لقاء مع الضابط الشبيح معن الذي تم أسره أمس وهوذليل حقير بيد أسود جيش الفتح