منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92071] -||- مشاركات: [ 365352] -||- الأعضاء: [8451] -||- نورت المنتدى يا : [zakaria hamdouni] -||-عمر المنتدى : [2393]
 
الرئيسيةالاعلاناتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
قطر رزم _ المؤامرة الإسرائيلية الأمريكية على الوطن العربي - القصة كاملة
القبة الخضراء .. وشرف المكان والزمان
قصيدة - أمة المليارين - أبو ياسر السوري
قالت أرى بحراً ..
" " الربيع العربي " ودور السعودية في إفشاله .. للتاريخ
قلم الرصاص والممحاة - أبو ياسر السوري
لكل من يفاوض النظام .. ميشيل كيلو
من يحكم العالم العربي ؟
من هو أنيس النقاش -منقول
ويل للمطففين
أمس في 2:59 pm
أمس في 1:44 pm
أمس في 9:19 am
السبت سبتمبر 23, 2017 11:05 pm
الجمعة سبتمبر 22, 2017 2:31 am
الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 1:11 pm
الإثنين سبتمبر 18, 2017 10:24 pm
الأحد سبتمبر 17, 2017 10:22 pm
السبت سبتمبر 16, 2017 10:36 pm
السبت سبتمبر 16, 2017 9:57 pm
ابوالحمزة
أبو ياسر السوري
أبو ياسر السوري
أبو ياسر السوري
ابوالحمزة
أبو ياسر السوري
أبو ياسر السوري
حسام الثورة
حسام الثورة
حسام الثورة
شاطر | .
 

 من مخزون الذاكرة ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5360
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: من مخزون الذاكرة ..   الأحد أغسطس 14, 2016 12:35 pm

من مخزون الذاكرة :
12 / 8/ 2016
أبو ياسر السوري
=============
في أوائل شهر (..) من عام 1976 نودي إلى اجتماع في الكتيبة (...) من اللواء121(مش – ميكا) مشاة – محمول، واصطف عناصر الكتيبة بسراياها وفصائلها . وأخذ قادة السرايا والفصائل أماكنهم في مقدمة الصفوف . وظهر قائد الكتيبة المقدم (...) ووقف أمام الكتيبة مختالا كالطاووس برأسه الأصلع الصغير ، وابتسامته البلهاء ، التي لا تعرف أن صاحبها مبتسم أم مكشر أم مريض خلقيا بانشمار الشفة العليا عن أسنانه الصفراء .. 
ورفع إليه تفقد الحضور والغياب، وقال : " الكتيبة بقيادتي .. استعد – استرح " مرتين . ثم انبرى يلقي علينا خطبة عصماء ، لم نفهم مما قال سوى أننا مقدمون على معركة ، يتوقف عليها شرف الأمة العربية جمعاء .!! 
وما هي سوى ساعات حتى تحرك اللواء بكامل عناصره وجاهزيته متجها إلى لبنان ، الذي كان مشتعلا بحرب أهلية بين الفلسطينيين والكتائب المسيحية ، التي عجزت يومها عن طرد الفلسطينيين من لبنان ، فكان القرار الأمريكي الإسرائيلي معاً ، يقضي بأن يتحرك الرئيس حافظ الأسد بالجيش السوري لقمع منظمة فتح ، واقتلاع ياسر عرفات والفلسطينيين جميعا من بيروت إلى غير رجعة ..
وما كنا نتصور يومها أن العمالة تنحط بأصحابها إلى هذا الدرك الأسفل ، الذي انحط إليه المقبور حافظ الأسد ، لقد ارتكب أبشع مجزرة في مخيم تل الزعتر .. في الوقت الذي كان فيه مجرد التفكير بمس الفلسطينيين المظلومين بنقد باللسان أمرا مستهجنا حتى من بعض النصيريين أنفسهم ، وكان أبعد ما يكون عن التصور أن رئيسا عربيا يشارك في قتل الفلسطينيين .. لهذا استنكر قائد اللواء 121 العقيد منير كامل زعيتر آنذاك هذا التدخل الخياني .. واتصل بالرئيس مباشرة فيما حدثوا عنه ، فكان بينهما الحوار القصير التالي : 
- زعيتر: بو سليمان.. صحيح هنت أمرت هالخونة بقصف تل الزعتر؟ 
- حافظ ، مجيبا : بهذا يقتضي الواجب الوطني يا منير ، فنحن نمر بمرحلة دقيقة من تاريخ أمتنا .
- زعيتر : ولك شو هيدا .. معاهن معاهن .. عليهن عليهن .. تيك وتيك من ربكن يا عرصات ...
- حافظ يتصل بالقيادة اقبضوا على هالمجنون ، وضعوه في بيته تحت الإقامة الجبرية .. 
ووفقا للمركز الفلسطيني للإعلام، فقد استمر حصار مخيم تل الزعتر شرق بيروت 52 يوما، ودكته خلال ذلك أكثر من 55 ألف قذيفة، وكانت حصيلة المذبحة 4280 قتيلا غالبيتهم من المدنيين والنساء والأطفال وكبار السن ، وعشرات آلاف الجرحى ، وقصص مرعبة لعمليات الذبح الجماعية للاجئين، في مذبحة انتهت على إثرها المعركة يوم 12 أغسطس/ آب 1976 باحتلال المخيم، وبعد ذلك وصلت الجرافات وأزالته .
شارك في ارتكاب هذه المجازر كل من الجيش الأسدي ، وائتلاف الانعزاليين ، الذي كان يضم الكتائب والأحرار ومقاتلي الأرز ..
والجدير بالذكر ، هو أن الوثائق التي أفرج عنها أخيرا ، أثبتت أن هذه الجريمة الشنعاء ، قد وقعت بالاتفاق بين حافظ الأسد والولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل .. 
هذا هو زعيم تيار المقاومة والممانعة في الوطن العربي .. وهذا هو الذي ورث تيار الخيانة والعمالة لولده الذي دمر سوريا ، بمباركة دولية غربية وشرقية وعربية ..
فاكتب .. يا .. تاريخ ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
عربيه حره

avatar

&

&
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب : منتدى : العام مع
أدب عربي _ قصص وروايات

عدد المساهمات : 65955
السٌّمعَة : 183
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 06/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: من مخزون الذاكرة ..   الأحد أغسطس 14, 2016 1:37 pm

ذاكرة ناطقه تشرح لماذا حارب الغرب والشرق الثورة السورية
زرع الغرب في ارضنا هولاء الخونة والعملاء المتسببين في ألام امتنا عقود من الزمن
وستقتلع الثورة السورية ما زرعه الغرب في امتنا باذن الله وسيكتب التاريخ ذلك
جزاك الله كل خير اخي ابو ياسر


عظمة عقلك تخلق لك الحساد وعظمة قلبك تخلق لك الاصدقاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5360
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: من مخزون الذاكرة ..   الثلاثاء أغسطس 16, 2016 3:08 pm

أختي عربية حرة :
ما كتبته هنا لم أرجع فيه إلا إلى سجل الذاكرة ، وهي واحدة من الذكريات الأليمة ، التي أتمنى لو أنني أنساها ، والمؤلم حقا أن تقع هذه الجريمة من رئيس يرفع لواء المقاومة . فهل كان المقبور حافظ الجحش ذكيا لدرجة أنه استطاع خداع العرب جميعا بشعار المقاومة والممانعة ؟؟ أم أن العرب يتغابون لتمرير جرائمه التي هم موافقون عليها في الخفاء ؟؟ لا أظن أنهم أغبياء ، وإنما هم شركاء في الإجرام سابقا ولاحقا .. وقديما كانت أساليبهم تمرر على الشعوب وتخدعهم . ولكن أمرهم الآن انكشف ، وفضحوا أمام شعوبهم وهم لا يشعرون ، أو أنهم يشعرون ويطنشون .. السكوت على الخائن خيانة .. والسكوت عن المجرم مشاركة في الإجرام ..
شكرا لك أختي على مرورك الكريم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

من مخزون الذاكرة ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-