منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [91230] -||- مشاركات: [ 353157] -||- الأعضاء: [8413] -||- نورت المنتدى يا : [hibz777] -||-عمر المنتدى : [2097]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
خبر إسلام ثمامة بن أثال رضي الله عنه
توثيق استهداف طيران الاحتلال الروسي للمدن والمدنين والبنية التحتية
" إحصـــائيـات الثــــورة "
أسماء شهـداء الثورة السوريـة-الجمعة 2-12-2016
شهــــــداء الثــــــــورة الســـــــــورية الموثقــــــــين (2)
2-12-2016 Local Coordination Committees in Syria
إيران وأمريكا حلفاء ولم يكونوا أعداءَ قط . وهما أعداءٌ للسوريين
اخر الاخبار والمستجدات جمعة " حـلب تحترق " 2-12-2016
" عمليات الجيش الحـر والثـوار "
أسماء شهـداء الثورة السوريـة-الخميس 1-12-2016
اليوم في 6:11 pm
اليوم في 11:52 am
اليوم في 11:49 am
اليوم في 11:37 am
اليوم في 11:31 am
اليوم في 11:28 am
اليوم في 12:19 am
أمس في 12:45 pm
أمس في 12:37 pm
أمس في 12:00 pm
أبو ياسر السوري
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
أبو ياسر السوري
عربيه حره
عربيه حره
عربيه حره
شاطر | .
 

  الشيخ يوسف الأحمد: بيان الموقف الشرعي من إعلان القتال ضد إخواننا المج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
سفير الحب


 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 95
السٌّمعَة : 2
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 05/07/2011
معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: الشيخ يوسف الأحمد: بيان الموقف الشرعي من إعلان القتال ضد إخواننا المج   الثلاثاء يناير 07, 2014 9:36 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
أما بعد.
فقد اطلعت على البيان الأول والثاني الصادرين من جيش
المجاهدين المكون من سبعة كتائب بتاريخ 2 و 3 /3/ 1435هـ والمتضمن إعلان قتال الدولة الإسلامية، وذكر المظالم المسببة لقتالها، وفي البيان الثاني إعلان السيطرة على كثير من مواقعهم وأسر مئة وعشرة منهم.
وخرج أيضا
بيان آخر نشر في 2/ 3/ 1435هـ من جبهة ثوار سوريا وتضمن أيضاً إعلان الحرب على الدولة وذكر المظالم المسببة للقتال.
وقد تناقلت الأخبار بالأمس واليوم خبر مقتلة كبيرة في جنود الدولة وآخرون من غيرها وملاحقة المهاجرين، وأسْر بعض نسائهم، وعليه فإني أبين الآتي:

أولاً: إن قتال إخوانك المجاهدين، والحض عليه، وأخذ مقراتهم، وأسر جنودهم: محرم شرعاً، وجرمٌ كبير في الإسلام، ويُخشى من مآلاتها الخطيرة، من سفك الدماء المعصومة، وعودة النظام إلى الأماكن المحررة..الخ.

وما ذُكر من المظالم ليس مبرراً لاستباحة الدماء والأموال، فإن أعظم وعيد جاء في كتاب الله تعالى بعد الكفر هو قول الله تعالى :" وَمَنْ يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا" (النساء93).

فهذه الآية هي أكبر زاجر للمسلم حال الغضب إذا أراد رفع السلاح في وجه أخيه.

فحرمة المسلم في دمه وماله وعرضه أصلٌ متيقن يجب استصحابه، ولا ننتقل عنه إلا بالبينة الشرعية، ومن أوضح الأدلة على هذا الأصل المتيقن: حديث ابن عباس رضي الله عنهما في وصية النبي صلى الله عليه وسلم للمسلمين التي أعلنها في حجة الوداع في خطبة يوم النحر، ومما جاء فيها عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:"..فَإِنَّ دِمَاءَكُمْ وَأَمْوَالَكُمْ وَأَعْرَاضَكُمْ عَلَيْكُمْ حَرَامٌ، كَحُرْمَةِ يَوْمِكُمْ هَذَا، فِى بَلَدِكُمْ هَذَا، فِى شَهْرِكُمْ هَذَا، فَأَعَادَهَا مِرَارًا، ثُمَّ رَفَعَ رَأْسَهُ فَقَالَ: اللَّهُمَّ هَلْ بَلَّغْتُ؟ اللَّهُمَّ هَلْ بَلَّغْتُ؟ قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ رضى الله عنهما: فَوَالَّذِى نَفْسِى بِيَدِهِ إِنَّهَا لَوَصِيَّتُهُ إِلَى أُمَّتِهِ.."أخرجه البخاري.

وفي الصحيحين من حديث أبي بكرة رضي الله عنه واللفظ للبخاري مرفوعاً وفيه:".. أَلاَ هَلْ بَلَّغْتُ؟ قَالُوا: نَعَمْ، قَالَ: اللَّهُمَّ اشْهَدْ، فَلْيُبَلِّغِ الشَّاهِدُ الْغَائِبَ، فَرُبَّ مُبَلَّغٍ أَوْعَى مِنْ سَامِعٍ، فَلاَ تَرْجِعُوا بَعْدِى كُفَّارًا يَضْرِبُ بَعْضُكُمْ رِقَابَ بَعْضٍ".

ثانياً: إن الحل الثابت في الكتاب والسنة مع المظالم التي على الدولة أولها - ما لم يكن من الحدود - هو العفو، أو الصلح، أو الانتصار
الشرعي في الحق الخاص والعام، بعد ثبوتها شرعاً من خلال المحكمة المستقلة. قال الله تعالى:" وَمَنْ قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلَا يُسْرِفْ فِي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا" (33الإسراء).

وقال تعالى:"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَى بِالْأُنْثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ فَمَنِ اعْتَدَى بَعْدَ ذَلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ" (البقرة178).
وقال تعالى:"فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ" (الأنفال1).

ثالثاً: بناء على ما سبق فإن الواجب
الشرعي على الجميع هو إطلاق الأسرى فوراً، وتسليم المقرات والأسلحة والأموال إلى أصحابها، وحفظ حق المجاهدين من الأنصار والمهاجرين ونسائهم، وأسألكم بالله تعالى إلا فعلتم ذلك عاجلاً.

اللهم احقن دماء
إخواننا المجاهدين وألف بين قلوبهم.
قاله وكتب:
يوسف بن عبدالله الأحمد.
الأحد 4/ 3/ 1435هـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14354
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: الشيخ يوسف الأحمد: بيان الموقف الشرعي من إعلان القتال ضد إخواننا المج   الثلاثاء يناير 07, 2014 4:11 pm

اللهم احقن دماء إخواننا المجاهدين وألف بين قلوبهم.
واللهم خلصهم من عملاء النظام وإيران والتي اتخذت لها مسمى دولة إسلامية وهي لم تأتي إلا لتأخر نصرة المسلمين السوريين .


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الشيخ يوسف الأحمد: بيان الموقف الشرعي من إعلان القتال ضد إخواننا المج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: {الــعـــام} :: المنتدى العام-