منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92014] -||- مشاركات: [ 365246] -||- الأعضاء: [8447] -||- نورت المنتدى يا : [عبدالمتعال القناص المطيرى] -||-عمر المنتدى : [2354]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
" عمليات الجيش الحـر والثـوار "
توثيق استهداف طيران الاحتلال الروسي للمدن والمدنين والبنية التحتية
ناشطون يوجهون نداء للمنظمات الدولية لتأمين خروج أهالي عقيربات وريف السلمية
نشرة حصاد يوم الخميس لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 17-08-2017
تفريغ فيديو بعنوان - إستراتيجية إسرائيل العظمى – في الثمانينيات
هل انتصر الأسد حقا ..؟؟ وهل هزمت الثورة ..؟؟
شرح حديث أم زرع
الشيعة واليهود تتطابق العقيدة والأهداف -1
حملة #مخيمات_الموت Death_Camps#
" إحصـــائيـات الثــــورة "
اليوم في 3:19 am
اليوم في 3:14 am
اليوم في 3:08 am
اليوم في 3:01 am
أمس في 5:11 am
الأربعاء أغسطس 16, 2017 8:09 pm
الأربعاء أغسطس 16, 2017 4:46 pm
الأربعاء أغسطس 16, 2017 3:11 am
الثلاثاء أغسطس 15, 2017 10:03 pm
الأحد أغسطس 13, 2017 1:16 am
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
أبو ياسر السوري
حسام الثورة
أبو ياسر السوري
أبو ياسر السوري
Admin
عربيه حره
شاطر | .
 

 يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5326
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟   الجمعة يونيو 14, 2013 11:02 am

يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟

بقلم : أبو ياسر السوري

الآن توجد ثلاث دول شيعية ، هي إيران والعراق ولبنان . وهي تعمل مجتمعة على كسب المعركة في سوريا ، لضم الدولة النصيرية تحت عباءتها . وهذه الدول الشيعية تدعم بشار النصيري بالمال والسلاح والرجال .. وإذا تمكنت شيعة المجوس من قمع الثورة السورية ، فسوف يقتلون الأسد ، ويقمعون النصيرية ، الذين يرونهم كفارا أيضا ، ثم يعينون حاكما شيعيا جعفريا من نبل أو الزهراء في ريف حلب ، تحت رقابة مساعد له من إيران . ويكتمل بذلك تشكل الهلال الشيعي ، الذي هو المرحلة الأولى من المشروع الفارسي الصفوي المجوسي . الذي سيحكم المنطقة العربية ، تحت راية الحسين ...

أما المرحلة الثانية ، فتتمثل كما أتخيل باحتلال الخليج العربي كله ، والإطاحة بجميع حكامه وأمرائه ، وقتلهم عن آخرهم . وإبادة أكبر قدر ممكن من شعوبهم وأبناء مذهبهم .. وتعيين حاكم إيراني يدير شؤون هذه المنطقة ، وسوف يحول الحج إلى قم في إيران . وتحول الزيارة إلى العتبات المقدسة في نجف العراق . وسوف ينتزع الحجر الأسود من الكعبة ، وينقل إلى أحد المتاحف الإيرانية . وأخشى ما نخشاه أن يعيث الشيعة فسادا في قبور الصحابة الكرام الذين في بقيع المدينة المنورة، أو يعبثوا فسادا بمسجده عليه الصلاة والسلام وقبره الشريف.

ويعز علينا أن حكام العرب فيما يبدو هم غير مهتمين بشيء مما يجري . فمصر اليوم في عهد الإخوان كالخاضعة الخانعة لهيمنة إيران . حتى بات الرئيس مرسي ومرشد الإخوان وجميع سياسييهم اليوم أشبه بصبيان يتحركون حسب رغبات ملالي الفرس . وبدأت إيران بتشييد الحسينيات في مصر ، وصار أي هجوم على إيران خطا أحمر لا يجوز تجاوزه ، تحت طائلة العقوبة بالاعتقال والسجن .. بينما مسموح للمتشيعين المصريين وللإيرانيين المتواجدين في مصر أن يجاهروا بشتم الصحابة ، والتهجم على رموز السنة في قلب مصر بلا نكير .

وأما السودان ، فقد تشيع رئيسه البشير من زمن بعيد .. لذلك وقف مع بشار الأسد إرضاء لإيران .. وأظن أنه بات لا مانع لديه اليوم من أن ينزع العمامة السودانية البيضاء ، ويعتمر العمامة الإيرانية السوداء ، ويلبس الجلباب الشيعي ، ويزور العتبات المقدسة ، ثم يرجع منها إلى السودان ، وهو يحمل معه قطعة مستديرة من الفخار ، يضعها تحت جبينه في سجوده ، على مذهب أبي لؤلؤة المجوسي صاحب المرقد الشهير في إيران .

وأما دول الخليج فهي ما زالت تمشي الحيط .. الحيط .. وتنادي في سرها ، دون الجهر من القول : يا رب استرها معانا ، يا رب سلمنا من بطش إيران .. أما في الظاهر فكلٌّ منهم يزعم أنه صديق حميم للحبيبة إيران ، لذلك يتلقى اللطمة منها وهو مبتسم ، ويسمع التهديدات من رجالاتها وهو مبتسم .. فضرب الحبيب زبيب .. وكله في حب إيران يهون ... نعم كلهم يدعي صداقة إيران على مبدأ قول الشاعر :

( وكـل  يـدعي  حبـاً  للـيلى  :  وليلى لا  تقرُّ  لهمْ  بذاكَا )

نعم إن إيران لا تقر لهم بالصداقة ، وإنما تعتبرهم ألد أعدائها ، ولهذا ما زلنا نسمع من حين لآخر ، تصريحات يطلقها كثير من المسؤولين الإيرانيين ، يقولون فيها : كل دول الخليج وكل ثروات الخليج هي لنا حتى مكة والمدينة .. حتى بلغت بهم الوقاحة أن قالوا لهذه الدول الخليجية أكثر من مرة : إياك أن تتدخلي في الشأن السوري ، وإلا .. ولعل هذا هو سر سكوت الإخوة في دول الخليج ... ولعله هو سر خذلانهم للسوريين ، بل لعله هو السبب الداعي إلى الحرص على إخفاء المساعدات الخليجية ، التي تقدم للسوريين على خوف أو استحياء .. فالجهر بهكذا مساعدة هو مما يغضب إيران ، وهم لا يحتملون غضبها . لأن غضب إيران سيغضب إسرائيل ، وغضب إسرائيل سيغضب أمريكا ، وغضب أمريكا سيغضب أوربا .. ويغضب كل أهل الأرض ... ولهذا وجب لديهم التخلي عن السوريين وإن أسخط الله ، طالما أنه يرضي خامنئي إيران  . ومن كان في شك مما نقول ، فنسأله لماذا سكتت السعودية على قيام أمريكا بوضع جبهة النصرة على قائمة الإرهاب ، وهذه الجبهة لم يقع منها أي إرهاب سوى إرهاب بشار الأسد ، الذي يمارس على شعبه أبشع أنواع الإرهاب .؟ ثم لماذا ما زالت دول الخليج عاجزة عن وضع حزب الشيطان على قائمة الإرهاب لديها ، وهو يمارس الإرهاب على السوريين في عقر دارهم .؟ ولماذا لم يقطعوا علاقاتهم مع إيران وهي تستفزهم باستمرار في قضية البحرين وفي زرع الحوثيين للتحرش بالسعودية دائما وابدا .؟

وقبل الأخير ، لا يهمنا أن نتكلم عن تبعية بقية الدول العربية لإيران ، فالجزائر تمشي في ركابها ، وتقوم بقمع شعبها بإيحاءات إيرانية .. وتونس ماشية في الطريق إلى زواج المتعة مع إيران .. واليمن شب الحوثيون فيها على الطوق ، وصاروا وبالا عليها كما هو حزب الشيطان في لبنان ، وقطر جاءتها تهديدات أجبرتها على التخلي عن الملف السوري بشكل كامل ...

وإذا بقي حكام العرب على ما هم عليه ، بين داع سرا إلى التقارب مع إيران كما هو الحال في السعودية .. أو داع إلى تطبيع العلاقات معها كما هو الحال في مصر.. أو داع إلى إبرام اتفاقيات ودية مع العراق إرضاء لإيران ، كما فعلت حكومة الكويت منذ أيام .. أو داع إلى الدخول في المذهب الشيعي واعتماد شتم الصحابة كما هو الحال في الجزائر وتونس والسودان ... وإذا بقيت حال حكامنا تسير على هذا المنوال ، فلن يمر زمن طويل حتى تُقطع رؤوس، وتطيح عروش، وتبقر كروش. ويحكمنا المجوس من أبناء ( كسرى ) و( كوش ) .

وعلاج هذه الأوضاع المتردية كلها ، أن ترجع الحكام إلى شعوبها ، وأن تسوي خلافاتها فيما بينها ، وأن تلبي تطلعات شعوبها في الحرية والكرامة ، وأن لا تعبأ بغضب الغرب ولا الشرق ، فإذا عزت الشعوب عز حكامهم ، وإذا ذلت الشعوب ذلوا . وإن يد الله مع الجماعة ومن شذَّ  شذَّ في النار . اللهم اهد حكامنا لما فيه عزنا وعزهم . آمين .

 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14351
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟   السبت يونيو 22, 2013 4:46 pm

جزاك الله كل أخي أبو ياسر ..
كم أتمنى أن يطلع  جميع حكام الخليج على مقالك هذا لعلهم يفيقون من سباتهم الدائم ..
وعسى أن  يفيق معهم جميع الحكام الآخرين وجميع الشعوب المخدوعة والذين لازالوا يظنوا أن جمهورية إيران المجوسية هي دولة إسلامية !!!!
هل هناك مسلم يفتي بقتل جميع المسلمين  الأبرياء من الأطفال والرجال والنساء ؟
لايحلل دم المسلم إلا عدو المسلم .. وإيران دولة عدوة للإسلام والمسلمين .. ووالله ما هم بمسلمين ولا مسالمين بل مجوس مجرمين .


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5326
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟   الأحد يونيو 23, 2013 8:28 pm

أختي الثائرة مدى :
لا تستغربي أن يخدع بعض المسلمين بإيران ، ويظن أنها دولة إسلامية .! فهؤلاء الفرس على جانب كبير من قوة العارضة واللسن ، وإنهم يحسنون اقتناص الفرص وتشكيل هالة من الاحترام حولهم . تصوري كيف يفعلون؟ هم أعداء الإسلام ويقيمون دولةً يزعمون أنها (إسلامية) ويحجبون نساءهم أحسن حجاب ويستبيحون الزنا ويسمونه زواج متعة . ويتظاهرون بالدفاع عن فلسطين وهم أخلص أصدقاء اليهود في الخفاء .. هؤلاء منافقون ، وقد وصف الله تعالى المنافقين فقال ( وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم ، وإن يقولوا تسمع لقولهم ) . ولا يغتر بهم إلا مغفل جاهل عريض القفا ( يعني غبي ) ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يا أهل السنة هل سيحكمنا أبناء كسرى وكوش ؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-