منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92197] -||- مشاركات: [ 365417] -||- الأعضاء: [8456] -||- نورت المنتدى يا : [http://www.syria2011.net/u8473] -||-عمر المنتدى : [2876]
 
الرئيسيةالاعلاناتالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
معنى كلمة الجلالة(الله)الشيخ الشعراوي mp4
بسنا القرآن mp3 أبوراتب
لا. لن يطول زمن الشقلبة خطبة الجمعة للشيخ كمال خطيب 18-1-2019
توقعات صدام حسين رحمه الله وكلامه عن فلسطين mp4
مونتاج الشيخ العريفي والسيسي وانقلاب الموازين mp4
ياسعد قوم بالله فازوا الإخوة أبو شعر
نشيد مصر يامصر فيديو وصوت ونغمة
لا إله إلا الله نبدأ بإسم الجلالة mp3 الإخوة أبوشعر
خطاب أرعب أعداء الله Morsi Free # mp4 #
أجمل دعاء للشهيد صدام رحمه الله mp4
أمس في 2:15 am
السبت يناير 19, 2019 11:48 pm
السبت يناير 19, 2019 9:59 pm
الخميس يناير 17, 2019 4:42 pm
الأربعاء يناير 16, 2019 10:02 pm
الأربعاء يناير 16, 2019 8:24 pm
الأربعاء يناير 16, 2019 12:26 am
الإثنين يناير 14, 2019 9:12 pm
الإثنين يناير 14, 2019 8:46 pm
الأحد يناير 13, 2019 8:59 pm
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
البيرق الاخضر
شاطر | .
 

  في ظل الموروث الاستدادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
عمر الحكيم

avatar

 

 
معلومات إضافية
عدد المساهمات : 1076
السٌّمعَة : 54
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 01/09/2011
حزين

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: في ظل الموروث الاستدادي   السبت مارس 22, 2014 10:40 pm

الديموقراطية في ظل الموروث الاستدادي
لتعلم السباحة هناك شرط جوهري لابد من تحققه .....انه النزول الى الماء وتكبد معاناة الخوف من الغرق ولن تتم عملية اتقان السباحة دون قتل الخوف من الغرق وكذل الحال بالنسبة للديمقراطية والعودة للحياة الحرة ولكن بقانون يوضح حدود هذه الحرية ويحميها من نفسها اولا وقبل العابثين بها .
لاشك ان السوريين بمجملهم يريدون العودة للحياة الحرة التي اراد الله للبشر ان يعيشوا بها ولكن المشكلة تكمن في الفترة الفاصلة مابين الثورة الناجحة باسقاط نيرون دمشق وسن قوانين الحرية والاعتياد عليها .
نحن شعب اصبح الاستبداد جزء من طبيعتنا لطول اقامته بيننا ....من صفاتنا اننا لانسمع غير صوتنا .....من صفاتنا الرفض والتشكيك بالاخر المختلف عنا بالرأي ... اتهام الاخر بالخيانة امر معتاد لكثرة استخدام هذا المصطلح طوال عهد الاحتلال الذي كان يرى كل مختلف عنه خائن وبالتالي لم يعد مستهجنا كثرة تداول هذا المصطلح ودون ادراك لعظمة خطورته.
نحن شعب نمارس الاستبداد والطغيان في حياتنا اليومية حتى مع من نحب ..نتقن ببراعة اصدار الاوامر ولا نعلم شيئا عن صنعة الاستماع وفن الحوار ....نطرح افكارنا على الاخر ليؤمن بها وليس ليناقش صحتها وقابليتها للحياة ....الصراخ والصوت المرتفع هو سيد جلساتنا ...احدهم قال ..الصوت الهادئ اكثر اقناعا من دماغ ايتشتاين .
وانا نفسي من  اخط هذه الحروف اعاني مما يعني منه هذا الشعب الذي احب ...اريد لابنائي ان يكونوا كما اريد لاكما يريدون احيانا انجح في مقاومة استبدادي واحيانا اخرى وكثيرة افشل .....اطرح مايخطه قلمي على الورق وفي نفسي بذرة سوداء تطلب من كل قارئ ان يقتنع ويؤمن بما اكتب وليس مناقشة او رفض ما اكتب
لاشك انه لطول اقامة الاستبداد بيننا حصل هذا الخراب فينا واعتقد ان استيعاب ووعي هذه الصفة الاستبدادية الموروثة هي الخطوة الاولى في طريق النجاة منها وتعميم هذا الوعي يساهم في خلق البيئة الحاضنة للديمقراطية والتي بدورها لايمكن ان تكون سليمة في بيئة غير سليمة او موبوئة .وهنا ايضا ترومتر او معيار نجاح الثورة .
[size=14.6667]لنجا ح الثورة شروط اهمها فكر يحركها ينطلق من فهم عميق لطبيعة ابناء الثورة ويرسم مسار طريقها واناس يؤمنون بفكر الثورة ويسعون لتحقيقه باخلاص ...لقد كان لغياب المنهج الفكري عن الثورة السورية دورا عظيما في اطالة عمر الاسد وعصابته ....ان غياب الكلمة السواء بين الناس هو سبب عدم سقوط الاحتلال الاسدي لسوريا بالدرجة الاولى وقبل الدعم المجوسي والروسي .[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

في ظل الموروث الاستدادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-