الثورة السورية ثورة العزة والكرامة
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني


مواضيع: [82401] -||- مشاركات: [ 250434] -||- الأعضاء: [8181] -||- نورت المنتدى يا : [كرم بكر نجار] -||-عمر المنتدى : [1240]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
العيد في مخيمات اللجوء وفي الشتات :
معاناة سكان المخيمات :
اخـر الاخبـار والمستجـدات لليـوم الأربعاء -ثالث ايام عيد الفطر 1435
تحرير مورك بشكل كامل ودحر عصابات الاسد الى حاجز العبود جنوب مورك 29-7-2014
من داخل #حاجز الترابيع الثوار يعلنون التحرير, وقطع استراد حماة بطول 4 كم
"مـن اجــــــــواء العيـــد "
جولة ميدانية على حواجز الجيش الحر في المنطقة الشمالية الغربية من درعا
لحظة انفجار البرميل الذي استهدف الغارية الشرقية في ثالث ايام عيد الفطر
ريف حمص- تلبيسة -مكان سقوط احدى القذائف في منازل المدنيين 29 7 2014
وشهد شاهد من أهله _ هؤلاء هم حكامنا
اليوم في 5:14 pm
اليوم في 4:36 pm
اليوم في 1:41 pm
اليوم في 1:37 pm
اليوم في 1:34 pm
اليوم في 1:04 pm
اليوم في 12:57 pm
اليوم في 12:52 pm
اليوم في 12:49 pm
اليوم في 12:27 pm
أبو ياسر السوري
أبو ياسر السوري
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
حسام الثورة
شاطر | .
 

 ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري


v

v
معلومات إضافية
الرتبة: مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات: 3465
السٌّمعَة: 137
الجنس: ذكر
تاريخ التسجيل: 09/02/2012


معلومات الاتصال
متصل
مُساهمةموضوع: ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :   الأحد يونيو 16, 2013 6:04 pm

ملاحظات طيَّارة على خطاب  مرسي أمس :
بقلم : أبو ياسر السوري
ترددتُ كثيرا قبل أن أكتب حول خطاب الرئيس مرسي أمس ، الذي أعلن فيه وقوفه مع السوريين ، وقام بطرد السفير السوري من مصر ، وسحب القائم بالأعمال المصري من دمشق .. كما اعترض على وجود حزب الله في سوريا ... ولقِيَتْ تصريحاتُه هذه كثيرا من التصفيق .. ودمعت لها عيناي فرحا .. ثم تذكرت أن هذا الخطاب قد تأخر كثيرا جدا ، وقد دفع السوريون ثمن هذا التأخر مئات آلاف الشهداء ، ومئات آلاف المعوقين ، ومئات آلاف المنازل التي طالها التهديم على رؤوس أصحابها .. ومئات آلاف المشردين في بلاد الله ... لقد تأخر هذا الخطاب وترتب على تأخره آلام وأحزان وجراح لا يمكن أن تندمل إلا بعد مئات السنين .. كيف يمكن أن ينسى رجل أن تغتصب زوجته أمام عينيه ؟ وكيف ينسى أب أو أم صورة ولدهم وهو يذبح بالسكين أمام أعينهم .؟ لقد تأخر خطابك يا مرسي ، وتأخرت نجدتك لشعب كان يمكن أن تشتريه بموقفٍ ، يسجله لك التاريخ قرونا بعد قرون ... لقد تأخر هذا الخطاب حتى دفعت سوريا بسبب تأخره كثيرا وكثيرا جدا من الدماء والأشلاء وخدش الكرامة وانتهاك الحرمات .. ولم يبق لدى السوريين ما يخسرونه بعد الآن .. لقد خسرنا كل شيء . وجاءت وقفتك معنا متأخرة ، حتى لم يعد لها ألَقٌ ولا بريق .. وقديما قال القائل :
فإن كنتُ مأكولا فكُنْ خيرَ آكلٍ  :  وإلَّا فــأدركْـــني ولــمَّــا أُمَــزَّقِ
يسألُ بعضهم : لماذا لم يتكلم مرسي في خطاب الأمس ولا بحرف واحد ضد إيران .؟ يا ناس لا تسيئوا الظن بالرجل ، فلعله لم يعرف بعدُ أن إيرانَ هي المُمَوِّل الرئيسُ لحملة بشار الخنزير على الشعب السوري .؟ ولعله لم يعرف بعدُ أن إيران تغزو سوريا غزوا عسكرا بالمال والسلاح والرجال .. ولعل الرئيس مرسي لم يعلم أن خامنئي أفتى بوجوب قتل أبناء السنة في سوريا ، وزجَّ بآلاف الإيرانيين لقتل أبناء السنة وإبادتهم عن آخرهم في سوريا ، حتى إنه أعطاهم جوازات سفر يذهبون بها إلى الجنة إنْ هم ماتوا هناك .؟ أو لعل مرسي كان مشغولا في السنتين الماضيتين بحكم نكاح المتعة شرعا ، والنقاش الحاد حول جوازه أو تحريمه ، وهو – كما تعلمون - أمر يؤمِّنُ له إسكاتَ ملايين المصريين الذين سوف يغنيهم نكاح المتعة عن النكاح الشرعي وتكاليفه الباهظة بعد غلاء المهور .. ولذلك لم يجد الرئيس متسعا من الوقت للكلام في الشأن السوري ، لأن حفظ الفروج مقدم على حفظ البطون .؟
مرسي يا سادة ، سوف يتكلم ضد إيران ، ولكنه لن يتكلم إلا إذا تخطت إيرانُ الخطوط الحمر .. أما سمعتم بالخطوط الحمر التي يخطها الرؤساء في هذه الأيام .. فـ (أوباما ) خط عددا من الخطوط  الحمر لبشار الأسد .. ولكن استطاع بشار القفز عنها من غير أن يدعس فوقها .. فالمهمُّ عند أوباما ( ممنوع الدعس على خطوطه الحمراء ) .. ويبدو أن القفز من فوقها مسموح ، وأنه لا يخل بحقوق الإنسان ، ولا يعترض عليه المجتمع الدولي ... وريّسنا مرسي يمكن أن يكون لديه خطوط حمر . ويمكن أن تكون إيران أيضا قامت بالقفز من فوقها ، واستطاعت أن تنصب جسرا جويا سريعا لإمداد بشار ، وتزويده بكل ما تملك من سلاح وذخائر وصواريخ لقتل السوريين .. ويمكن أنها استطاعت القفز من فوق خطوط مرسي ، وأمكنها أن تمر عبر قناة السويس للمرة المئة ، بسفن تجيء محملة بكل ما يقتل الشعب السوري ، وتعود محملة بأجساد أولئك القتلى ، لتقوم بإلقائهم في عرض بحر قزوين ، ليأكلها السمك ، وتدفن بذلك آثار الجريمة في قاع البحر ، ولا يبقى لها أثر  .. لماذا تسيئون الظن بمرسي يا أيها الناس ، فالشعب السوري رفض تحديد النسل ، وصار ضروري إتاحة الفرصة لبشار ليقوم بتحديد عدد سكان سوريا بالقوة ، والعودة به إلى 4 مليون فقط ... أليس في ذلك خلاص من محنة الازدحام السكاني في سوريا .؟؟
ماشي يا عمي .. كل هذا الكلام ماشي .. وعمنا مرسي ما جاء مثله ريّس ، ولا رح يجي .. ولكن كيف يجوز لعمنا مرسي أن يسمح بتشييد الحسينيات لنشر التشيع في مصر .؟ سوف تقولون : هذا كذب ، وتنكرون وجود الحسينيات .. وسوف نصدقكم .. ولكن سنسأل ثانية : لماذا يسمح عمنا مرسي بشتم القرضاوي على الملأ .. والتي شتمته بنتٌ ( فلتانة ) يعني شرمـ...طة يعني قحـ ... ـة يعني منيو.. ـة ... اسمها ( ... ) لقد قامت هذه الساقطة بشتم القرضاوي وتهجمت عليه ، بسبب دعوته للجهاد ضد المجوس ، الذين يقومون بذبح أطفال سوريا واغتصاب نسائهم .. وانتصر لها صحفي مصري ( مأبون ) يعني يؤتى من دبره ، يعني أيضا ( منيـو ... ) وقال ذلك الساقط بصوت عال ، لو شقيتوا قميصي رح يطلع تحتو حسن نصر الله ، ولو شقيتوا قلبي ح يكون حسن نصر الله هناك ... يا حبيبي يا حسن . ما بقي شرموطة ولا شرموط إلا ويفديك بالروح والدم ، ويشد على يديك في قتل المسلمين السوريين ..
كل هذا يجري ، وريّسنا مرسي يتكلم عن نصرة الشعب السوري ، ويخصص لذلك أكثر من ثلثي خطبته أمس .. بينما يسكت عن مخازي إيران ، وجرائم إيران ، وغزو إيران لسوريا .. واستمرارها في إسقاط الدولة في سوريا ، والسير في مخطط التقسيم ، لإنشاء دويلة نصيرية في الساحل السوري ، تكون حليفا لإسرائيل ... أستغفر الله .. صحيح أن الرئيس لم يتكلم بخير ولا بشر عن إيران .. ولكنه تكلم عن تدخل حزب الشيطان ، وهو ذيل لإيران . يعني ترك الجمل وتعلق بالذيل ... ماشي يا عمي .
ونستأذن شراميط المتعة من الصحفيين ، لنذكّر الرئيس مرسي كما ذكرنا هو بوقفة مصر إلى جانب سوريا أثناء محنتها بغزو التتار ، وكيف قام الأشقاء المصريون بصدهم عن سوريا آنذاك .. ونقول  له : إن الشيء بالشيء يذكر يا فخامة الرئيس ،  فقد رد السوريون لكم الدين ، حين قام البطل سليمان الحلبي بقتل ( كليبر ) قائد الحملة الفرنسية على مصر ، حيث تسلل إلى حديقة منزله ، وطعنه بسكينه عدة طعنات حتى أرداه قتيلا .؟ وكأني بك يا سيادة الرئيس ، تريد أن تقول لنا : مصر وسوريا شعب واحد .. ونحن نعلم أنه منذ عهد عمرو بن العاص وإلى ما قبل خمسين سنة مضت ، ومصر وسوريا ، شعب واحد ، ، دمهم واحد ، ودينهم واحد . وآلامهم وآمالهم مشتركة ... وما يسيء لأحدهما يضر بالآخر ، وما يسر المصريين يسر أشقاءهم من السوريين ... وقبل مجيئك إلى سدة الحكم ، كنا نحلم بمجيء حاكم مسلم لمصر ، تعز به مصر والعرب والمسلمون ويعز هو بهم .. فلما جاء بك القدر قلنا بعد طول انتظار : لقد جاء الحاكم الذي كانت تنتظره مصر والعرب والمسلمون ... جاء الحاكم الذي تربى على أفكار الشهيد حسن البنا ، ووُلد من رحم ثورة الربيع العربي في مصر ... جاء القائد الذي سينهض بالأمة ، وترجع به مصر للقيادة والريادة في عالمنا العربي والإسلامي ... ولكنك يا سيادة الرئيس كما كنت بطيئا في المجيء ، كنت بطيئا في التصرف ، بطيئا في التفاعل مع الأحداث ، لم تحس بها إلا بعد فوات الأوان ... 
وإلا فما الذي جعلك لا تتحرك لمقتل أكثر من 700 ألف سوري .. نعم 700 ألف ، وليس العدد كما يقول الإعلام مائة ألف فقط ، ولسوف تُصدّقُ الأيام ما أقول .. ونرجع إلى التساؤل فنقول : ما الذي جعلك يا سيدي لا تحس ببكاء الأطفال وعويل النساء لمدة سنتين .؟ ما الذي جعلك تتغاضى عن المجوس الذين يغتصبون أعراض السوريين ويقتلون شبابهم وأطفالهم .. ألم تعلم أنه بات لدينا اليوم أكثر من مليون معوَّق .؟ ألم تعلم أنه لم يبق في سوريا مسجد واحد سَلِمَ من القصف والتدمير .؟ ألم تعلم أن جهاد المجوس اليوم ، صار أولى من جهاد اليهود .؟ ألم تعلم أيها الرئيس المؤمن ، يا سليل ثورة الربيع العربي في مصر ، أن ثورة مصر لن تقوم لها قائمة ما لم تنتصر معها ثورة سوريا ، وتكون لها ردءاً وسندا .؟ فالتاريخ يقول : مصر وسوريا كاليدين ، تغسل إحداهما الأخرى . لا غني لأي منهما عن أختها في الملمات ..
الصراحة يا ناس ، لا أحد يتكلم اليوم على مرسي ، ويكفي أنه أطلق لقطار الحرية العِنَان في مصر ، حتى صار من الممكن أن تتجرأ ( صحفية فلتانة من بنات الليل ) على إهانة رمز إسلامي كبير ، من وزن علامة الأمة الشيخ يوسف القرضاوي حفظه الله .؟ الصراحة يا إخواني ، عهد مرسي عهد منقطع النظير ... ورجاءً يا جماعة لا أحد يحكي على مرسي بعد الآن . وإلا خاصمته . كما خاصم هو حزب الله ليلة أمس على مسمع من العالم كله .  
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
ابو ايمن الجزائرى


 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات: 23
السٌّمعَة: 1
الجنس: ذكر
تاريخ التسجيل: 06/07/2011
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :   الأحد يونيو 16, 2013 6:17 pm

كلام فى الصميم رائع واالله انت يا ابوياسر جزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة: مراقب عام

عدد المساهمات: 14322
السٌّمعَة: 239
الجنس: انثى
تاريخ التسجيل: 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :   الأحد يونيو 16, 2013 6:39 pm

الاستاذ الفاضل أبو ياسر : لافض فوك ..

ونقول للسي مرسي : على قولة إخواننا المصرين اسمع كلامك اصدقك واشوف أمورك استعجب
السي مرسي يرحب بالسياحة العراقية ويقول العراق بلد عريق ونرحب بتبادل سياحي معه
الله أكبر بعد ماصار العراق بيدين الشيعة صرت ترحب بتبادل سياحي معهم !

لانعلم ما قصة هذا السي مرسي فلا يعجبه إلا سياحة الشيعة وياليتنا نعرف السبب حتى يبطل العجب ..


تصريحاته بالنسبة لي لا تقدم شي ولا تؤخر  فهو لازال يداهن الشيعة في العراق وفي إيران ولا خير في من يتمصلح مع قتلة إخوته المسلمين حتى لو كان الثمن كنوز الأرض جميعاً .
هناك شرف يا سي مرسي ومن لا يتأثر بضياع شرف اخواته ولا بدماء إخوته ولا بعزة دينه ومذهبه فوالله لاخير فيه ..
 وأنت مثال للعبد الذي لاخير فيه ولا شرف .


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
ويبقى الأمل


v

v
معلومات إضافية
الرتبة: عضو : VIP

عدد المساهمات: 25837
السٌّمعَة: 196
الجنس: انثى
تاريخ التسجيل: 17/02/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :   الأحد يونيو 16, 2013 9:02 pm

ملاحظات في محلها


نعم تأخر وتأخر كثير


وكان يجب قطع العلاقة مع إيران
وطرد سفاراتها في مصر وغيرها وإلا لا فائدة من التصريحات

بارك الله فيك أخي الكريم





اللهم إن البرد والبلاء قد اشتد على عبادك في سوريا
فجُد عليهم بفرج عاجل تعقبه سلامة ,واجعل عاقبة البلاء نعمة تجبر بها الكسر وتداوي بها الجرح ...
آآمين


 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري


v

v
معلومات إضافية
الرتبة: مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات: 3465
السٌّمعَة: 137
الجنس: ذكر
تاريخ التسجيل: 09/02/2012


معلومات الاتصال
متصل
مُساهمةموضوع: رد: ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :   الإثنين يونيو 17, 2013 1:04 am

الأخ أبو أيمن الجزائري : أنا لا أقرأ لك سوى تعليقات يسيرة وموجزة ، وهي على قلتها وإيجازها معبرة أصدق تعبير عن حرارة مشاعرك ، وتوقد أحاسيسك تجاه الشأن السوري . فإن كنت جزائري الموطن أو أنك منسوبا إلى الجزائر ، وتقيم في بلد عربي آخر .. فشكرا لك على تعاطفك معنا شكرا يكافئ اهتمامك النبيل . وتسعدني مشاركاتك ..
الأخت الثائرة مدى : بعدما كتبت مقالتي هذه ، ذهبت لتصفح النت ، لمعرفة ردود فعل غيري حيال هذا الخطاب .. فقرأت كثيرا من التعليقات المسيسة ، وأغلب المعلقين عليه كانوا يثنون على مرسي ، ويطالبونه بمزيد من الدعم ، ولكنهم يتحدثون بعبارات عمومية ، لا تحمل كثير فائدة .. والحقيقة ، لا أستطيع الثناء على مرسي لمجرد خطاب أعلن فيه وقوفه مع السوريين ، ولم يبين لنا ماهية هذا الوقوف .. هل سيكتفي بشجب تدخل حزب الله لقيامه بقتل السوريين .؟ وهل الشجب وحده سيمنع حزب الله من التمادي في قتل السوريين .؟ وهل سيكلم في ذلك إيران .؟ وهل سوف تستجيب له إيران فتأمر حزب الله أن يرجع من حيث أتى .؟ أم أن إيران لن تتراجع عن موقفها المعادي للسوريين .؟ وفي هذه الحال ماذا سيفعل مرسي لحزب الله ولإيران إن لم يستجيبا لما يريد منهما .؟
الأخت ( ويبقى الأمل ) : أنت وضعت مرسي على المحك .. فالفيصل في هذا الأمر ، هو أن تتحدد العلاقة بين مصر وإيران .. فإما أن تختار مصر العودة إلى مكان الصدارة بين الدول العربية ، فتتبنى قضاياهم وتدافع عنها بكامل القوة والحزم .. وإما أن تبقي على علاقتها مع إيران، فتخسر مكانتها واحترامها في الأمة العربية . ولا أخفيك قولا ، إن أغلب مستشاري مرسي هواهم إيراني . لهذا لا أتوقع من مرسي أن يقطع العلاقات مع إيران . وقد جاء في خطابه ما يوحي بذلك .. ودعونا ننتظر ، لنرى ماذا سيلد هذا الخطاب الذي ألقاه مرسي في مؤتمر نصرة القضية السورية بالقاهرة .؟؟؟؟؟ فإذا تبعه عمل جاد فبها ونعمت .. وإن لم يتجاوز حيز الكلام . فما أغنانا عن الكلام ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

ملاحظات طيَّارة على خطاب مرسي أمس :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الثورة السورية ثورة العزة والكرامة  ::  :: -