أهلنا في دير الزور وريفها والمنطقة الشرقية لن يكونوا مطية للغرب والمليشيات الكوردية أبداًَ
بعد تشكيل الجيش الديمقراطي.. مسؤول بجيش الثوار يعلن إنشقاقه .
================
أعلن مسؤول المكتب السياسي في جيش الثوار " علاء الشيخ " أنه لم يعد ينتمي لفصيل جيش الثوار بعد اليوم .
وقال الشيخ في بيان حصلت شبكة شام على نسخة منه أن الشيخ لم يعد ينتمي لتشكيل جيش الثوار بعد اليوم لأسباب شرحها في بيانه قائلاً: "انني اوضح للأخوة الاعلامين أنني لم أعد أنتمي لهذا الفصيل لأنني لا يمكن أن أضع يدي بيد من وضع يده بيد النظام وكانت مناطقه الملاذ الأمن لجنود وعتاد النظام الفارين من ضربات الثوار وهجر أهلنا العرب من قراهم وستباح املاكم ونكل ببعض العرب في مناطق سيطرته وأخفى البعض في معتقلاته ألا وهو الـ"واي بي جي" و الـ " بي كي كي" ، وهو حزب يسعى لقيام دوله على أنقاض دماء وأشلاء شهدائنا الذين قدموا الغالي والنفيس فداءً لهذه الارض الطاهرة.. لن أكون واحدا من هذا التشكيل الذي يسعى لمحو معالم سوريا التاريخ سوريا الفداء شام الإسلام.
ووجه الشيخ رسالة لجيش الثوار يطالبهم فيها بإعادة حساباتهم بشأن الإندماج مع الجيش السوري الديمقراطي لما عهده عليهم من جهاد وما قدموه في الثورة السورية.
وكانت عدة تشكيلات عسكرية من عرب وأكراد بينها لواء ثوار الرقة وجيش الثوار وقوات الحماية الشعبية ووحدات حماية المرأة أعلنت عن تشكيل قوة عسكرية جديدة باسم " الجيش الديمقراطي " لمحاربة تنظيم الدولة .