغربي والشرقي ، ويتزايدون بشكل مستمر ..

وكلما ضاقت أرض فلسطين بالعنصر اليهودي ، أوعزت إسرائيل إلى بعض عملائها من حكام الدول المجاورة ، فافتعلت حربا صورية ، متفق على نتيجتها مسبقا ، تحتل بها إسرائيل مزيدا من أراضي الدول العربية المجاورة ، كسوريا والأردن ولبنان ومصر ..

ففي حرب 1967 احتلت إسرائيل الجبهة السورية، وهي في تحصينها أمنع جبهة في العالم ، وقد صرف سوريا على تجهيزها بالمليارات ، فسلمها حافظ الأسد لليهود بدون قتال .

وذهبت الضفة الغربية لنهر الأردن كلها، وصارت تحت سلطة الاحتلال الإسرائيلي . وكانت من قبل تابعة للأردن .

أما مصر فقد ضاعت منها سيناء كلها بسبب هذه الحرب ، وصارت قناة السويس ومدن القناة كلها تحت مرمى السلاح الإسرائيلي . وحين نتحدث عن خسارة سيناء ، فإنما نتحدث عن خسارة مساحة من الأرض المصرية تعادل مساحة سوريا تقريبا .

وكذلك إيران تحلم باستعادة الإمبراطورية الفارسية الكسروية ، أيام كانت تحكم إقليم إيران وعددا من الأقاليم التي تجاوره الآن ، بعضها تابع لروسيا وبعضها تابع لتركيا وبعضها أصبح دولا عربية مستقلة معترف بها عالميا . لذلك تعمل إيران جاهدة لمد نفوذها وتغلغلها في الدول العربية لأنها الخاصرة الأضعف ، وإنها تتطلع إلى فرض هيمنتها على دول الخليج قاطبة ، وأن تكون اليمن إحدى مقاطعاتها كما كانت أيام باذان الفارسي .

3 – كلتاهما دولة دينية :

فإيران وإسرائيل تتبعان نهجا إستراتيجيا واحدا ، فكلتاهما تقيم دولة على أساس ديني ، وكل منهما يزرع في أتباعه فكرة الولاء لدولته دينيا، سواء أكان يعيش على ترابها أم خارجه في أي مكان في الدنيا .

فاليهودي الذي يعيش في أمريكا أو أوربا أو روسيا أو إيران أو في أي مكان ، إن ذلك اليهودي لا يدين بالولاء للدولة التي يعيش على ترابها ، ويحمل جنسيتها ، وإنما يوالي دولة إسرائيل اليهودية ، ويفضل مصلحتها على مصلحة البلد الذي يحمل جنسيته ، ويعيش فيه خارج إسرائيل ... وهذا ما يفسر لنا السبب في تبني اللوبي اليهودي في كل مكان في العالم ، نصرة الكيان الإسرائيلي ، والدفاع عن أمن إسرائيل ، ومصالحها الاستعمارية على كل صعيد ، وتحت أي سماء . وقد استطاع اللوبي اليهودي في أمريكا أن يتحكم بالقرار الأمريكي ، وصار اليهود هم الذين يرسمون لأمريكا سياستها الخارجية والداخلية تقريبا .. وكذلك يفعل اللوبي اليهودي في روسيا وفرنسا وبريطانيا ..

والشيعي : كاليهودي تماما في تعصبه الديني ، فهو أينما وجد ، وحيثما حل في العالم ، ومهما حمل من جنسية وطنية ، يظل ولاؤه لدولة إيران الشيعية ، ومستعد أن يقاتل ضد بلده الذي يعيش فيه ، وينتمي إليه .

وهذا ما يفسر تعاطف الشيعة في العالم كله مع الحراك الشعبي الشيعي في البحرين، في الوقت الذي يؤيدون فيه القمع التعسفي الذي يمارسه النظام العلوي ضد الشعب السوري . ذلك لأن الشيعي كما اليهودي، لا يتعاطف إلا مع شريكه في الدين والمذهب .

وانطلاقا من هذا الولاء الأعمى للتشيع ، كان وقوف حافظ الأسد البعثي القومي العروبي ، مع الخميني الشيعي الفارسي ، ضد صدام حسين البعثي القومي العروبي ، أثناء حرب الثمانينات ، التي استمرت بينهما عشر سنوات .

وانطلاقا من هذا الولاء الأعمى للتشيع ، كان اليوم وقوف حسن نصر الشيطان والهالكي وكل متشيع في الوطن العربي والإسلامي مع العصابة الأسدية العلوية القاتلة، ضد الشعب السوري العربي الإسلامي الذي يباد بدون رحمة ولا هوادة ، ومن غير ذنب ولا جريرة ، سوى أنه خرج يطالب بالحرية والكرامة والعدل والمساواة ...



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14349
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :   الإثنين أبريل 29, 2013 12:49 pm

طرح قمة في الروعة وما تعودنا منك إلا روائع المواضيع بإختلافها ..فجزاك الله عنا وعن الجميع خير الجزاء ..
أبدعت أخي في ذكر الشبه بين المجرميين ولكن يشهد الله أني أرى اليهود ارحم من الشيعة بمليون مرة
ما رأينا يهودي يفعل بطفل مسلم صغير كما فعلوه الشيعة بأطفال سوريا كما هذا الطفل البريء .


حسبنا الله ونعم الوكيل .
http://www.syria2011.net/t58040-topic


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :   الإثنين أبريل 29, 2013 3:42 pm

الأخت الثائرة مدى :

لا خلاف في أن كلا من الخمر والميسر رجس من عمل الشيطان . كما لا خلاف في أن الشيعة واليهود من أجناد الشيطان . وكما كان الخمر أنجس من الميسر . فكذلك رجس الشيعة أشد من نجاسة اليهود . وإجرامهم أبشع من إجرامهم . وعداؤهم لأبناء السنة أشد من عداوة اليهود .. وهم أشد كفرا من اليهود ، لأنهم منافقون ، والمنافقون في الدرك الأسفل من النار .

وألف شكر لمرورك وإضافتك المعبرة بكل الصدق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أوجه الشبه بين إيران وإسرائيل في العنصرية والتوسع والتكتل الديني :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: قسم خاص المواضيع المميزه والهامة-