منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92088] -||- مشاركات: [ 365289] -||- الأعضاء: [8451] -||- نورت المنتدى يا : [ابو] -||-عمر المنتدى : [2689]
 
الرئيسيةالاعلاناتالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
أطراف الخيانة متعددة
إذا كنا نعتقد ............... فنحن واهمون مخدوعون
الإعلام العربي كالحاكم العربي
عبد الفتاح العيسة تقليد mp3
آخر أخبار المعارك في ريفي حمص وحماة
خطوط عريضة ماذا بعد ثبوت استخدام الكيماوي!!؟ فيصل أبو سعود
اهم الاحداث في البوكمال وريفها
تقرير أهم الأحداث في المنطقة الوسطى #حمص❤️ و#حماة
توثيق بالفديو والصور لـ #مجزرة_الكيماوي_في_دوما
الدكتور علي العلاو معقباً على المرسوم رقم ١٠ الاستيطان العلوي
الجمعة يوليو 06, 2018 7:04 pm
الخميس يوليو 05, 2018 4:07 pm
السبت يونيو 16, 2018 4:43 pm
الثلاثاء أبريل 24, 2018 4:25 am
الأحد أبريل 15, 2018 11:14 pm
السبت أبريل 14, 2018 9:10 pm
السبت أبريل 14, 2018 1:33 am
السبت أبريل 14, 2018 1:30 am
الأحد أبريل 08, 2018 6:12 pm
السبت أبريل 07, 2018 9:39 pm
حسام الثورة
حسام الثورة
حسام الثورة
البيرق الاخضر
Admin
Admin
Admin
Admin
Admin
Admin
شاطر | .
 

  داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الأربعاء يناير 29, 2014 8:18 pm

 داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها  :
بقلم : أبو ياسر السوري
حين تقتلنا داعش مع النظام . وتقوم بالخطف والسرقة وطرد المواطنين من بيوتهم واحتلالها ، وحين تستولي داعش على آبار البترول وتنتزعها من أيدي عناصر الجيش الحر ، وجبهة النصرة ، وتقوم ببيع البترول والتجارة في موارده المربحة .. وحين تحاول داعش فرض سيطرتها على المعابر الحدودية التي كان الجيش الحر سبق أن انتزعها من يد النظام ، فجاءت داعش وطردت الجيش الحر منها ، وفرضت سلطانها عليها بالقوة ، واستأثرت بالعائدات المالية من رسوم الدخول والخروج ، ومما تفرضه من رسوم على صفقات السلاح والتحكم فيها ... وحين تقوم داعش بقتل قادة الجيش الحر ، كما تقوم باغتيال كل عنصر نشيط من الجيش الحر .. وحين تدعي داعش أنها دولة الإسلام ، وهي تسيء بتصرفاتها إلى قداسة الإسلام وتعمل على تشويه تعاليمه .. وحين لا نجد أحدا من داعش يصلي ولا يحاول دخول المسجد إلا إذا كان يريد القبض على بعض الإعلاميين الذين جاؤوا لتغطية الأحداث ، ونقل الحقيقة للعالم ..
حين تكون داعش على هذه السيرة ، ويوجد في المسلمين من لا يزال يرى داعش دولة إسلامية ، ويتحرج أن يتهمها بالعمالة لنظام الأسد وإيران .. ماذا يمكن أن نقول عن هؤلاء المسلمين .؟ أنقول إنهم مخدوعون بداعش .؟ أنقول إنهم عميان القلوب .؟ أنقول إنهم أعداء لأنفسهم .؟ ربما يكون هذا صحيحا ، فالجاهل يفعل بنفسه ما لا يفعله العدو بعدوه ..
يريدون منا أن نخبئ الرمح الطويل في كيس صغير من الخيش .!! يريدون منا أن نعطل عقولنا ونخدع بالدعاوى عن الفعال ، وبالشعارات عن المضمون .. كيف نخدع بداعش وهي تمول من إيران .؟ كيف لا نشك بها وهي سلم للنظام حرب على غيره من المسلمين .؟ أتحدى أن يزعم أحد أن النظام قصف داعش ولو مرة واحدة على سبيل الخطأ .. أتحدى من ينكر أن في داعش قادة نصيرية من الحرس الجمهوري الأسدي .. أتحدى من ينكر أن بين داعش وطيران النظام تنسيق كامل ، فقد وضح للعيان ، أنه كلما تمكن الجيش الحر من إزاحة داعش عن موقع ، جاء الطيران الأسدي فقصف الجيش الحر وساند داعش ...
ألا فليعلم من لا يعلم ،أن فساد داعش قد بات اليوم واضحا ، وأن تعاونها مع الأسد وإيران والمالكي قد بات مكشوفا .. فداعش ورقة في يد النظام الأسدي وإيران والغرب الصليبي ، يستغلها كل منهم لأغراضه الخاصة ، التي لا تخدم الثورة بحال من الأحوال ، وإنما هي تعمل على إضعاف ثورتنا ، وتعين عل قمعها .. لتمكين طاغوت الأسد النصيري وملالي إيران المجوس . 
ألا وإن أيَّ مُموِّل لداعش بعد اليوم تحت أيِّ عنوان ، فهو خائنٌ لله ورسوله وللمؤمنين .. وإنَّ كل من يقاتل مع داعش بعد اليوم، فهو يقاتل في جبهة تعادي الله ورسوله والمؤمنين. وكل من يدافع عن داعش بعد اليوم، فهو مخالف قوله تعالى (ولا تكن للخائنين خصيما) .
فيا أيها المسلمون، تنبهوا ولا تسمحوا للنصيرية والمجوس أن يتلاعبوا بكم باسم الإسلام. والإسلام منهم ومن أعمالهم براء .
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الموالي لله القحطاني

avatar

 

 
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 866
السٌّمعَة : 18
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 03/03/2012
مندهش

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الأربعاء يناير 29, 2014 9:15 pm

جزاك الله خير


قال النبي صلى الله عليه و سلم من ذب عن عرض أخيه بالغيبة كان حقا على الله أن يعتقه من النار  قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14328
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الخميس يناير 30, 2014 1:59 am

AY  
 AY


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الخميس يناير 30, 2014 2:38 am

الأخ الموالي لله القحطاني ... الأخت الثائرة مدى :
ربما يقال : أنني أكثرت الضجيج حول داعش .؟؟ لهذا أجدني مضطرا لبيان عذري في تكرار الحديث عن هذه المصيبة التي تسمى " داعش " .. وتكرار التحذير بعد التحذير منها .. فداعش أيها الإخوة والأخوات ، أخطر ما يهدد الثورة السورية ، وهي أخطر عليها من النظام نفسه .. فالنظام أجرم في حق السوريين جرائم لم يعد بإمكانهم أن يغفروها له . وكلما أوغل النظام في الإجرام ازداد الشعب إصرارا على إسقاطه والتخلص منه إلى الأبد.
أما داعش ، فقد جاءتنا باسم الإسلام ، وزعمت أنها دولة الإسلام في العراق والشام .. وكأنها تقول للسوريين والعراقيين : سوف أحقق لكم أسمى أمنيتين كنتم تحلمون بهما ( الوحدة ) و ( الخلافة الإسلامية ) . ثم إن داعش تطلق تصريحات نارية ضد الشيعة والنصيرية وإسرائيل وأمريكا والغرب المسيحي وتتحدى روسيا .. وتعد الشعب السوري بأنها ستفتح العالم كله ، وتعيد للمسلمين عزهم الذي ضاع منذ مئات السنين ..
تقول داعش هذا ، وهي في حقيقتها ، فصيل مندس لضرب الثورة السورية ، وإعادة السوريين إلى حظيرة الطاعة لحكم الأسد وملالي إيران .. الحقيقة أن قياداتها الفاعلين كلهم مخترقون بل عملاء وهم من النصيرية والشيعة .. هذه هي الحقيقة المؤلمة .. والناس عنها غافلون .. نعم غافلون ، وحتى الآن هنالك كثير من مشايخنا يتحرجون في إصدار فتوى بجواز قتالهم ... وهذه طامة كبرى ومصيبة عظمى ، ولو استطاعت داعش خداعنا أكثر ، فسوف نفتح أعيننا ذات يوم فنجد رقابنا تحز بسكاكين داعش .. وطبعا سوف يذبحوننا عندها وهم يكبرون ويرددون عند ذبحنا اسم الله ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
الــثـائــرة مــدى


!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 14328
السٌّمعَة : 238
الجنس : انثى
تاريخ التسجيل : 28/01/2012
متضايق


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الخميس يناير 30, 2014 2:56 am

أبو ياسر السوري كتب:
الأخ الموالي لله القحطاني ... الأخت الثائرة مدى :
ربما يقال : أنني أكثرت الضجيج حول داعش .؟؟ لهذا أجدني مضطرا لبيان عذري في تكرار الحديث عن هذه المصيبة التي تسمى " داعش " .. وتكرار التحذير بعد التحذير منها .. فداعش أيها الإخوة والأخوات ، أخطر ما يهدد الثورة السورية ، وهي أخطر عليها من النظام نفسه .. فالنظام أجرم في حق السوريين جرائم لم يعد بإمكانهم أن يغفروها له . وكلما أوغل النظام في الإجرام ازداد الشعب إصرارا على إسقاطه والتخلص منه إلى الأبد.
أما داعش ، فقد جاءتنا باسم الإسلام ، وزعمت أنها دولة الإسلام في العراق والشام .. وكأنها تقول للسوريين والعراقيين : سوف أحقق لكم أسمى أمنيتين كنتم تحلمون بهما ( الوحدة ) و ( الخلافة الإسلامية ) . ثم إن داعش تطلق تصريحات نارية ضد الشيعة والنصيرية وإسرائيل وأمريكا والغرب المسيحي وتتحدى روسيا .. وتعد الشعب السوري بأنها ستفتح العالم كله ، وتعيد للمسلمين عزهم الذي ضاع منذ مئات السنين ..
تقول داعش هذا ، وهي في حقيقتها ، فصيل مندس لضرب الثورة السورية ، وإعادة السوريين إلى حظيرة الطاعة لحكم الأسد وملالي إيران .. الحقيقة أن قياداتها الفاعلين كلهم مخترقون بل عملاء وهم من النصيرية والشيعة .. هذه هي الحقيقة المؤلمة .. والناس عنها غافلون .. نعم غافلون ، وحتى الآن هنالك كثير من مشايخنا يتحرجون في إصدار فتوى بجواز قتالهم ... وهذه طامة كبرى ومصيبة عظمى ، ولو استطاعت داعش خداعنا أكثر ، فسوف نفتح أعيننا ذات يوم فنجد رقابنا تحز بسكاكين داعش .. وطبعا سوف يذبحوننا عندها وهم يكبرون ويرددون عند ذبحنا اسم الله ...
بالعامي أقول لك ياخوي أبو ياسر : لا والله مانعتبر التحذير من هذه العصابة ضجيج بل هو خير وعمل عظيم
وكل ما قرأت خبر يحذر من عظيم شرهم تمنيت أن ينقل هذا التحذير على جميع الصفحات الثورية .
جزاك الله كل خير على هذا المجهود الكبير الذي تبذله في التحذير من هذه العصابات المجرمة
ونتمنى أن تستمر في عملك الطيب الذي لك اجر عظيم عليه بإذن الله .
دخلت المنتدى وفي القلب هم وحزن كبير فإستمرار القتل والإعتقالات تميت القلب قهرا وما يقهر اكثر وأكثر هو حال امتنا الضعيف .
لهذا ضاع الكلام وسط الهموم ولم استطع أن اضيف إلا دعوة صادقة من القلب لجهدك العظيم :
  
 


مـا قيمـة الناس إلا فـي مبــادئهـم لا المال يبقى ولا الألقــاب والــرتب

شرح لطريقة التخلص من الأكواد التي ترافق النص احياناً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
حسام الثورة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 1136
السٌّمعَة : 17
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/05/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الإثنين فبراير 03, 2014 8:11 pm

الأخ ابا ياسر لا تقول عنهم مغفلون ولا مخدعون فالمؤمن كيس فطن ولا يلدغ مؤمن من جحر مرتين أما بعد ثلاثة سنوات من القتل والدمار فلا أظن أن هناك مخدوع أو مغفل  اليوم سمعت لفيدو للشيخ المحيسني وهو ينعي مبادرة الأمة لإن داعش رفضتها وساءني أن يناديهم بالمجاهدين وأنا اليوم ألوم المجاهدين الحقيقين ولا سيما ما جرى اليوم من قتل في المجاهدين من قبل من أدعى أنه جاء ليفاوض ويحمل اسم النصرة  , كيف لا يفتش مثل هذا الشخص كائنا من كان , أنا أستغرب اليوم ممن يقول هؤلاء مسلمين ويتحرج من قتالهم وهم يرفضون شرع الله وحكمه وقد انفضح أمرهم , هل يمكن القول أن من يتخفى منهم تحت راية أخري ليقتل المجاهدين هو مخدوع . 
البارحة التقيت بأخ عربي يبرر للنظام القصف بالبراميل قلت له لماذا قال لإن في هذه الأحياء إرهابين وعصابات , قلت له وافقتك القول ولكن هل هؤلاء الإرهابين يجلسون في البيوت مع الناس قال لا , قلت له هل تظن أن الارهابين المسلحين ينتظرون الطائرات  لتلقي عليهم البراميل في هذه الأحياء قال لا , قلت له ألم ترى الأطفال والنساء تحت الانقاض , قال نعم , قلت له هل هؤلاء هم الارهابيون , قال لا , قلت له أليس من  واجب الدولة أن تحاصر الارهابي المسلح وتلقي عليه القبض أو تقتله بطلق ناري لا أن تلقي البراميل على المباني السكنية , قال نعم , قلت له سامحك الله فكيف تعطي رخصة لهذا المجرم وتدافع عنها , ربما هذا مغفل ربما هذا خبيث ولكنه لم يتمكن من الرد فسكت أما أن يكون ممن يدعمون داعش أو يؤيدها أو يفتح لها صفحات مغفل عندها أقول لك بل نحن المغفلون الذين يمكن أن نصدق طرح أحدهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
أبو ياسر السوري

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : مشرف : القسم العام
- مقالات الثوار -
نقاشات - مواضيع مميزه


عدد المساهمات : 5378
السٌّمعَة : 145
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 09/02/2012


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :   الثلاثاء فبراير 11, 2014 7:29 pm

أخي حسام الثورة .. بارك الله بك :
الشيخ المحيسني كما ترى يصف عناصر داعش بالمجاهدين ، والشيخ العرعور قال يوما : 99.9 من داعش مخلصون مؤمنون طيبون ، وكلامه مسجل على يوتيوب .. ومنذ أسبوع تقريبا حدثت واقعة مؤلمة ، السبب الرئيسي فيها أنه حتى الثوار الذين يقاتلون داعش هم مخدوعون بها .. فمنذ أسبوع جرت مفاوضات في الريف الشمالي بين الثوار وهذا التنظيم الغادر ، وجاء مندوب من داعش ليتفاوض مع الثوار ، فلم يفتشوه .. فلما دخل واطمأن المجلس بهم ، فجر الداعشي نفسه وسط المجتمعين معه ، فقتل عشرة وجرح 15 منهم جروحا بالغة ، وفيهم قادة وشباب عليهم المعتمد ، فقتلهم غدرا. ولما أرسلوا يعاتبون داعش ؟ كان الجواب " الحرب خدعة " وسوف لن نبقي منكم أحدا إن استطعنا .
سيدي ، في داعش عناصر من المهاجرين القادمين من بلاد روسيا والشيشان وأفغانستان وبعض الدول الأوربية .. وهؤلاء باتوا يعترضون على قادة داعش ، ويرفضون أن يقاتلوا الثوار ، ويصرون على أن لا يقاتلوا إلا ضد بشار. ولكن قادة داعش بدؤوا بتصفيتهم واحدا واحدا من دون ضجيج ولا إعلان .
وهنالك ألوية سلفية ما زالت مؤمنة بداعش ومؤمنة بفكرها التكفيري ، وهم يقومون بتفجير أنفسهم وينسفون مواقع ثوارنا . لقد استفاد النظام من داعش وأخواتها فوائد لا حصر لها. ويجب دوام التحذير وفضح هؤلاء المجرمين . فالتذكير المستمر يؤثر ولا بُدَّ.
أنكر اثنان من مشايخ الشام عليَّ حين قلت لهم " التقت داعش والنظام ، وجها لوجه في الغوطة الشرقية ، فلم يمس أحدهما الآخر بسوء " فقال لي أحدهم : نحن أبناء الغوطة ، ولا يوجد عندنا فيها أحد من داعش .. ولكي يؤكد لي كلامه ، اتصل بأحد المقاتلين في الغوطة فوراً ، وسأله : هل يوجد أحد من داعش عندكم .؟ قال : هم موجودون .. فحذره الشيخ .. فأصر المقاتل على القول ولكنهم طيبون جدا .. وكلما حذره الشيخ من داعش ، عاد المقاتل فخالفه ، وقال : داعش مقاتلون شرفاء .. ومؤمنون ودولة إسلامية .. وبعد اتصال امتد أكثر من 20 دقيقة ، وعد المقاتل أن ينقل كلام شيخه في داعش إلى بقية المقاتلين .!!
هذا هو واقعنا أخي الكريم .. لهذا كان إصراري على دوام التذكير والتحذير ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

داعش . هي أعدى أعداء الثورة السورية ، ولا ينبغي أن نخْدَعُ بها :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-