منتدى الثورة السورية
مرحبا بك عزيزي الزائر في منتديات الثورة السورية
الموقع مخصص للثوار الاحرار اما الخونه واذناب النظام فلامكان لهم بيننا
نتمى من كل الثوار الاحرار الانضمام الى اسرتنا والتسجيل معنا في
موقع الثورة السورية 2011
ليصلك كل جديد على بريدك الالكتروني

منتدى الثورة السورية

مواضيع: [92088] -||- مشاركات: [ 365289] -||- الأعضاء: [8451] -||- نورت المنتدى يا : [ابو] -||-عمر المنتدى : [2719]
 
الرئيسيةالاعلاناتالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخولرفع الصور


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
أطراف الخيانة متعددة
إذا كنا نعتقد ............... فنحن واهمون مخدوعون
الإعلام العربي كالحاكم العربي
عبد الفتاح العيسة تقليد mp3
آخر أخبار المعارك في ريفي حمص وحماة
خطوط عريضة ماذا بعد ثبوت استخدام الكيماوي!!؟ فيصل أبو سعود
اهم الاحداث في البوكمال وريفها
تقرير أهم الأحداث في المنطقة الوسطى #حمص❤️ و#حماة
توثيق بالفديو والصور لـ #مجزرة_الكيماوي_في_دوما
الدكتور علي العلاو معقباً على المرسوم رقم ١٠ الاستيطان العلوي
الجمعة يوليو 06, 2018 7:04 pm
الخميس يوليو 05, 2018 4:07 pm
السبت يونيو 16, 2018 4:43 pm
الثلاثاء أبريل 24, 2018 4:25 am
الأحد أبريل 15, 2018 11:14 pm
السبت أبريل 14, 2018 9:10 pm
السبت أبريل 14, 2018 1:33 am
السبت أبريل 14, 2018 1:30 am
الأحد أبريل 08, 2018 6:12 pm
السبت أبريل 07, 2018 9:39 pm
حسام الثورة
حسام الثورة
حسام الثورة
البيرق الاخضر
Admin
Admin
Admin
Admin
Admin
Admin
شاطر | .
 

 إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو
حسام الثورة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 1136
السٌّمعَة : 17
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/05/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة   الأحد أكتوبر 15, 2017 12:42 pm

إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة
بقلم حسام الثورة
سبق وأن كتبت في مقال عن إسقاط الرموز الاسلامية وخطره على الأمة وأن ما يقدم من برامج باستضافة دجالين يدعون أنهم من اهل العلم الشرعي ليس الهدف منه الإنفاق على هذه البرامج للترفيه وقد بينا أن بعض ممن يسموا دعاة وعلماء ترعاهم الكنائس الأوربية ويخضعون لدورات إعداد ولهم برامج يعملون على تنفيذها , إن أول وأهم هدف من أهدافهم أظهار علماء المسلمين من قبل لايصدقهم ولايجد بديلاً مخلصاً صادقاً ولاسيما مع ظهور ما يعرف بالمنافقون الجدد  والثاني تحويل الكثير من البسطاء عن دينهم فالذي يتحول اليوم عن دينه في أوروبا مقابل منحه الإقامة لوكان له القليل من العلم أو يجد أمامه من يبين له الطريق الصحيح لم ولن يترك دينه مهما كانت الظروف فالحياة هي طريق قصير إلى الآخرة فترى على من تقع المسؤولية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرموز مهمة جدا في حياة الشعوب وأهم في حياة المسلمين ونشر دين الاسلام فلو لم يكن رسول الله رمز في الصدق والأمانة والعدل والتعامل مع أعدائه وأصحابة لما آمن الناس به وقصة اليهودي الذي جاء يمتحن صفة أن رسول الله يسبق حلمه غضبه معروفة وجعلت هذا اليهودي يتحول إلى الاسلام
أبا بكر كان رمز عمر كان رمز عثمان كان رمز علي كان رمز رضي الله عنهم أجمعين من منا لايعرف مقولة الصديق رضي الله "أما بعد أيها الناس فإني قد وليت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، ..." ونحن نؤمن أن الصديق خيرهم هو خير الخلق بعد رسول الله فهل يقولها اليوم علماؤنا الأفاضل ؟؟؟؟
لو لم يكن أصحاب رسول الله رموزاً لما فتحوا الدنيا لقد فتحوها أولا بالأخلاق والقدوة الحسنة قبل أن يفتحوها بالسيف والبلاد التي فتحت بدون السيف أكثر مما فتح بالسيف أولئك هم الرموز
منذ أيام كنت أستمع إلى تسجيل عن حقوق العلماء من مادة التربية الإسلامية لإحدى الأكادميات الشرعية لم يترك الباحث حق من حقوق الطاعة والتقديس والامتثال لأمر العلماء إلا ووضعه ولم يضع حدود وشروط لهذه الطاعة وهذا التقديس وضرب أمثلة ومنها إذا اجتهد العالم فأصاب فله أجران وإذا أخطأ فله أجر ونسي أن يقول لنا أن معنى الاجتهاد أن هذا العالم لايمكن أن يأتي بما يخالف الحق بشكل واضح لأن الاجتهاد معناه معرفته بكتاب الله وحديث رسول الله وماقاله صحابة رسول وهذا الذي يعرف كل هذا لن يأتي بضلالة بينة ولكن ربما لايصيب كبد الحقيقة فهل ينطبق هذا الكلام على الكثير ممن يدعون العلم الشرعي ويتصدرون العمل الإسلامي حتى نقدسهم , لقد أزعجني هذا المتحدث وهويحمل دكتوراة في الشرعية ويدرس في كبريات جامعات السعودية لإنه جعلني أتصور وكأنني أمام خطاب شيعي وهو يتحدث عن حقوق المعممين أو خطاب يهودي وهو يتحدث عن حقوق الحاخامات ونسي مقالة أبو بكر رضي الله عنه ولم يذكر شروط أو حدود إلا في بعض الجمل حيث قال إذا أخطأ العالم فنرد عليه بأدب ونحفظ له مقامه واستشهد بمقولة لحم العلماء مسموم من سمع هذا الكلام لايسعه إلا أن يعطل عقله ويجلس مطأطيء  الرأس وهو يستمع لكل ناعق مدعي للعلم  , كنت اتمنى من هذا الباحث ونحن في عصر يكثر فيه الدجالون أن يطالبنا برد كلام هؤلاء إل كتاب الله ورسوله كما فعل أئمة المذاهب رحمهم الله ولم يذكرنا هذا الباحث بقصة البخاري والرجل الذي يكذب على الفرس ولم يأخذ منه حديث رسول الله فترى كم من العلماء اليوم يكذب على المسلمين مما هو في دين الله وليس على البهائم كم من المسلمين اليوم من يتاجر في دين الله , ماذا عن أصحاب الفتاوى التي تخدم الحكام والسلاطين هل هؤلاء يستحقون الاحترام ولهم علينا حقوق ؟ هل نجلس أمامهم كالأيتام ؟ أليس هذا الكلام هو من يوصل هؤلاء إلى الواجهة ؟ ويجعل منهم قادة وزعماء وهم إنما يجعلون علمهم مطية للوصول إلى غاياتهم الدنيئه , إن الخطر من هؤلاء لايقل خطرا عن الحروب التي تدور ضد الاسلام والمسلمين بل تزيد ,  العدو الخارجي قد يرفع الهمم ويحفز لقيام الأمة وهؤلاء إنما يخدرون الأمة إن الخطر من هؤلاء كبير وكبير جدا وذلك لسببين
الأول أنهم يقودون جيلا للخنوع والخضوع باسم الاسلام وباسم العلماء هم ورثة الأنبياء وهم أصحاب هوى وضلالة وليس لهم من الإسلام إلا المظهر
والثاني أنهم يخلقون جيلا متمردا لعدم قناعته بهم وربما هذا الجيل يبتعد عن الاسلام ويقول إذا كان هؤلاء من يمثلون الاسلام فأنا ساترك هذا الدين
ووالله هذا ليس فرضية فقد سمعتها من أحد المقربين وهو يقول لي إذا كان هذا هو الاسلام فأنا سأترك الاسلام وربما يقولها كما جاء في قول الله تعالى (قُلْ إِنْ كَانَ لِلرَّحْمَنِ وَلَدٌ فَأَنَا أَوَّلُ الْعَابِدِينَ) ولكنها أثرت في نفسي وقلت له بل لنا أسوة في رسول الله وقدوة به وبأصحابه
اليس هذا من أكبر الاسباب لإسقاط الرموز الإسلامية في وقت نحن أحوج ما يكون فيه لقدوة تقود شبابنا وتقود العمل الاسلامي وتحل قضايا المسلمين .
وهنا نقف لنعيد النظر فيما قلت , هل خلت الساحة الإسلامية من العلماء الصادقين المخلصين ؟؟؟؟ الذين يصلحون قدوة حسنة  ولكن أين هم ؟؟ هل عليهم أن يتواروا في زاوية مسجد يذكرون الله كمن يعتصم في صومعة ؟؟ أليس هؤلاء الذين نثق أنهم علماء صادقون هم من ينطبق عليهم القول العلماء ورثة الأنبياء , فهل جلس الأنبياء في صوامع يعبدون الله وتركوا قيادة عباد الله لتطبيق شرع الله .
لماذا يبتعد الصادقون عن المواجهة ؟ ألم يتصدى الأنبياء للظلمة , ألم يخرج الأنبياء إلى الأسواق لمخاطبة الناس , ألم يتحمل الأنبياء العذاب والتهجير والقتل ؟ هل توقفوا ؟, هل قالوا تكلمنا في الخلوات وسقط عنا الواجب ؟؟
ليس لهولاء عذر امام الله وامام عباد الله فاليوم كل شيء متاح جميع وسائل الوصول إلى الناس متاحة جميع وسائل الرد متاحة حتى اللوطيون يخرجون بمظاهرات  ويشكلون نوادي ويصدرون دوريات وهولاء الذين نأمل فيهم الخير لانعرف عنهم شيء إلا إذا بحثنا عنهم من خلال مجتمعاتهم المغلقة الضيقة ولا نزكي على الله أحداً .
إذا كان بعض تجار الدين يتصدرون العمل الاسلامي بدعم جهات ومؤسسات لاتعترف بالاسلام فما بال الآخرون لايشكلون هيئاتهم ونواديهم ويخرجون للعلن وسيجدون الناس خلفهم وهذا من المتاحات
ام ينتظرون من يقول لهم ما الواجب أم يخافون على أنفسهم والأعمار والأرزاق بيد الله وإذا كان شيخ الاسلام ابن تيمة رمز إسلامي فهل مات رحمه الله وهو إلى جوار الحاكم وعلى فراش وثير أم توفي رحمه الله بالسجن ألم يدخل العز بن عبدالسلام إلى قفص الوحوش ألم يدخل الإمام أحمد بن حنبل إلى السجن وغيرهم كثير هل كان هؤلاء من علماء السلطان هل كانوا يجرون وراء منافع شخصية أم عانوا ما عانوا دفاعا عن الاسلام وأمور المسلمين وبهذا استحقوا أن يكونوا رموزا فأين علماؤنا الخلص الذين نسمع بهم ولانراهم لقيادة العمل الإسلامي والتصدي لحل قضايا المسلمين ليكونوا رموزا يقتدى بها فإن الساحة بحاجتهم أكثر من أي وقت مضى وإذا كانوا يبحثون في النوافل والمستحبات فأنا أقول لهم أن المسلمين اليوم يقعون بالمحرمات بسبب رؤوس الضلال عباد الدنيا تجار الدين أو بسبب ما يوضع أمامهم من عقبات لايجدون لها حلاً فيلجأون إلى السبل المختلفة بغض النظر عن حلال وحرام .
أسأل الله أن يهدينا جميعا للحق ويهيء لنا من يقودنا إلى ما فيه خير الأمة  فالأمة اليوم بحاجة ماسة لرموز صادقة مخلصة تخاف يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار وإلا فأننا نسير من ضياع لضياع وسيسألهم الله عن ذلك فليعدوا الجواب إن استطاعوا !!!.
15-10-2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
ابوالحمزة

avatar

!

!
معلومات إضافية
الرتبة : مراقب عام

عدد المساهمات : 1955
السٌّمعَة : 69
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 04/07/2011
العمر : 48


معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة   الخميس أكتوبر 19, 2017 11:49 pm

((أزعجني هذا المتحدث وهويحمل دكتوراة في الشرعية ويدرس في كبريات جامعات السعودية لإنه جعلني أتصور وكأنني أمام خطاب شيعي وهو يتحدث عن حقوق المعممين أو خطاب يهودي وهو يتحدث عن حقوق الحاخامات ))


أرأيت ؟ كل مقالاتك منصبة على السعودية !! عموماً يا حسام هؤلاء رموز اهل السعودية مالك ولهم فأنت سوري فعليك أن تلزم علماء سوريا اما نحن السعوديين فدعنا وعلماءنا وشأننا فمن قال ان علماء السعودية هم رموز للمسلمين اجمعين ؟ لكل دولة عربية وإسلامية مذهبها وعلماءها اهل المغرب العربي مالكيين المذهب ولهم روموزهم والاتراك واهل الشام احناف في الغالب ولهم رموزهم واهل اليمن يتبعون الشافعية ولهم رموزهم واهل مصر فيهم الأحناف وفيهم الشافعية ولهم رموزهم نحن في السعودية عندنا فقط الحرمين الشريفين الرمز المكاني وكل من يقصد الحرمين يتعبد الله بمذهبه حتى الشيعة . حتى اعلان دخول شهر رمضان كل دولة اسلامية تعلنه حسب مايراه رموزها الدينية وليس حسب مايراه علماء ورموز السعودية ام علماء السعودية لديكم رموز على هواكم متى اردتموهم رموزاً كانوا ومتى اردتموهم علماءً للسلطة كانوا بالله عليكم كيف تحكمون.  وماذا عن شيخك النجس يوسف القرضاوي صاحب الفتاوى الشاذة لماذا لم تنتقذه في احدى مقالاتك ام ان لحمه مسموم لديك ليس مثل غيره من علماء السعودية .
الختام اترك عنك ياحسام السعودية وابحث لك عن شماعة اخرى وإلا صابتك سموم لحوم علماء السعودية الصادقين منهم .


سلام


https://www.youtube.com/watch?v=1GNXLPG24b0


قالت : أرى بحراً ، وقــومكَ دونهُ ... قلت : اعذريــهم ليس فيهم طارقُأنا لاأرى جور الأعـــــادي عائقاً ... لكن ضعف المسلـــمين العـــــائقُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
حسام الثورة

avatar

v

v
معلومات إضافية
الرتبة : عضو : vip

عدد المساهمات : 1136
السٌّمعَة : 17
الجنس : ذكر
تاريخ التسجيل : 20/05/2012

معلومات الاتصال
مُساهمةموضوع: رد: إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة   الجمعة أكتوبر 20, 2017 12:25 pm

لاحول ولاقوة إلا بالله صدقني ظني فيك انك مازلت شاب بحاجة للتعلم وهذا ليس عيباً هداني وهداك الله أنا أتحدث عن رموز المسلمين ومن قال لك ان رموز الاسلام سعوديون خلا رسول الله وصحابته الكرام فهل تعرف جنسية البخاري وابن تيمية والنووي والعز بن عبدالسلام وغيرهم كثير فهل ينكر أبن باز وابن عثيمين أن هؤلاء هم رموز الأمة 
أبو حمزة لو قرأت مقالي بدون ردة فعل لخرجت بنيجة مختلفة فأنا ابتعدت عن ذكر الأسماء لأن ما يعنيني هو الموضوع وليس الأشخاص وأنا قلت أن هناك من الدعاة من ترعاه الكنيسة ولم أذكرهم ليس لأنهم سوريون أو مصريون ولكن لأبتعد عن الحديث عن الأشخاص وعندما ذكرت هذا السعودي لم أذكره بالأسم وأنا أعرف اسمه ولكني نبهت إلى مشكلة وذكرت السعودية فهي تمثل المسلمين في نظر العالم الاسلامي 
أبو حمزة لاتجعل العناد يسيطر على عقلك ويحرفك عن الحق ففي توزيعك لبلاد المسلمين  كما ذهبت إليه  وجعل لكل بلد رموز وكأننا أمام تنظيمات سياسية هو عين الجهل .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

إسقاط الرموز وخطره على مستقبل الأمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الثورة السورية :: { مقالات الثوار والنقاشات الجادة } :: مقالات الثوار-